حوار بين رانيا العبدالله و انتصارالسيسي

هاله ابوليل
2023 / 7 / 3

في الخلفية (سينما حائط تعرض فيلم الراقصة والسياسي وأمام الطاولة الفخمة و يوجد حلوى أم علي و اصابع الست زينب تنتظر اصابع الست انتصار لإلتهامها بلذة وحشية ).
انتصار وهي في قمة اندماجها في لقطة الراقصة وهي في احضان السياسي , تتوعد السيسي في مونولوج داخلي مسموع
:" والنبي يا سيسي لو اعرف إنك بتعرف ست عليّ
لآكون مدشدشاها بالقبقاب على راسك وعلى راسها يابن مليكة تيتاني و موزعة حلوى ام محمود السيسي على الشعب .
آية :"ماله محمود يا ماما ؟
(تنتبه انتصار لنفسها فهي باتت تتحدث مع حالها بصوت مسموع )
تتساءل بتعجب: هو انا كنت بحكي بصوت عالي ياآية!
آية : ايوه يا ماما ؛ ما هو ده العادي بتاعك , من لما سكنا القصر!
انتصار : اصل البت هاله زايد (ام سرنجة )
طلعت بريئة ومالهاش بالسيسي العجوز ,وهو كمان مش معقول لما عبدو يبصبص على وحدة
يقوم يبصبص على ام سرنجة (شبهي)
يعني لو كانت الاشاعات حول ياسمين صبري او هند صبري او منة شلبي
كنا قلنا في إنة
و ما فيش نار من غير دخان
و يا خبر بفلوس بكره ببلاش
ما علينا قومي جيبي الزفت ده ,, الآيفون
أهو بقالي عشر سنين مش عارفة استعمله, يخرب بيت الجهل واهله و سنينه.
آية : ماما هي الملكة رانيا بتاعت الاردن
عزمتنا على حفل زفاف ابنها حسين
بقولوا الحفل في اول حزيران !
انتصار : عزمتنا!
هو انت ما تعلمتيش الدرس
فضحيتينا ربنا ياخذك
رايحة حفل ملكي ووكالات اعلام وكاميرات وقاعدة تطرقعي باللبان يا مسخوطة .
آية : هم مين يعني دول
(شيء كبير مثلا )
ما هم مثلنا ؛ من الشعب
من عامة الشعب
ده اصل الملكة , فلسطينية ,وكانت عايشة بشقة بالكويت
يعني لا قصور ولا خدم ولا حشم
و رجوة دي وحده من الشعب السعودي كمان !
انتصار : يا ريت تنقطيني بسكوتك
وخذي بالك مش ح / تروحي معي على عرس الحسين ؛انا مش عايزة فضايح
(آية ): والنبي يا ماما ؛ ده فرصة ماتتعوض
هو كل يوم في فرح ملوكي !
دول بقولوا جايبين ام كلثوم وتامر حسني وراغب علامة واحلام وكاظم الساهر وعبد الحليم حافظ و....
انتصار : قلتيلي جايبين ام كلثوم وعبد الحليم!
علينا العوض ومنه العوض
آية :" وكمان أهي فرصة اخذ سلفي مع سيدة امريكا الآولى
باربارا وبايضن والبت الرفيّعا كيت ميدلتون وزوجها ابو صلعة
و موزة والدة تميم جاية اكيد
وكمان اهي فرصة اتعرف على حمودة ابن سلمان
والولد خالد ابن رئيس الامارات
وتتابع ضاحكة
:" ده طلعت يا ماما مهمته كولي للعهد
يحضر افراح و يوزع النُّقْطَةُ للعرسان
تضحك آية السيسي ( اهيء اهيء اهيء )
انتصار :خلاص يا بت بكفي لت و رغي
حاسة ابوكي بلعب بذيله
انا قلت مش ح/ تروحي
يعني مش ح/ تروحي
انت كسفت باباك في فرح البت ايمان و قللتي من قيمته بين الناس؛وهو وصاني وقلي ( ما تخذيش العيلة الهبلة دي معاك مرة ثانية )
آية : بابا قال كده !
(تبكي آية ) وتتابع بينما هي تمسح مخاطها بكم قميصها
:" عبدو ما يقلشي كده ابدا ؛ بابا حنيّن وقلبه كبير؛ قلب طفل مسكين !
(انتصار في سرها) ابن مليكة ده , بلحة ؛ قلبه يسع جمل ,وعينه على ياسمين )

(التلفون يرن)
آية تنادي على مديرة مكتب الست انتصار : تعالي يا راشيل جيبي تلفون ماما
ده تلفونك يا ماما
بصي ده رقم المعظمة رانيا أم 60 كيلو
طيب ,سيبي التلفون يرن اكثر من مرة
آية :ليه يا ماما
إنتصار : علشان نعرف ان كانت حابة تعزمنا بجد
ولا هي عزيمة مراكبية و السلام .

(تلبس انتصار نظارتها الطبية , وتطلب من آية طلبا غريبا )
:" تعالي والنبي افتحي السبيكر و التسجيل عشان نوثق المكالمة ونسمعها لباباك لما يرجع .
آية :هو فين بابا ؟
انتصار : في ايلات , عند اليهود اولاد خالاته
آية : ده حماي ( ابو محمد ) بقول عن بابا
: "طول ما باباك بكلم اولاد التايهة دول
وبتراسل معهم و بيقتل المصريين عشان راحتهم
حيظل على عرش مصر عشرين سنة لقدام
وبقول كمان ,,,,
إنتصار : خلاص يا آية بقى
هو انت ح تتكلمي زي ابوك ( بالعة ميكرفون )
ح/ تصدعيني بلي يقوله خالد فودة
ده يا حبيبتي فنجري بوق و بيرغي اكثر من بكيت سيرف وإريل
(الهاتف يرن مجددا )
إنتصار : أص خلاص بقى
( تفتح آية الخط وتعطيه لانتصار )
ايوه يا حبيتي يا رانيا
يا ريته الف مبارك وهنا
والله فرحتلك من قلبي
انت بتستاهلي كل خير
يا اجمل الملكات
اه أُمال دي زي القمر ,شفتها مع حسين
زي البدر بتمامه
هيبة و طول وشكل ملكي و شياكة , بس يعني
(هي عينيها صُغار حبتين )
مزبوط مزبوط ,المهم بتشوف صحيح , احنا عايزين ايه من عيونها غير أنها تشوف
والبت مهندسة قد الدنيا
آه و ما تنسيش الرز السعودي !
اهي ءاهيء اهيء
ده آية بنتي ( يلي ما يعجبهاش حد )
قالت بالحرف الواحد :شبه الملكة رانيا والله
و أنا قلت:
فولة وانقسمت نصين
بس شكلك اصغر منها يا رانيا
والنبي شكلك اصغر منها
دي تبان فوق الخمسة وثلاثين
يا قوة الله

لا خلاص, صافي يا لبن , لأ لأ ماتقوليش كده
تفهمت الموضوع وعرفت انه مدبر
اه ؛ كانت بصتك عادية
بس همي اولاد االحرام ركبوها , حتى تبان انك مزعوجة من آية
لآ مزبوط كلامك يا رانيا يا حبيبتي
خبيرة النت في القصر عندنا
قالت كمان :أنها مركبة
يقطع النت واهله
ماجايبلنا لا وجع الراس
أنا جاية اكيد ,بس آية مش اكيد
اصلها مسافرة باريس تشتري حاجة الماس وماركات
بارك الله فيك يا رانيا
ده انت يا لي علمتيني الموضة و البراندات وايلي صعب ودار ديور و شانيل
آمال
خيرك سابق ياحلوة الحلوات
اهيء اهيء
هي ما خذه على خاطرها بس علشان العيال في العالم الافتراضي هزؤوها جامد في توتير والفيس بوء
دي بتقول انها طلعت ترند لعدة ايام
وانا معرفش ايه يعني ترند !
دول ماخلولها ستر مغطى
هو يعني ما تلبسش الماز بنت رئيس الجمهورية
ولا إيه !
يخرب بيتك يارانيا ؛ انت بتتكلمي مصري كويس
اه اتذكرت
انت قلتيلي انك خريجة الجامعة الامريكية فرع مصر
انا نسيت يا حبيتي
دي اعراض الزهايمر والسلطة والمركز و قعدة القصور
كده
ياريته الف مبروك وتشوفي خلفته واولاده ويطول بعمرك
أن شاء الله قوليلي ,البت ايمان عبت
عبت يعني صارت حامل
مزبوط يا حبيبتي بكير بكير
لاحقين زي مابتقولوا
هيء هيء
(يلعن ابو الخلفة والي بخلفوا
دول عيال آية عاملين دوشة و ازعاج
والنبي
الف مية مبروك ياحبيبتي
اكيد اكيد
بشوفك بالحفل يا منورة الدنيا
يا حبيتي يا رانيا
سلام سلام
سلميلي على ابو حسين والبنات
والولد هاشم ده زي القمر عقبال ما نحضر زفافه هو الثاني
ان شاء الله
مع السلامة والرب حاميك
باي باي
مين المازه !
المازة ,,, قصدك السيسي يخرب عقلك يا رانيا
هو عبدو صار اسمه المازة
اهيءاهيء اهيء
( تقفل انتصار الهاتف )
وهي تضرب يدا بيد
قال المازة قال
احنا اتهزئنا جامد يا اولاد

(تقترب آية من انتصار وهي ترفرف بعيونها )
عزمتني صح !
قالتلك جيبي آية صح !
انتصار : طبعا ما انت عنيدة زي البغل للي جابك
تقترب آية من انتصار وتحضنها
والنبي قالولي
قالتلك جيبي آية معاك صح !
انتصار : هي قالت اجيبك عشان الاشاعات ما تنتشر و يقولوا انك زعلانة و يتحقق مرادهم
اصل اهل الشر
عايزين جنازة ويلطموا فيها .
ده بتقول كمان :" إنه الفيديو طلع تركيب وهي بصت عادي في الحفل
يعني ماكنتش بتلقح عليك ولا على اللبانة ببقك
انبسطي بقه والبسي عدل و بلاش الماز
ده الشعب جوعان ومش عايز استفزاز
ربنا ياخذك و ياخذ ابوك الالمازة
قال الماز قال
( انتصار تضحك ضحكة رقيعة من ضحكات فوفو عبدو الشهيرة )
هاتي طبق ام علي يا بت
ماحدا واخذ منها حاجة
برميل مصر
برميل مصر
يقولوا الي يقولوه
انا جوعانة و معدتي بتصوصو
ويضرب الكرش شو بذل
وفي سرها تخيّلت رانيا وهي تتمختر بملابس انيقة في الحفل بينما هي تتعكبل بملابسها وتشد الكورسيه لاخفاء كرشها البارز
( هي دي البت رانيا ام ستين كيلو عظم
بتاكل زيّنا ولا بتصوم )
يا قوة الله

حوار مع الكاتب البحريني هشام عقيل حول الفكر الماركسي والتحديات التي يواجهها اليوم، اجرت الحوار: سوزان امي
حوار مع الكاتبة السودانية شادية عبد المنعم حول الصراع المسلح في السودان وتاثيراته على حياة الجماهير، اجرت