شذرات من الفلسفة والادب-الهدف في الحياة: بحث فلسفي وعلمي في تحديد الهدف وتأثيرات الشيخوخة(67)

عاهد جمعة الخطيب
ajalkhatib@just.edu.jo

2023 / 5 / 29

الهدف في الحياة: بحث فلسفي وعلمي في تحديد الهدف وتأثيرات الشيخوخة
هذه العبارة تشير إلى فكرة أن الإنسان قد يصل إلى سن متقدمة ويكتسب الخبرة والحكمة، ولكنه قد لا يكون لديه هدف واضح في الحياة. تثير هذه العبارة العديد من النقاشات في مجالات الفلسفة وعلم النفس وعلم الاجتماع.
الفلسفة: في الفلسفة، يتناول النقاش هذه العبارة المعنى الأعمق للحياة والهدف الذي يجب أن يسعى إليه الإنسان. بعض الفلاسفة يعتبرون أن الهدف الأساسي في الحياة هو تحقيق السعادة والنجاح الشخصي، في حين يعتبر آخرون أن الهدف الحقيقي هو تحقيق الروحانية والتوازن الداخلي. ومن الجدير بالذكر أن الهدف قد يختلف من شخص لآخر حسب المعتقدات والقيم الشخصية.
علم النفس:
في علم النفس، يتناول النقاش العلاقة بين الهدف والشيخوخة. هل يمكن للإنسان أن يبقى مهتمًا ومتحمسًا لتحقيق الأهداف حتى في مرحلة الشيخوخة؟ يمكن أن تكون الشيخوخة فترة صعبة لبعض الأشخاص، حيث قد يشعرون بفقدان الهدف والمعنى في حياتهم. يدرس علم النفس كيف يمكن للأفراد أن يجدوا الدوافع والأهداف الجديدة في مرحلة الحياة هذه.
علم الاجتماع:
في علم الاجتماع، يتم التركيز على العوامل الاجتماعية التي تؤثر في تحديد الأهداف الشخصية والاجتماعية. يمكن أن يكون للثقافة والتربية والبيئة والاجتماع تأثير كبير على تشكيل الأهداف في حياة الأفراد. فالقيم والمعتقدات التي يعيشها الفرد في المجتمع يمكن أن تلعب دورًا هامًا في توجيه اهتماماته وأهداف
علاوة على ذلك، يدرس علم الاجتماع العوامل الاجتماعية التي يمكن أن تؤثر في تغيير الأهداف والاهتمامات الشخصية على مر الزمن. قد يشير تشييب المرء وعدم وجود هدف في الحياة إلى التغيرات التي يمكن أن تطرأ على الأفراد مع تقدمهم في العمر وتأثيرات هذه التغيرات على اهتماماتهم وأهدافهم.
يمكن لهذه النقاشات في العلوم المختلفة أن تثير أسئلة مثل:

ما هو الهدف الأساسي في الحياة؟ وهل يمكن للإنسان أن يكون لديه هدف واحد ثابت طوال فترة حياته؟
كيف يمكن للأفراد العثور على هدفهم في الحياة والحفاظ عليه حتى في مرحلة الشيخوخة؟
ما هي العوامل الاجتماعية التي تؤثر في تحديد الأهداف الشخصية والاجتماعية؟
كيف يمكن للتغيرات الشخصية والاجتماعية أن تؤثر على هدف الفرد في الحياة؟
هل يمكن أن يكون البحث عن الهدف في الحياة عملية دائمة ومستمرة؟
تلك النقاشات تعكس التعقيد الذي يحيط بمفهوم الهدف في الحياة، وتوضح أهمية دراسة الفلسفة والعلوم النفسية والاجتماعية لفهم هذه القضية من زوايا متعددة



https://www.ssrcaw.org
Centre of Laic Studies and Research in the Arab World