لسواد عيون الحرية

محسين الوميكي
loumikimouhssine@yahoo.fr

2021 / 9 / 21

أهيم بخواطري بعيدا
في الحلم
يمزقني الشوق
يتربع على صدري الفشل
فأحترق بلهيب الأمل
تطوقني عيون
بنظرات قاتلة
تكبلني كراهية شديدة
أغرق في لجة السكون
وأتلفع بملاءة الانعتاق
وأنتفض
أنتفض ما دمت أتوق للحرية
فأرمي عدوي
بالحجارة
وبالوناتي الحارقة
وأحفر عميقا في الأرض
بأظافري
وبالقلم
لأرى نور الحرية
ولو لبرهة



https://www.ssrcaw.org
Centre of Laic Studies and Research in the Arab World