أيّها الفناء

عجمية الحاج ابراهيم
2024 / 2 / 15

أيها الفناء...

يا لك من تورط كُلي في البقاء
خذ من وهمي...
خذ من همي...
خذ من رغد قلقي ما شئت
وترك تراب ارضي... تتطهر من غبارك
في مهب الوقت
...
أيها الفناء
خذ من قلعتي الرمادية لعلها تصغر
واترك اجيالنا تكبر
جيل بعد جيل
من صفد صرخات الولادة
وصدى المولود خلف عكا أسير
...
ايها الفناء
كيف نعيد للنقب مروجها
وكيف نسير الى صحراء أرضنا
لتصير دون وجع
ودونه كيف لنا أن نصير...
طيرا حرا...

ايها الفناء...
الا تخجل من جلد جدي.. ومن حزن ابي..
خذ ذاكرة العرب
واترك الطفولة ترضع ثديها الشهيد
خذ حجاب العذراء
وترك ضفائر الام وأظافر الأب...
وابني بينك وبيننا حاجز وهاجس
ان شئت
وسطر خالي من الانين
وهاج بالحنين...
...
أيها الفناء
سرقتني مني، إلى حيثك، ورميتني دون حثا
وكيف تحث أنفاسي بالتّراب
... والعالم يتعطر برائحة خبر حيفا
...
أيّها الفناء
نم قليلا... نم كثيرا، أو اندثر...
لنا في الخليل، خِلاّن وخليلا...
وكيف نفديك، أو لا نفيك
مازال لنا، قبلك، لقاءات نفديها وتفدينا

حوار مع الكاتب البحريني هشام عقيل حول الفكر الماركسي والتحديات التي يواجهها اليوم، اجرت الحوار: سوزان امي
حوار مع الكاتبة السودانية شادية عبد المنعم حول الصراع المسلح في السودان وتاثيراته على حياة الجماهير، اجرت