إلى الكاتب في الحوار المتمدن: الأستاذ أمين يونس

مراد سليمان علو
2023 / 9 / 25

ما لي لا أقرأ للكاتب الأستاذ أمين يونس على صفحات الحوار المتمدن! أم كان من الغائبين؟
إن كان مريضا ـ وهذا ما أرجحه، فهو مثلي يعاني من مشاكل في القلب والشرايين، ولا شيء غير المرض يمكن أن يؤخره عن الكتابة في أحوال اللصوص والفاسدين ـ أتمنى له الشفاء العاجل، والعودة إلينا؛ ليخبرنا عن آخر أخبار البلاد والعباد بلسان الداهية (حمكو) الكردي.
أعرف الأستاذ أمين يونس كاتبا شجاعا من خلال مقالاته الجريئة هنا، والتي يمكن الاطلاع عليها بتتبع الرابط التالي:
https://www.ahewar.org/m.asp?i=2263
تعود معرفتي به إلى أولى سنوات النزوح في إقليم كردستان العراق حين كنت أعمل مع منظمة (يزدا)، فقد زارني يوما وأهداني كتابه القيّم (مقالات حزينة وغاضبة) المطبوع في جامعة دهوك. 2013. ومن أعجابي بمحتوى الكتاب جلبته معي إلى ألمانيا عندما هاجرت إليها.
تواصلنا معا وتوطدت علاقتنا الأخوية أكثر. وقام بكتابة تقديم لكتابي (وجها لوجه مع داعش) الذي لم ينشر بعد وكانت لفته شجاعة منه في الوقت الذي رفض بعض الأصدقاء من تقديم الكتاب وكذلك طبعه ونشره، فقط لأنني ذكرت حقيقة ما جرى في سنجار وقراها في الثالث من آب 2014.
من خلال موقع مؤسسة الحوار المتمدن أحيي الأستاذ الكاتب الكبير أمين يونس وأتمنى له عودة سريعة لمواصلة الكتابة في هذا الموقع المهم ليتحفنا بكتاباته الوجودية التي يكون فيها الإنسان هو الأهم بإنسانيته لا بطائفته أو دينه أو عشيرته أو منصبه الاجتماعي.

حوار مع الكاتب البحريني هشام عقيل حول الفكر الماركسي والتحديات التي يواجهها اليوم، اجرت الحوار: سوزان امي
حوار مع الكاتبة السودانية شادية عبد المنعم حول الصراع المسلح في السودان وتاثيراته على حياة الجماهير، اجرت