قراءة ثانية في كتاب غليون القسم الأول من الكتاب حول الثورة الدينية

كامل عباس
2024 / 3 / 31

- 1-
قراءة ثانية في كتاب غليون القسم الأول من الكتاب حول الثورة الدينية
و الثورة وما أدراك ما الثورة ؟ هي حدث اجتماعي وظاهرة من مظاهر تطور المجتمع ,كما أنها آلية من آليات التغيير.فهل يصح ذلك على أي دين؟ لو عنون القسم تحت عنوان الاصلاح الديني لكنت حييته هنا, اما ان يجتهد وهذا حقه ليخرج عن المألوف فيسمي الدين ثورة فذلك ما يشبه تعميق مارتوف ل بليخانوف
في التفاصيل هناك انحياز أعمى للأديان التوحيدية على حساب ما يسميه الأديان الكونائية حيث كانت الديانة التوحيدية من وجهة نظره هي المولدة للحضارة الجديدة من رحم الحضارة القديمة ص 30 وليشرح الفارق بين النوعين في حاشية رقم 3 ص 585 (تعني الكونائية الديانات القائمة على الإيمان بان الإلهي يتجسد او يتجلى في الاشياء و الواقع الكوني الطبيعي بما هو نظام. و الكون ليس الا تجسيدا له و قد عمل الدين التوحيدي على تحرير الفكرة الالهية من تجسداتها الطبيعية و المادية و انتزعها من الطبيعية العينية جاعلا من هذا الخلط بين الطبيعة المجسدة الملموسة و بين الله مصدرا لما سوف يتخذ في الاسلام مفهوم الشرك. و قد كان هذا الخلط سائدا جدا في الديانات الاحيائية التي كانت ممارسة ايضا على نطاق واسع في الجزيرة العربية و التنزيه الاسلامي وهو منهج التنقية و التصفية للمفهوم الإلهي من الشوائب والتشبيه وتحقيق للفكرة بما هي وجود مفارق منفصل عن الطبيعة كليا، و قائم فوقها لانه المحرك و الخالق لها. لقد كانت عبادة الطبيعة تعني في الواقع الخضوع لها و التشبه فيها.و كان هذا يعني العجز عن بناء نظام إنساني أخلاقي يسمح بتجاوز الطبيعة وتناقضاتها وقانونها الوحشي المتجلي في القوة. و لذلك كانت للصحراء أهمية كبيرة في تقديم المناخ الملائم للتنزيه، و للتسامي بفكرة الالوهة عما كانت تتجسد فيه الاديان الاحيائية من شجر و حيوان و تماثيل . ان الانتقال من الاحيائية و التشبيه الى التنزيه و التوحيد دعامتا الدين الحنيفي هو انتقال من دين ذي طبيعة فنية، محاكاتية، نحو دين أخلاقي و عقلاني قائم على التنظيم و التشريع و السيطرة على الطبيعة، و تبديل قوانينها. من هنا قوة الارتباط بين الدين التوحيدي و الأخلاق.
لنستمع اليه في تعريف النبوة ص 36
( ان النبوة هي ثورة الروح في وجه الجسد أي المبدأ ضد الوسيلة والرحمة ضد القوة والجماعة, أي الانسان كوعي وضمير فردي قوة قهر ضد الدولة كمتحد ......)
لو صدر هذا الكلام عن أحد شيوخ الاسلاميين لهان الأمر اما ان يصدر عن شيوعي لغاية في نفس يعقوب ؟؟؟!!!
سيدي اسمح لي ان أعّرِف لك علميا العلاقة بين الجسد بالروح. ان كل خلية من الجراثيم حتى الناس فيها روح وجسد لا ينفصلان الا بالموت لكن في الأدب يتم التخيل فهل كتابك رواية سياسية ؟ انا قرأت الكتاب مرتين وفي كل مرة خرجت بانطباع ان غليون عالق بين الشيوعية والإسلامية خصيصا عندما يتحدث عن الاسلام والصحابة ورواية الأحاديث الدينية وضياعه يتبلور في فهمه للأديان والرسل وخاصة في القسم الخامس المسمى : الشريعة والسياسة :
باختصار أنا أفسر التاريخ تفسيرا مغايرا لتفسيرك الماركسي الذي أوقعك في هذه الورطة ليرى بأن الإقطاع متقدما عن الرق وذلك ليس صحيحا . أما من كان لبراليا مثلي فهو سينظر الى التاريخ كأنه فترة مّد وجذر – تقطع واستمرار- وليس مشاع .رق . اقطاع . رأسمالية. اشتراكية
يتبع

حوار مع الكاتب البحريني هشام عقيل حول الفكر الماركسي والتحديات التي يواجهها اليوم، اجرت الحوار: سوزان امي
حوار مع الكاتبة السودانية شادية عبد المنعم حول الصراع المسلح في السودان وتاثيراته على حياة الجماهير، اجرت