الديموقراطية والتحرر وقيم المجتمع: ما واجبات الدولة؟

عاهد جمعة الخطيب
ajalkhatib@just.edu.jo

2023 / 5 / 15

في الوقت الذي تعرضت له منطقتنا لأمواج من الانفتاح والديموقراطية وما رافقها من قيم دخيلة وعادات غريبة عن مجتمعنا تؤثر عليه، يأتي موضوع ادخال التقنيات الحديثة كالمحطات الفضائية المفتوحة والنت غير المحدود ليثير تساؤلات هامة منها:
- هل من واجبات الدولة الاخلاقية تجاه المجتمع المحافظة على بيئته القيمية من خلال وضع المحددات لاستخدام هذه التقنيات بشكل غير مناسب؟
ام بحكم الانفتاح على الغرب، والاتجاه الديموقراطي الذي يقتضي اعطاء أكبر قدر من الحرية بحيث ان الشخص يختار ما يناسبه على قدر وعيه؟
إن واجبات الدولة فيما يتعلق بالديمقراطية والتحرير وقيم المجتمع معقدة ومتعددة الأوجه. من ناحية، تتحمل الدولة مسؤولية تعزيز ودعم المبادئ الديمقراطية، والتي تشمل الحرية الفردية والحق في المشاركة في العملية السياسية. من ناحية أخرى، تتحمل الدولة أيضًا مسؤولية ضمان موازنة هذه المبادئ مع احتياجات المجتمع والحفاظ على القيم الثقافية.
فيما يتعلق باستخدام التقنيات الحديثة، مثل المحطات الفضائية المفتوحة والإنترنت اللامحدود، على الدولة واجب تنظيم ووضع قيود على استخدامها غير الملائم. هذا مهم لحماية المجتمع من المحتوى الضار أو غير القانوني، وكذلك لمنع انتشار المعلومات الخاطئة أو المضللة التي يمكن أن تقوض التماسك الاجتماعي والاستقرار.
ومع ذلك، يجب على الدولة أيضًا موازنة هذه الاهتمامات مع المبدأ الديمقراطي للحرية الفردية. لا ينبغي للدولة أن تحد من الوصول إلى المعلومات أو التقنيات ما لم يكن هناك سبب واضح ومقنع للقيام بذلك، ويجب أن تكون أي قيود مصممة بشكل ضيق لتحقيق الغرض المقصود منها.
في نهاية المطاف، تتطلب واجبات الدولة فيما يتعلق بالديمقراطية والتحرير وقيم المجتمع نهجًا دقيقًا ودقيقًا يأخذ في الاعتبار احتياجات ومصالح جميع أفراد المجتمع. يجب على الدولة أن تعمل على تعزيز مبادئ الديمقراطية والحرية الفردية مع حماية المجتمع من الأذى والحفاظ على قيمه الثقافية.



https://www.ssrcaw.org
Centre of Laic Studies and Research in the Arab World