السّجن

حسين سليم
saleemzus@yahoo.com

2012 / 4 / 17

عصفورٌ في قفصٍ ، ينتظرُ مَن يطعمهُ
القفصُ بَين اربعة جدرانٍ
طيرانهُ يُحدِّدُ بأمرِ ولي نعمتهِ

امرأةٌ ترفعُ ساقيها ، عنوةً في الليلِ،
في غرفةٍ مربعة ، لها بابٌ ومفتاحٌ وصاحبُ ،
كوردةٍ غُطّيتْ بخرقةٍ ، خوفا عليها من أشعةِ الشّمس

القصةُ لاتطبعُ إلاّ بموافقة
فالجريدةُ بنايةٌ ، لها شيخٌ وقبيلة من الحراسِ
أعرافُ العشيرةِ حدودٌ لايمكنُ تجاوزَها

كما ، الحياةُ مسرحيةٌ ، دائما لها مخرج
اطارُ اللوحة فيها يصادرُ حريةَ الرسامِ
والفقيرُ الذي في اللوحة لا يختارُ الغذاء

حدودُ شيء لا يمكنُ أنْ تعبرَها
السّجنُ حدٌ لا يمكنُ اجتيازهُ
حدٌّ لا يعرفهُ إلاّ السجناء



https://www.ssrcaw.org
Centre of Laic Studies and Research in the Arab World