رباعيات

إبراهيم رمزي
2024 / 4 / 9

رباعيات (1/10)‏

‏1‏
بابا نويل
كنا مجموعة من الأطفال السذج. ولكننا شككنا في صدق بائع اللعب والحلويات الذي يدعي بأنه ينفذ إملاءات الأب نويلLe père ‎Noël‏ ، الذي يمر بمتجره ليلا. لذلك قررنا ان نسهر الليل لترصّد نويل. ‏
غالَبْنا النعاسَ والتعب بالحكايا والنوادر وإعداد صيغة احتجاجنا. ولكن أدركتنا غفوة الصباح، فأجّلنا الكلام المباح، وما داوينا ‏الجيوب من الجراح.‏

‏2‏
نويل والكأس
كان الكأس ينتقل من يمناه ليسراه، تتابعه العيون كما تتابع انتقال كرة التنس على الملعب، .. ‏
اعترته الحيرة والتردد وهو يفاضل بين الفريقين .. وأخيرا قرر نويل ‏Noël‏ أن يوشح كأسه بعباءة سوداء، وأن يشارك فرحته ‏بعيده مع الأرجنتين. غير مبال بحسرات الخاسرين.‏

‏3‏
كذبة فاتح أبريل
بحثاً عن استقرار السوق الداخلية .. كثرت التصريحات حول استيراد مواد غذائية، ومنع تصدير مواد غذائية، ترتع في عسلها ‏الاحتكارات والمضاربات ... وأن الأسعار، بعد تحليقها في الأعالي .. بسبب مبررات ظرفية وبشرية "وعنائمية" .. من المتوقع ‏‏"هبوطها" برفق إطفائي على "الجيوب" الفارغة أو التي تكاد .. ‏
فتحت عيني هذا الصباح لأطالع أول عنوان في الجريدة: "التصريحات.. كانت كذبة فاتح أبريل". ‏
قلت: جراح جيوبنا لن تلتئم، فأبريل ـ وبالرغم منّا ـ صار صديقا لصيقا بنا طول العام. كل يوم يُنعِم علينا بـ"كذبة" مزوّقة، ‏وإشاعات تصدم الآمال وتمتصّ التأوهات .. وتقتل الاحتجاجات الرافضة قبل ميلادها. ‏

‏4‏
زلة قلم
لاحَقتْها الصفعات قبل اللعنات، عندما أخطأت وكتبتْ: صلاة الاستمناء‎.‎

ينبع

حوار مع الكاتب البحريني هشام عقيل حول الفكر الماركسي والتحديات التي يواجهها اليوم، اجرت الحوار: سوزان امي
حوار مع الكاتبة السودانية شادية عبد المنعم حول الصراع المسلح في السودان وتاثيراته على حياة الجماهير، اجرت