مجلة لانسيت: (186000) شهيد غزاوي بحلول 6 أب 2024

حسين علوان حسين
2024 / 7 / 10

أدناه ترجمة لتقرير مجلة "لانسيت" (Lancet) العالمية ذات المصداقية العلمية المشهودة، والمنشور بتاريخ الخامس من شهر تموز الحالي على موقعها الرسمي:
https://www.thelancet.com/journals/lancet/article/PIIS0140-6736(24)01169-3/fulltext
نص التقرير:
"إحصاء القتلى في غزة: أمر صعب ولكنه ضروري
• رشا الخطيب
• مارتن ماكي
• سليم يوسف
تم النشر بتاريخ 5 تموز، 2024
دوي:
: https://doi.org/10.1016/S0140-6736(24)01169-3

"بحلول 19 حزيران، 2024، قُتل ( 37396 ) شخصًا في قطاع غزة منذ بدء هجوم حماس والغزو الإسرائيلي في أكتوبر 2023، وذلك وفقًا لإحصائية وزارة الصحة في غزة، حسبما أفاد مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية. (1) وقد اعترضت السلطات الإسرائيلية على أرقام وزارة الصحة في غزة، على الرغم من أن أجهزة المخابرات الإسرائيلية قد اعتبرت أنها دقيقة. (2) كما قامت منظمة الأمم المتحدة ومنظمة الصحة العالمية بتوكيد صحة هذه البيانات من خلال التحليلات المستقلة التي أجرتها، حيث تتم مقارنة التغيرات في عدد الوفيات بين موظفي وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (الأونروا) مع تلك التي أبلغت عنها الوزارة. (3) والتي خلصت إلى القول بأن مزاعم تلفيق البيانات من طرف وزارة الصحة في غزة تفتقد للمصداقية. (4)
ولقد بات جمع البيانات بالنسبة لوزارة الصحة في غزة أمراً صعباً على نحو متفاقم بسبب تدمير جزء كبير من بنيتها التحتية. (5) الأمر الذي اضطر الوزارة إلى احصاء التزايد الحاصل في عدد الوفيات في تقاريرها الدورية بالاستناد الى عدد الأشخاص الذين يموتون في مستشفياتها أو الذين يتم إحضارهم ميتين اليها، علاوة على المعلومات الواردة اليها من المصادر الإعلامية الموثوقة، ومن المستجيبين الأوائل. وقد أدى هذا التغيير حتما إلى تدهور البيانات التفصيلية المسجلة سابقاً. ونتيجة لذلك، فقد اضطرت وزارة الصحة في غزة الآن الى الإعلان في احصائية منفصلة عن عدد الجثث المجهولة الهوية من بين إجمالي عدد القتلى. واعتبارًا من 10 مايس 2024، كانت نسبة 30% من الوفيات البالغ عددها (35091) لم يتم تحديدها. (1)
وقد استغل بعض المسؤولين ووكالات الأنباء هذا التطور- المصمم لتحسين جودة البيانات - بغية تقويض صحة البيانات. ومع ذلك، فمن المرجح أن يكون عدد الوفيات المبلغ عنها في احصائيات وزارة الصحة في غزة هو أقل من الواقع. وتقوم منظمة (Airwars) غير الحكومية بإجراء التقييمات التفصيلية للحوادث في قطاع غزة، وغالباً ما تجد أنه ليست جميع أسماء الضحايا الذين يمكن التعرف عليهم قد تم ادراجها في قائمة الوزارة. (6) علاوة على ذلك، تقدر هيئة الأمم المتحدة أنه بحلول 29 شباط من عام 2024، فقد تم تدمير 35% من المباني في قطاع غزة (5). لذا، فإن عدد الجثث التي لا تزال مدفونة تحت تلك الأنقاض من المحتمل أن يكون كبيرًا، حيث تشير التقديرات إلى أكثر من (10000) قتيل (7).
إن للنزاعات المسلحة آثارها الصحية غير المباشرة والتي تتجاوز الضرر المباشر الناجم عن أعمال العنف. وحتى لو انتهى الصراع على الفور، فسوف يستمر وقوع العديد من الوفيات غير المباشرة في الأشهر والسنوات المقبلة لأسباب مثل الأمراض الإنجابية والأمراض المعدية وغير المعدية. ومن المتوقع أن يكون إجمالي عدد القتلى كبيراً نظراً لكثافة هذا الصراع؛ وتدمير البنية التحتية للرعاية الصحية؛ والنقص الحاد في الغذاء والماء والمأوى؛ وعدم قدرة السكان على الفرار إلى أماكن آمنة؛ وفقدان التمويل للأونروا، وهي إحدى المنظمات الإنسانية القليلة جدًا التي لا تزال نشطة في قطاع غزة. (8) ففي الصراعات الحربية الأخيرة، تراوحت الوفيات غير المباشرة بين ثلاثة إلى 15 ضعف عدد الوفيات المباشرة عبر تطبيق تقدير متحفظ قدره أربع وفيات غير مباشرة لكل وفاة مباشرة واحدة . (9)
ومن بين (37396) حالة وفاة التي تم الإبلاغ فعلياً عنها، فليس من غير المعقول تقدير أن ما يصل إلى ( 186000 ) حالة وفاة أو أكثر يمكن أن تعزى إلى الصراع الحالي في غزة. وباستخدام التقدير السكاني لقطاع غزة لعام 2022 والذي يبلغ ( 2,375,259 ) نسمة، فإن هذا يعني مقتل ما نسبته ( 7.9% ) من إجمالي السكان في قطاع غزة. وقدر تقرير صدر بتاريخ 7 شباط 2024 - في الوقت الذي كان فيه عدد القتلى المباشر هو ( 28000) فقط - أنه بدون وقف إطلاق النار فسيكون هناك ما بين ( 58260 ) حالة وفاة (بدون حصول وباء أو تصعيد) و) 85750 ) حالة وفاة (إذا حصل كلاهما) اضافية بحلول السادس من شهر آب، 2024. (10)
إن وقف إطلاق النار الفوري والعاجل في قطاع غزة هو أمر ضروري، والذي يجب أن يكون مصحوبًا باتخاذ الاإجراءات لتمكين توزيع الإمدادات الطبية والغذاء والمياه النظيفة وغيرها من الموارد لتلبية الاحتياجات الإنسانية الأساسية. وفي الوقت نفسه، هناك حاجة لتسجيل حجم وطبيعة المعاناة في هذا الصراع. إن توثيق الحجم الحقيقي أمر بالغ الأهمية لضمان المساءلة التاريخية والاعتراف بالتكلفة الكاملة للحرب. وهو أيضًا مطلب قانوني. وتتطلب الإجراءات المؤقتة التي حددتها محكمة العدل الدولية في يناير/كانون الثاني 2024، من إسرائيل "اتخاذ تدابير فعالة لمنع التدمير وضمان الحفاظ على الأدلة المتعلقة بمزاعم ارتكاب أعمال تدخل في نطاق ... اتفاقية الإبادة الجماعية". (11)
إن وزارة الصحة في غزة هي المنظمة الوحيدة التي تقوم بإحصاء القتلى. علاوة على ذلك، ستكون هذه البيانات حاسمة للتعافي بعد الحرب، واستعادة البنية التحتية، والتخطيط للمساعدات الإنسانية. "
أنتهى تقرير مجلة "لانسيت" ذات المصداقية العالمية.
مارتن ماكي هو عضو في هيئة تحرير المجلة الإسرائيلية لأبحاث السياسات الصحية واللجنة الاستشارية الدولية للمعهد الوطني الإسرائيلي لأبحاث السياسات الصحية. وكان رئيسًا مشاركًا لمؤتمر المعهد الدولي السادس للسياسة الصحية في القدس لعام 2016، لكنه يكتب بصفته الشخصية. كما أنه يتعاون مع باحثين في إسرائيل وفلسطين ولبنان.
تعلن RK وSY عدم وجود تضارب المصالح في اعداد هذا التقرير. ويود المؤلفون أن يعربوا عن شكرهم لأعضاء فريق الدراسة: شفيق الإسلام وصفاء نورين لمساهمتهما في جمع وإدارة البيانات الخاصة بهذه المراسلات.
ملاحظة تحريرية: تتخذ مجموعة لانسيت موقفًا محايدًا فيما يتعلق بالمطالبات الإقليمية في النصوص المنشورة والانتماءات المؤسسية.
المراجع
(1) مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية
تم الإبلاغ عن لقطة التأثير. قطاع غزة.
https://www.ochaopt.org/content/reported-impact-snapshot-gaza-strip-19-june-2024
التاريخ: 19 يونيو 2024
تاريخ الوصول 21تموز، 2024
(2) بروثيرو م
اعتبرت المخابرات الإسرائيلية أن أرقام عدد القتلى الصادرة عن وزارة الصحة التي تديرها حماس دقيقة بشكل عام.
https://www.vice.com/en/article/y3w4w7/israeli-intelligence-health-ministry-death-toll
التاريخ: 2024
تاريخ الوصول: 2 مايس 2024
(3)
• Huynh BQ
• Chin ET
• Spiegel PB
No evidence of inflated mortality reporting from the Gaza Ministry of Health.
Lancet. 2024 403: 23-244.
(4)
• Jamaluddine Z
• Checchi F
• Campbell OMR
Excess mortality in Gaza: Oct 7–26, 2023.
Lancet. 2023 402: 2189-2190
(5)
يونوسات
تقييم يونوسات الشامل لأضرار المباني والوحدات السكنية في قطاع غزة، مارس 2024.
https://unosat.org/products/3804
التاريخ: 2024
تاريخ الوصول: 2 مايو 2024
(6)
الحروب الجوية
إسرائيل وغزة.
https://airwars.org/conflict/israel-and-gaza-2023/
التاريخ: 2024
تاريخ الوصول: 3 مايو 2024
(7)
مكتب الأمم المتحدة، جنيف
مخاوف من دفن 10 آلاف شخص تحت الأنقاض في غزة
https://www.ungeneva.org/en/news-media/news/2024/05/93055/10000-people-feared-buried-under-rubble-gaza
التاريخ: 2024
تاريخ الوصول: 3 مايو 2024
(8)
رويترز
المزيد من الدول توقف تمويل الوكالة الفلسطينية التابعة للأمم المتحدة.
https://www.reuters.com/world/britain-italy-finland-pause-funding-un-refugee-agency-gaza-2024-01-27/
التاريخ: 2024
تاريخ الوصول: 2 مايو 2024
(9)
مكتب الأمم المتحدة المعني بالمخدرات والجريمة
العبء العالمي للنزاعات المسلحة.
https://www.unodc.org/documents/wdr/WDR_2008/WDR_2008_eng_web.pdf
التاريخ: 2008
تاريخ الوصول: 10 أبريل 2024
(10)
• Jamaluddine Z
• Chen Z
• Abukmail H
• et al.
Crisis in Gaza: scenario-based health impact projections.
https://aoav.org.uk/wp-content/uploads/2024/02/gaza_projections_report.pdf
التاريخ: 2024
تاريخ الوصول: 1 مايو 2024
(11)
محكمة العدل الدولية
تطبيق اتفاقية منع جريمة الإبادة الجماعية والمعاقبة عليها في قطاع غزة.
https://www.icj-cij.org/sites/default/files/case-dependent/192/192-20240126-ord-01-00-en.pdf
التاريخ: 2024
تاريخ الوصول: 3 مايس 2024

حوار مع الكاتب البحريني هشام عقيل حول الفكر الماركسي والتحديات التي يواجهها اليوم، اجرت الحوار: سوزان امي
حوار مع الكاتبة السودانية شادية عبد المنعم حول الصراع المسلح في السودان وتاثيراته على حياة الجماهير، اجرت