كاريكاتير , من يوميات صيف 2022

مريم نجمه
mnajmeh37@gmail.com

2022 / 9 / 2

كاريكاتير - ويوميات صيف 2022
1
- لأول مرّة تترشح إمرأة لرئاسة الجمهورية في لبنان
السيدة " ترايسي شمعون " قدمت اليوم بيان ترشيحها لرئاسة الجمهورية في لبنان . . والبيان كان مدروساً وموزوناً جيداً . هنيئاً , ومبروك لها سواء نجحت أم لم تنجح
خطوة مباركة وجريئة - رغم الأوضاع الذي يعيشها الشعب اللبناني الشقيق
كسرت التاباوات والتقاليد الرجعية الذكورية ,, تحية للمرأة اللبنانية الناشطة الرائدة ..
الحرية للشعوب لتصنع مستقبلها . 29 - 8 - 2022

2 .
" أنتم نور العالم . أنتم ملح الأرض . لا يوجد سراج ويوضع تحت المكيال " . السيد المسيح - متى : 59 ؟

3 .
·الصور تتكلم ...!؟؟
أول تحقيق مفصل عن مجزرة داريا بعد 10 سنوات
ALSOURIA.NET
نشر المجلس السوري البريطاني (SBC)نشر المجلس السوري البريطاني ( لهذا اليوم الخميس 25 - 8 - 2022 ، تحقيقاً مفصلاً عن مجزرة داريا التي ارتكبتها قوات الأسد والميليشيات التابعة لها في مثل هذا اليوم من عام 2012.


4.
صباحكم عنب ديراني , دوماني مخضّب بدم الشهداء , مُعفّر بتراب الابطال الضحايا الأبرياء .

يصادف اليوم 22 - 8 - 2022 الذكرى السنوية التاسعة لأضخم هجوم للنظام السوري بالأسلحة الكيماوية على المواطنين في غوطتي دمشق .
مشاهدة الموت خنقاً لمئات الأشخاص العزّل من شعبنا في بلدات غوطة دمشق ستبقى راسخة في ألأذهان للأبد ولن ننسى ما فعل الديكتاتور من وسائل التعذيب الوحشية والموت لشعبنا البريئ الضحية ..
لتكن أسماءهم ممجدة في السماء . . والسلام والخلود لأرواحهم
.... هكذا هو العالم المتآمر ترك المجرم يسرح ويمرح ليرتكب مزيداً من الجرائم كما هو مطلوبا منه


5 .
كاريكاتير ..!.
عالدوّارة الدوارة يا عيني عالدوارة
بيمشي الحال كمان عَ " الهوّارة الهوارة ..." ..!
اتفاقات ومعاهدات وصراعات ومحاور الكبار وتأثيرها على الصغار , حسب التمدد واجتياح الطوفان والتعليمات القادمة من الشرق والغرب , أين ومتى وكيف وإلى أي مدى , وماذا تخدم المخططات الخبيثة المكشوفة القديمة -والمستجدّة المتمددة نحو سواحلنا وما أدراك ما سواحلنا بحورنا مواردنا ديموغرافية شعبنا تاريخنا تراثنا ذرات ترابنا ..!؟...
ما أسرع الناس " اللي بدورو " حسب اتجاه الرياح السياسية النفعية الحارة وليس الوطنية المنعشة . الوطن والشعب بيدفعوا ثمن هذا الدوران البهلواني المفضوح .
كرسي الدوّار الحكومي من فوق لتحت لأسفل الهرم في بلادنا العربية يدور يدور وهو مكانه , لأنه لا يؤمن بالتحديد والتحديث والإنسان والديموقراطية , ولا حسب القانون ومصلحة الشعب بل حسب الجيوب وتقسيم الجبنة والحصّة ورضى المايسترو الكبير الذي يدير اللعبة
ما هو الجديد في بلادنا , لا جديد سوى الدوران والتدوير .. مكانك راوِح -
القتلة والطغاة والرؤساء ومصاصي الدماء والهواء هم هم . الوجوه هي هي الأحزاب هي هي , لا انتقادات ولا محاسبة لا حوار ومؤتمرات وانتخابات عصرية, هذه ممنوعة علينا - .
المهم فرّغوا البلاد من أهلها وهذا أكبر انتصار
والخزينة " بَح بَح " والجيوب فارغة . والكبار والحكام ملآنة برّا برا بالبنوك السرية أو السويسرية لا فرق
استريحوا : ف شركات ( السلاح والغاز والنفط والطاقة عموماً عابرة المحيطات والبحار ) تحل مشاكلكم وتزيدها تعقيدا فهي من تعين الرؤساء عندنا وتقرر من سيحكم وكيف ومتى ولأي مدى ..!؟
وما تبقّى للشعب سوى الإستدارة على الحصيرة
فيلم سينما طويل قديم ب إخراج جديد ........................... 22 آب , أوغوست 2022



https://www.ssrcaw.org
Centre of Laic Studies and Research in the Arab World