الى أن ألقاكِ سمرائتي

شيرزاد همزاني
sherzad_hemzani@yahoo.com

2019 / 8 / 20

سمرائتي
تغزونينني هذه ألأيام
وإن كنتِ قللتي زيارتي في الاحلام
أهواك كل آنٍ
أوان اليقطة وحين أنام
ألقاك في عيني
وعيني كل جميلة
ألقاك عندما يُداعب شعر مغناجةٍ
ألأنسام
ألقاكِ كلما ضحكت مليحة
أو سمعت صوت ألأنغام
ألقاكِ مع شروق الشمس
وقمرٍ يطلُّ بين غيومٍ وظلام
ألقاكِ أميرتي في كل مكان
لأنك في قلبي
وفكري لكِ بالكمال والتمام
إنما أمنحيني لحظة راحة
أمنحيني هنيهة أستقرارٍ وسلام
إلى أن ألقاك وأحضنك ملء نفسي
أتركيني في سباتٍ تام



https://www.ssrcaw.org
Centre of Laic Studies and Research in the Arab World