شبه عروبة وعار

عجمية الحاج ابراهيم
2024 / 4 / 2

نار...
وشق في الجدار
... ولاجئ الشفاء، بلا سقف، بلا لِواء
... ولا ايواء
جثث قديمة تحتضن جثث جديدة
....تردّد يحيَ السِنْوَار
أفكار...
لا يغيّرها المسار ..
موت عنيف يتطاير بلا رفق
هنا وهناك...
وعالم يحدث اللّه عن الحداثة
... والأنوار
حقوق، فحق انسان على انسان
فحق لبقاء الأحرار
فحق الجار على الجار
ثم حرب على الحقوق ودمار يتلوه
دمار...
أسرار...
تفشي أسرار
الحدث، عاجل حضرت الأخيار
من الأردن خبز يشرب ملح البحار
ومن مصر
أسوار خلف أسوار...
من تركيا
حنجرة للتهليل... طبل ومزمار
وخليج جرحي
خواء كامل يسبح في المعمار
والباقيات غير صالحات للحروف
نصها تحت جناح الإستعمار
هو الجار في الشرق
...على الجار
وعلى المحيط، صوت يمنيّ
فزاع في البحار
يرجمه خليج ما، بشوكة ومسمار
وافريقيا من جنوبها إلى شمالها
أبرار...
تعود أدراج تاريخها
من نطفة انسانية إلى جثة من عار
ومن تونس
شاعرة تمضغ الأعمار
تكتب قصيدة ركيكة
عنوانها " شبه عروبة وعار"
والحرب...
حرب عن الأرض على الأرض
جحيم متكامل الأطوار...
والحرب...
أوجاع شخصيّة وخسارة جماعيّة
شهيد ومقاوم وثوّار
والحرب...
حدث مر المذاق إذا ضاق أو اتسع
... الحصار
أيّها الإنسان
في الشفاء، نار وشق في الجدار...

حوار مع الكاتب البحريني هشام عقيل حول الفكر الماركسي والتحديات التي يواجهها اليوم، اجرت الحوار: سوزان امي
حوار مع الكاتبة السودانية شادية عبد المنعم حول الصراع المسلح في السودان وتاثيراته على حياة الجماهير، اجرت