هل رأيت يا عنترة

شيرزاد همزاني
2024 / 3 / 31

سجنتني في نظرة عينين
وذهبت حيث تشاء
هـل رأيـت يـا عـنـتـرة
ماذا تفعل بالأسودِ, الظباء
وأنا القلبي كان حجراً
مغلقاً كصخرة صماء
منحته الحياة
فجرت فيه الينابيع
جعلته يتكلم كالبلغاء
ملئته شعوراً وشعراً
هكذا بهدوء
فعل الحسناء
احبها
واحب السجن في عينيها
وحيدٌ كنت في الدنيا أنا
ش- - -ق
لي رهط الأحباء


الى غاليتي
ش.ز

حوار مع الكاتب البحريني هشام عقيل حول الفكر الماركسي والتحديات التي يواجهها اليوم، اجرت الحوار: سوزان امي
حوار مع الكاتبة السودانية شادية عبد المنعم حول الصراع المسلح في السودان وتاثيراته على حياة الجماهير، اجرت