هواتف دان براون الذكية وطابعاته..

حكمت الحاج
2024 / 1 / 16

كيف يستخدم "دان براون" الأجهزة الذكية في رواياته ولماذا يفعل ذلك!

(إلى عواطف محجوب)

في هذا العصر الرقمي السريع، أصبحت الهواتف الذكية والأجهزة التقنية الأخرى جزءًا لا يتجزأ من حياتنا. إننا نعتمد عليها في التواصل والتنقل واسترجاع المعلومات والترفيه أيضاً. وليس من المستغرب أن تكون هذه المعجزات التكنولوجية المحمولة قد وصلت إلى عالم الأدب، وتحديدًا الروايات، ومنها تلك الروايات التي يكتبها الروائي الشهير "دان براون"، والذي كانت بداية سطوع نجمه عندنا في دنيا العرب عبر ترجمة روايته ذائعة الصيت "شيفرة دافنشي".
يشتهر "دان بروان" برواياته المثيرة والتأملية، على غرار "ملائكة وشياطين"، "الحصن الرقمي"، "الجحيم"، "الرمز المفقود" وغيرها من الأعمال التي تحول بعض منها إلى أفلام سينمائية هوليوودية قام ببطولتها النجم الأمريكي "توم هانكس" بدور البرفيسور "روبرت لانغدون"، ويدمج ببراعة أجهزة التكنولوجيا الحديثة ومنها الهواتف الذكية في رواياته لتعزيز الحبكة وتحسين تجربة القراءة بشكل عام.
ولنا أن نتساءل هنا: لماذا يفعل "دان براون" ذلك؟
هل هي صرعة من صرعات ما بعد الحداثة، أم هي ضرورة فنية يتطلبها السرد المعاصر بشكل عام؟
إن أحد الأسباب الرئيسية برأيي، والتي يدمج بها "دان براون" أجهزة الهاتف الذكي في أعماله هو التأكيد على الترابط بين الشخصيات وخطوط القصة. تعد هذه الأجهزة رمزًا لتدفق المعلومات والاتصال السلس، بغض النظر عن الحواجز الجغرافية. على سبيل المثال، في "شيفرة دافنشي"، يظل البطل "روبرت لانغدون" متصلاً بالشخصيات الأخرى ويتلقى تحديثات مهمة باستمرار عبر هاتفه الذكي. يُظهر ذلك الإيقاع السريع في الحبكة ويسهل تنسيق الأحداث في أماكن مختلفة، مما يزيد من التشويق والانخراط للقراء.
كذلك يعكس دمج أجهزة الهواتف الذكية النقالة في أعمال "دان براون" رغبته في تصوير المجتمع المعاصر بدقة. فمن خلال استخدام الهواتف الذكية أجهزة الكومبيوتر اللوحية والأجهزة الأخرى المنتشرة في إعدادات العالم الحقيقي، يضمن أن يستطيع القراء التعرف والتأثر بالتكنولوجيا المستخدمة في حكاياته. يعزز هذا التصوير الواقعي الاندماج للقراء، ممكنًا إياهم تصوّر أنفسهم ضمن الحبكة. علاوة على ذلك، نظرًا لأن الكثير من القراء يتفاعلون مع هذه الأجهزة يوميًا، فإن وجودها في الروايات يخلق شعورًا بالتجانس والارتباط المباشر مع الشخصيات.
* تقدم الحبكة وحل الألغاز:/
تعتبر أجهزة الهاتف الذكية أدوات أساسية في روايات "دان براون"، إذ تساهم في تقدم "الحبكة" وتساعد الشخصيات على حل الألغاز المعقدة المبثوثة في الرواية بحرفية تقنية عالية. فهي تعمل كقنوات للاتصال الفوري، وتسهل تبادل المعلومات الحاسمة بين الشخصيات في مواقف تفاعلية ذات رهانات عالية. من خلال المكالمات الهاتفية والرسائل النصية وتتبع الموقع والبحث على الإنترنت، تتمكن الشخصيات في روايات "براون" من التعامل بفعالية مع التحديات وفك رموزها وكشف الحقائق الخفية. يزيد هذا التضمين من التشويق ويدفع السرد قدمًا، مما يبقي القراء على أطراف مقاعدهم من شدة التشويق، إن صح التعبير.
هذا ويقدم استخدام الروائي الأمريكي "دان براون" في أعماله لأجهزة الهاتف الذكي أيضًا فرصة لاستكشاف النتائج الأخلاقية والاجتماعية المرتبطة بالتكنولوجيا المتقدمة. يتم هذا من خلال تصوير مزايا وعيوب هذه الأجهزة حيث يضيف "براون" طبقة أخرى من العمق لقصصه. فعلى سبيل المثال، في روايته "الحصن الرقمي"، يتناول براون مواضيع انتهاك الخصوصية والمراقبة والمخاطر المحتملة لعالم مرتبط عبر تشبيك الإنترنت بشكل متزايد. من خلال تفاعل الشخصيات مع أجهزة الهاتف، يُطلب من القراء أن يفحصوا علاقتهم الخاصة بهم مع التكنولوجيا المعاصرةوما لها من تداعيات أخلاقية.
* الأهمية الثقافية والجاذبية:/
بتبني أجهزة الهاتف وباقي الأجهزة الذكية لعالمنا المعاصر، يمكن لروايات "دان براون" أن تجعل شريحة واسعة من القراء تصاب بالإحباط، بما في ذلك الأجيال الأصغر من الشباب الذين اعتادوا على التقنييات الذكية. لكن، من جهة أخرى، يسمح دمج التكنولوجيا في السرد ببقاء أعمال "دان براون" ذات أهمية ثقافية عالية، وقابلية كبيرة على جذب الانتباه لمزيد القراء، ومن ثم التشجيع على استعمال الأجهزة الذكية، وإيلاء الإهتمام الأكبر للعالم الرقمي الافتراضي بشكل عام.
* نستطيع أن نصنف أنواع الأجهزة الذكية التي يتحدث عنها ويدمجها "دان براون" في رواياته إلى ما يلي:
1. يشير "براون" في رواياته إلى استخدام الشخصيات لهواتف من نوع آيفون، وهي سلسلة منتجات للهواتف الذكية التي طورتها شركة أپل.
2. يذكر "براون" أحيانًا استخدام شخصياته لهواتف من نوع سامسونغ غالاكسي، وهي سلسلة من هواتف ذكية تعمل بنظام التشغيل أندرويد والتي تنتجها شركة سامسونغ.
3. في بعض الأحيان، يشير "براون" أيضًا إلى استخدام شخصياته لهواتف من نوع بلاك بيري، وهي علامة تجارية من الهواتف الذكية المتخصصة في مجال الأعمال الشخصية والتجارية، والأمان. كما في روايته "الرمز المفقود".
4. استخدم "براون" هاتف من نوع "نوكيا 6600" في "شيفرة دافنشي". في الكتاب، يستخدم البطل، روبرت لانغدون، هاتف نوكيا الذكي للتواصل مع شخصيات أخرى وجمع المعلومات طوال القصة. يلعب الهاتف نوكيا دورًا هامًا في القصة، حيث يساعد لانغدون في سعيه لكشف أسرار الكأس المقدسة.
5. استخدم دان براون هاتف سوني إريكسون في روايته "شيفرة دافنشي". في الرواية، يستخدم البطل روبرت لانغدون هاتف سوني إريكسون T68i للتواصل مع شخصيات أخرى وجمع المعلومات. يضيف استخدام هاتف سوني إريكسون الجانب التكنولوجي إلى القصة ويساعد في تقدم الحبكة.
وكما نرى فإنه قد يعتمد استخدام الهواتف الذكية في روايات براون على احتياجات قصة كل رواية وشخصياتها. لذلك، قد يتم ذكر عدة أنواع مختلفة من الهواتف الذكية في عمل واحد من أعماله.
* تأثير استخدام الهواتف وآلات الطباعة على الأدب العالمي:/
اعتبر معظم النقاد إن استخدام "دان براون" للهواتف وآلات الطباعة في رواياته يعتبر تجديدًا في الأدب العالمي. يضيف هذا الأسلوب الحديث بعدًا تكنولوجيًا للرواية العالمية ويجذب القراء الذين يتطلعون إلى تجارب جديدة ومبتكرة في الأدب.
ولكن قد تباينت ردود الفعل النقدية على استخدام الهواتف وآلات الطباعة والحواسيب في روايات دان براون. فبينما أثنى البعض على هذا الأسلوب الجديد واعتبره تجديدًا مثيرًا، اعتبره البعض الآخر استخدامًا زائدًا وغير ضروري في الرواية بشكل عام.
غير أن الناقد الأدبي الكبير الشهير، والذي أنا أتعلم منه بشكل مستمر ودائم منذ أن قرأت له "آغون" و"خارطة للقراءة الغالطة"، البروفيسور "هارولد بلوم"، يعتبر "دان براون" واحدًا من الكتاب الذين يستحقون الاهتمام في الأدب العالمي. يثني "بلوم" على استخدام "براون" للتكنولوجيا في رواياته ويعتبره تجديدًا مبتكرًا في الأدب، حيث تعكس التطور الحديث في الأدب العالمي وتأثير التكنولوجيا على الثقافة والمجتمع. ويعتبر هذا الأسلوب استجابة لتطور العصر واحتياجات القراء الحديثة. ويتوقع أن يستمر المؤلفون في استخدام التكنولوجيا في رواياتهم لإضفاء الواقعية والتشويق على حكاياتهم.
لذا عزيزي القارئ، وأنت تقرأ رواية جديدة في المرة القادمة للروائي الأشهر "دان براون"، انتبه للهواتف الذكية التي ستلعب دورًا حاسمًا في علاقات الأبطال وكشف الألغاز بداخلها، وقارنها بنوع الهاتف الذكي الذي لديك، وفكر في الفرق ما بين استعمالك لهاتفك الذكي الذي بحوزتك، وبين استعمالات أبطال روايات "دان براون" لها، وكيف تحلون معها ألغازكم.

*

حوار مع الكاتب البحريني هشام عقيل حول الفكر الماركسي والتحديات التي يواجهها اليوم، اجرت الحوار: سوزان امي
حوار مع الكاتبة السودانية شادية عبد المنعم حول الصراع المسلح في السودان وتاثيراته على حياة الجماهير، اجرت