رباعيات (4/10)‏

إبراهيم رمزي
2024 / 4 / 17

‏13‏
حلم
يبدو أنني نطحتها. ‏
استفقنا. عاتبتني. اعتذرت بأني كنت أحلم بصد كرة بالراس. ‏
قالت: أوقف الحلم، قم وواجِهْ ما نحتاج إليه في البيت.‏

‏14‏
طبيب
خلصني أيها الطبيب من آلام أضراسي، مللت السهر بسبب الألم .. لا أريد لرعيتي أن تلاحظ إعيائي، والسِّنة التي تأخذني في ‏المحافل الرسمية، أو الغفوة التي تسرقني في الاستعراضات والاجتماعات .. لا أريد لرعيتي أن تعرف أنني مثلهم أتألم أيضا من ‏بعض ما يؤلمهم، فتصرف، وإلا .. ‏
قال الطبيب في أعماق نفسه: .. وإلا ستستلم لحجام يخلع فكك، أو تقبل بعلاجي وجعك.‏

‏15‏
قانون: "كل ما من شأنه"‏
أضاف: ... وأناهض أيضا: الظلم، والتعذيب، والرشوة.‏
في التقرير النهائي كُتِب: تصريحاتُه تبنّتْ أفكارا من شأنها المسّ بالاستقرار الاجتماعي.‏

‏16‏
لجيل غير جيلكم
وقف الحفيد قبالة جدّيْه وقال كالمحقق، بلهجة لا تتناسب مع سنه الغض: متى؟ وأين؟ وكيف؟ تم "ذلك الأمر" بينكما، لأول مرة؟ ‏أريد شرحا دقيقا مفصّلا وافيا.‏
بهتت أم جحا من سؤال حفيدها. وبعد فترة صمت قالت: كنت أنصح أباك أن يدير لسانه في فمه سبع مرات قبل النطق، أما أنت ‏فأرجو لك اللقوة والخرس الدائم.‏

يتبع

حوار مع الكاتب البحريني هشام عقيل حول الفكر الماركسي والتحديات التي يواجهها اليوم، اجرت الحوار: سوزان امي
حوار مع الكاتبة السودانية شادية عبد المنعم حول الصراع المسلح في السودان وتاثيراته على حياة الجماهير، اجرت