قراءات في القطار ..

أحمد فاروق عباس
2023 / 12 / 16

رحلات القطار من وإلى القاهرة فرصة للإنسان - ومع ساعات السفر الطويلة - أن يختار لنفسه صحبه تسليه ، وفى السفر هذا الأسبوع كان معى ثلاث كتب ، كان على أن أختار واحدا منها لكى يكون رفيقي في السفر ..

والكتب الثلاثة هى :

١ - كتاب " مكان تحت الشمس" لبنيامين نيتانياهو ..
وهو كتاب وضع فيه خلاصة أفكاره ورؤيته شديدة التطرف لدولة إسرائيل ، وقد كتبه من فترة طويلة ، وكان الكتاب معى من مدة ، ولم أجد دافعا فيما سبق لقراءته ، ولكن مع أحداث الحرب الحالية في غزة أخرجت الكتاب ، وكان فى دولاب مكتبى في الكلية ، وأخذته معى فى السفر ..

٢ - رواية الفلفوس للأستاذ نسيم مجلى ، وقد اعطانى الرواية بالامس الأخ الصديق الدكتور محمد عبد القادر ، وهو دكتور متميز فى قسم الإحصاء ، واديب وناقد ، وقد اهداها له المؤلف شخصيا ، وهو أستاذ جامعى ومترجم كبير ..
والرواية عن المجتمع القبطى في مصر ..

٣ - كتاب " هاربون بمليارات مصر " للأستاذ عادل حمودة ..

ولا أعرف لماذا اخترت الكتاب الثالث لكى يكون هو الرفيق فى السفر ..
وأجلت كتاب نتنياهو والرواية إلى سفرية أخرى ..

وكتاب عادل حمودة يتحدث عن ظاهرة غريبة حدثت في مصر فى النصف الثاني من التسعينات ، واستمرت حتى أوائل هذا القرن ، وهى استيلاء مجموعات من رجال الأعمال على قروض البنوك ، وعند التعثر في السداد يهربون بما جمعوه إلى الخارج ..

وقد تناول الكتاب قصة هرب الأسماء الآتية من كبار رجال أعمال :

١ - علية العيوطى .
٢ - أشرف السعد .
٣ - مصطفى البليدي .
٤ - جورج حكيم .
٥ - توفيق عبد الحي .
٦ - هدي عبد المنعم .
٧ - رامي لكح .
٨ - د محمود وهبة .

وفى الكتاب قصص مروعة عن علاقة المال بالسياسة في تلك الفترة ، وعن حجم الفساد الخلقى والمالى الهائل ..

وفيه لمحة سريعة عن كيف كون جزء من أثرياء مصر ثرواتهم ، وكيف لعبت الثروة بعقول بعضهم ، وفيه تركيز على نمط حياة هؤلاء الذين وصلوا إلى القمة فى عالم المال والثراء ..
والتداخل بين عوالم المال والفن والسياسة والجريمة ..

وهو لون من الكتابة نحتاجه بشده ، ونعانى من نقص كبير فيه ، وأقصد الكتابة عن دنيا المال والأعمال و الاقتصاد فى مصر ، وما يحدث فيه ..
وهى ناحية أظن أنها مشوقة أكثر بكثير من السياسة وثقل دمها ..

الغريب أن أجزاء ومناطق كثيرة جدا مازلت مظلمة في تاريخ مصر الاقتصادى ، ولم يتقدم أحد لكشفها ووضع حقائقها أمام المصريين ..

فمثلا ..
كيف تم تأميم الشركات والمصانع عام ١٩٦١ وما بعده ، وما هو بالضبط عدد ما تم تأميمه ، وفى أى المجالات والأنشطة ، وماذا حدث لمن تم تأميم مصنعه أو شركته ؟
هل قبع في بيته ؟!
هل هرب أمواله للخارج ؟!
فى أى الأعمال عمل في تلك السنوات ؟!

لا أحد يعرف ..

ومثلا ..
ماذا حدث بالضبط في سنوات الانفتاح الاقتصادي ما بعد ١٩٧٤ ، وكيف ظهرت الطبقة الرأسمالية المصرية الحديثة ، وفى أى المجالات كان نشاطها بالضبط ، وكيف كونت ثروتها وفيم انفقتها ، وما تأثير ذلك على اقتصاد البلاد ؟

أيضا .. لا أحد يعرف ..

ومثلا ..
ماذا حدث في موضوع شركات توظيف الأموال في الثمانينات ، كيف بدأت تلك الظاهرة الغريبة ولماذا نجحت هذا النجاح الساحق ، وما هى نوع العلاقة بالضبط التى جمعت رجال شركات توظيف الأموال برجال السلطة فى تلك الفترة ، وفى هذه الجزئية هناك كلام كثير مازال أغلبه مخفى تحت طبقات من الكتمان ..

وما طبيعة العلاقة بين رجال شركات توظيف الأموال الإسلامية بتيارات الإسلام السياسي ، وهى أيضا مازالت من المسكوت عنه وضمن طبقات الأسرار فى تلك الحقبة ..

نرجع لكتاب عادل حمودة ..
الكتاب صورة شيقة لكيف تم تقارب رجال المال برجال السياسة فى عصر الرئيس مبارك ، وهى علاقة بدأت بنوع من الحماية التى اسبغها رجال السلطة على رجال المال ، وتحولت الحماية إلى مشاركة في الحكم فى السنوات الست الأخيرة من حكم الرئيس مبارك ، ثم تحولت الى نوع من العلاقات الحميمة ، لم تنفصم إلا مع قيام ثورة يناير ، وإعادة ترتيب الأمور فى مصر ..

فصل غريب من حياة مصر الاقتصادية والسياسية ، يحتاج دائما إلى من ينقب فيه ويعيد إليه الحياة ، حتى لا نكرر - كالعادة - نفس الأخطاء بنفس الحماس وعدم الحذر ..

حوار مع الكاتب البحريني هشام عقيل حول الفكر الماركسي والتحديات التي يواجهها اليوم، اجرت الحوار: سوزان امي
حوار مع الكاتبة السودانية شادية عبد المنعم حول الصراع المسلح في السودان وتاثيراته على حياة الجماهير، اجرت