أسس فسلجة الضحك

رائف أمير اسماعيل
2023 / 2 / 8

مقدمة:
الضحك هو شكل من أشكال التعبير الذي يظهر خارجياً على الإنسان في صورة مرح وفرح.
الملاحظة الرئيسية التي دعتني الى البحث في ظاهرة الضحك هي ابتسامة طفل لا يتعدى عمره شهر واحد. وهذا يعني ان الطفل بهذا العمر لايضحك على معلومات قد دخلت دماغه، وهو ما زال غير قادر حتى على تمييزها. تلتها ملاحظة أخرى تتعلق بالاستغراب من خوفه، حين (يجفل) من حركة او صوت عالٍ، فمم يخاف ؟
إذن هنا لابد من الرجوع الى أصل ومستوى أدنى، من مرحلة تجميع المعلومات وتنظيمها والضحك عليها عندما يكبر الدماغ والعقل بعد أشهر أو سنوات. لابد من البحث في الأسباب الفسلجية المتعلقة بعلم الأعصاب، أو علم النفس معه لتفسير الظاهرة لكل المراحل العمرية بعد إضافة أسئلة أخرى منها:لماذا نضحك بمستويات متعددة؟ نبتسم فقط حينا،ونضحك بالوجه فقط مع قهقهة حينا آخر، و نحرك أجسامنا أو نسقط على الأرض مع الضحك حينا ثالثا؟.. ما دخل الجهاز العصبي الحركي في الضحك، ولماذا يتعامل معها بمستويات متصاعدة تصل إلى حد أن تدمع العيون ؟.. لماذا يختلف الناس في استجابتهم للمسببات، إلى درجة عدم ضحك شخص على حالة ما تبدو مضحكة لشخص آخر بينما يبدي شخص ثالث حزنا تجاهها؟
علما أن دراسة الضحك والدعابة وتأثيرهما النفسي والفسلجي على جسد الإنسان يُسمى بعلم (Gelotology).
سأستعين هنا باقتباسات أولية لالقاء الضوء على الظاهرة كي يتهيأ ذهن القارئ لفهم تفسيرها الفسلجي. ومن ثم يفهم بشكل أدق اقتباسات أخرى تالية تتعلق بحالات مسببة للضحك مثل النكتة والمواقف المضحكة، وفوائد الضحك.
الضحك عند الإنسان
(حديثاً توصل باحثون أن الطفل الرضيع يبدأ في الضحك بعد مرور (17) يوماً من ميلاده. ويشير العالم روبرت آر بروفين الحاصل على دكتوراه في دراسة الضحك والتي استمرت لعقود إلى أن "الضحك يمتلكه كل واحد منا، فهو جزء من مجموع الكلام البشرى على مستوى العالم. يوجد الآلاف من اللغات ومئات الآلاف من اللهجات، لكن الكل يضحك بطريقة واحدة. فكل واحد بوسعه أن يضحك كما أن الطفل الرضيع لديه القدرة على الضحك قبل أن يبدأ في تعلم الكلام، حتى الطفل الأصم أو الأعمى يحتفظ بقدرته على الضحك". ويستمر "بروفين" في حديثه عن الضحك قائلاً: "إن الضحك شيء بدائي كما أنه تعبير غير واعٍ، وإن كان هناك إناس يضحكون أكثر من غيرهم فهذا من المحتمل رجوعه إلى العوامل الجينية". ولإثبات ذلك قام "بروفين" بالإشارة إلى دراسة اسمها "توأم جيجل"، وهما توأم من الإناث تم فصلهما منذ الميلاد لمدة أربعين سنة وعند التقائهما كانت لديهما قدرة على الضحك كبيرة وبدرجة متساوية، على الرغم من أن الآباء بالتبني كانت لديهم طبيعة صارمة غير محبة للضحك، ومن هنا أكد "بروفين" أن التوأم ورثا نفس الصفات الجينية من الضحك، كما يرثا أيضاً الاستعداد للضحك وربما تذوق والبحث عن روح الدعابة.) منقول من موسوعة ويكيبيديا.

أنواع الضحك في علم النفس
(1- الضحك الساخر: وهو الضحك الذي يستخدم للاستهزاء بالغير أو الحط من قدرهم.
2- الضحك المعلب : وهو نوع حقيقي من الضحك، إلاّ أنه يؤخذ من موقف معين ويوضع في موقف آخر، تماماً كما يحصل في البرامج الفكاهية التي تظهر أصوات من الضحك عند عرض المشاهد المضحكة.
3- ضحكة الأنف: وهي الضحكة التي يخرج صوتها من الأنف، والتي تظهر كصوت الشخير في بعض الأحيان.
4- ضحكة الحمامة: وهي الضحكة التي تحدث عند حدوث موقف مضحك مع محاولة طبق الفم وعدم فتح الشفاه لحبس الضحكة وعدم خروج صوتها، مما يتسبب في خروج صوت ضخم شبيه بصوت الحمام.
5- الضحكة المخففة للجهد: وهي الضحكة التي يقوم بها الشخص من أجل التخلص من الجهد والتوتر الناجمان عن قيامه بعمل ما، وعادةً ما تأتي على شكل انفجارات من الضحك المستمر.
6- الضحكة الصامتة: وهي الضحكة التي تظهر على شكل ابتسامة عريضة مع المحافظة على الشفاه مطبقة، وتساعد هذه الضحكة في تنظيم عملية التنفس وخاصةً التنفس العميق.
7- ضحكة البطن : وهي الضحكة الصادقة التي تدفع البعض إلى مسك بطونهم والتقاط أنفاسهم عند حدوثها، وتخرج هذه الضحكة عند حدوث موقف مرح أو مضحك.
8- الضحكة العصبية: هي الضحكة التي تخرج عند الشعور بالقلق أو التوتر بهدف تهدئة النفس والتقليل من حدة توتر الموقف.
9- الضحكة المعدية: وهي الضحكة التي تأتي كردة فعل على ضحكة سابقة لها، وتساعد في اكتشاف المواقف المضحكة والضحك عليها.
10- ضحكة المجاملة : وهي الضحكة التي يلجأ إليها الشخص للتوافق مع الآخرين والتواصل معهم، حتى إن لم يكن الموقف يستدعي الضحك.) آية محمد- موقع ويكيات
عندما يضحك الإنسان بشدة تتحرك 17 عضلة في الوجه و80 عضلة في الجسم باكمله وتزداد سرعة التنفس.(منقول من موسوعة ويكيبيديا).

آراء فلسفية عن الضحك
(أرسطو (Aristotle): "نحن نضحك على من هم أقل منا وعلى القبحاء من الأشخاص، والفرح يأتينا من الشعور بأننا طبقة أعلى منهم".
سقراط (Socrates) : "السخرية تنبع من تجاهل الذات".
هيجل (Hegel): "ينشأ الضحك نتيجة لوجود التناقض بين المفهوم والمعنى الحقيقي الدفين الذي يقدمه هذا المفهوم". وهو يشير إلى المفهوم بـ"المظهر" الشيء الظاهر لنا وبالضحك يُنكر وجوده كلية.
فرويد (Freud): "الضحك ظاهرة، وظيفتها إطلاق الطاقة النفسية التي تم تعبئتها بشكل خاطئ أو بتوقعات كاذبة".
الفيلسوف جون موريال (John Morreall): "الضحك الإنساني له أصوله البيولوجية كنوع من أنواع التعبير عند المرور بخطر ما".
بيتر مارتينسون(Peter Marteinson) : "الضحك هو الاستجابة للإدراك الذي يقر بأن الكينونة الاجتماعية ليست شيئاً حقيقياً".) منقول من موسوعة ويكيبيديا.

تفسيري للظاهرة
قبل الاكتشافات الدماغية الحديثة كان التعامل مع الكثير من الظواهر السلوكية والانفعالية وتفسيرها وكأنها تنبع من صندوق اسود يقع بداخل الجمجمة، وقد اتضح الآن أن الدماغ هو عبارة عن شبكة معلوماتية متتابعة تأخذ المعلومات من الحواس وتنظمها وفق نظام ما .. الصعوبة كانت في عدم فهم أين هي المعلومات في الدماغ، وأين وكيف تخزن وتسترجع، وكيف تتم عملية التفكير، وقد ساهمت انا في ذلك في كتابي آلية انتاج الفكر في دماغ الإنسان- نظرية الشبكة العنكبوتية. تلاه مقالة بعنوان افتراضات لحل لغز الذاكرة.
وبدءا نقول أن الضحك سببه معلومة (منبه) تستلمها الحواس وتربطها بما هو مخزون فتحدث استجابة على شكل مفارقة سعيدة ترتاح لها النفس أو بالأحرى الدماغ الحوفي. لكن الشعور بالسعادة هنا يكون بشكل مفاجي وطفرة لأنها لا تكون مريحة لطريقة تنظيم الخزن الكيميائي فتتأثر بها الاعصاب القريبة برد فعل غير منظم(مضطرب) وبالتالي تنتقل الى العصبين السابع الخامس في الوجه والأعصاب الذاهبة إلى الحنجرة والجسم. وكالآتي:
أولا- المنبهات التي تسبب الضحك:
هي منبهات مفاجئة أو غريبة للحواس أو للإدراك تكون مريحة للنفس،أو تحدث طفرة في الراحة، وهي إما تنبه الحواس وتكون الاستجابة لها انعكاسية غير شرطية، أو تنبه الفكر فتكون الاستجابة لها مقترنة شرطيا بمعلومات سابقة، منها:
(وتتعدد أسباب الضحك، الذي يوصف أيضاً بأنه رد فعل فسلجي نتيجة للمرور بخبرة ما مثل سماع نكتة، عند سماع مداعبة، عندما يتعرض لموقف هزلي يحدث أمامه أو يقع فيه، عندما يداعبه شخص بالملامسة الجسدية (Tickling)، الضغط على عصب الزند (عظم الزند أو العظمة المرحة) Ulnar nerve، وغيرها من الأسباب الأخرى. وقد يحفز استنشاق الإنسان لبعض المواد الكيميائية مثل اوكسيد النتروز (Nitrous oxide) ويُطلق عليه أيضاً "الغاز المضحك" على إطلاق نوبات من الضحك الهستيري، آو عند تناول بعض العقاقير مثل الحشيش (Cannabis). وقد تتسبب نوبات الضحك القوية في إفراز العين للدموع وبعض الآلام البسيطة في العضلات كاستجابة لهذه الحالة الشعورية القوية.) منقول من ويكيبيديا.

ثانيا- الاستجابة – الضحك استجابة انفعالية:
( يعرف الانفعال على أنه:حالة التهيج أو الاضطراب تتميز بشعور قوي وتؤلف في العادة دافعاً نحو شكل محدد من أشكال السلوك وأنماطه.
ويوجد نوعان من الانفعالات وهي :
1- الانفعالات الايجابية :وهي التي تشبع فينا الرضاء والارتياح والسرور.
2- الانفعالات السلبية: وهي التي تشبع في نفوسنا الغضب الخوف أو الحزن أو أي إحساس بالانقباض .
تحدث الانفعالات في حياتنا لأحد عاملين أو منهما معاً
1- العوامل الداخلية :و تتعلق بالجهاز العصبي وإفرازات الغدد الصم للهرمونات .
2- العوامل الخارجية: تتعلق بالأحداث الخارجية التي تؤثر في الشخص وفي أحاسيسه أما بالرضا أو بالسخط وأما بالفرح أو الحزن وأما بالانبساط أو الانقباض) منقول من موقع عرب سايكولوجي.
بعض حالات الانفعال:
1- الغرابة: مثلا لبس ملابس غريبة أو موديل قديم او ممزق مثل ملابس شارلي شابلن واخوه التي كانت دون مستوى ملابس زملائهم ومنها كانت ملابس والدتهم بسبب الفقر لذلك استقبلهم زملائهم بالضحك والسخرية منهم وهذا استغله شارلي شابلن في ملبسه الكوميدي.
2- عدم تناسق الشكل أو المعلومات : ضحك على وجه او شكل او طول او تشوه... او صوت نشاز مثلا رجل بصوت امرأة او يشبه صوت الحيوان لذلك يلجأ الكوميديون الى تغيير اشكالهم لتبدو غير متناسقة .. أو معلومات علمية يشعر الضاحك انه متفوق عليها او انها غير مرتبة بشكل صحيح.
3- كسر المواقف المحرجة – كسر التوتر.
4- كسر المقدس او ماهو متسلط او ماهو محبط أو كثرة الممنوعات.
5- الضحك سخرية واستهزاء وتنكيل بالاخر يعني هنا يكون الضحك ليس من موقف قد يخطأ فيه رئيس دولة وأنما الشخص المقابل ككل هو مدعاة للسخرية منه او التنكيل به والحط من قيمته خصوصا النيات الشريرة التي تفشل او تكون مكشوفة وساذجة.
6- كما نرى عندما نضحك على تصرفات بعض الحيوانات عند تعرضهم لمواقف او خيارات صعبة.. الضحك على حيوانات مفترسة تنهزم.
7- الحالة النفسية للانسان قبل الضحك تشكل احد اسباب الضحك .. الانتقال من موقف محزن الى موقف مريح فجأة حيث تنتقل الدائرة الكهروعصبية من منطقة الى أخرى مناقضة لها فتثير الاضطراب الحركي ومنه الصوتي.
لكن غالبا ما تقل رغبة الانسان للضحك خصوصا اذا كان مثلا مريضا ومتألما جدا من مرضه او حزينا على مسألة شخصية مؤثرة، أو واجه خطر قريبا مكانيا أو زمنيا، لأن الدوائر الكهروعصبية تكون مشغولة بما هو أهم.
8- الانتقالات الحركية لجسم الإنسان أو الحيوان المقابل لا تكون مبررة ومنطقية في كل أجزائه ، اي لا تتوافق مع التفكير أو الكلام الذي بدوره يجب أن يكون منطقيا.

ثالثا- الجهاز الحوفي أو الحافي The Lembic System
) وهو الجهاز المسؤول عن الوظائف الانفعالية التي ترافق إحساسات الحزن والألم أو السعادة والابتهاج"العواطف والمفاهيم الذاتية"، وتشترك في عمله بعض النوى مثل نوى السرير البصري وجزء من النوى القاعدية"الحركية" والنواة اللوزية وقرن آمون وأجزاء أخرى من الدماغ يختلف العلماء في تحديدها. وبذلك فان التنبيهات التي تصل إلى هذا الجهاز منها ما يؤدي إلى إحساس مبهج"يطلق عليه ثواب" والأخرى تؤدي إلى إحساس مزعج"يطلق عليه عقاب"
وتسمى الأجهزة التي تتحسس لهما جهاز الثواب أو التقرب وجهاز العقاب أو الاجتناب. وبذلك فأن هذا الجهاز ضروري لوظيفتي صيانة الجسم والحفاظ عليه خلال عمليات التغذية والفرار والشجار وللحفاظ على النوع خلال عمليات الغزل والتزاوج والأنسال والعناية بالوليد.)بتصرف من كتاب فسلجة الجهاز العصبي للدكتور صادق الهلالي.
إن أصل تكون هذا الجهاز يرجع إلى أول نشأة للكائنات الحية، حيث أن الكائنات وحيدة الخلية باعتبارها مركبات كيميائية معقدة كانت قد واجهت في الوسط الذي عاشت فيه ماهو يشكل خطر عليها فيؤدي إلى تفككها وموتها، وماهو عامل مساعد لتماسكها وإدامة حياتها. وبتطور الاستجابة لهذه المنبهات السلبية والإيجابية مع تطور الدماغ عبر السلسلة الإحيائية تكون لدى دماغ الإنسان جهاز حوفي متطور له إمكانية تجميع المعلومات(الذاكرة) الضارة والنافعة وتمييزها عن بعضها. وأصبح يرافقها استجابة حركية تعبر عن حالة التمييز، مثلما تطور عند الانسان الجانب اإجتماعي فصارت الاستجابة الحركية حالة تعبير سلوكي للفرد داخل المجتمع.
وبتداخل الجانب الوراثي الجيني مع الاحتكاك البيئي عبر الأجيال ثبتت كثير من سلوكيات الاسلاف في جينات الأخلاف فتحولت إلى طبائع، بعد أن تحورت الأجساد خلال ملايين من السنين. فصارت بعضها أفعالا إنعكاسية غير شرطية، مثل الاستجابة السريعة لوخزة أبرة دون أن نراها، وضحكة الطفل بعمر 17 يوما لوضع حركي لجسمه أو صوت أو رائحة تجعله مرتاحا جدا. حيث الضحك (الابتسامة) هنا يعبر عن راحة وليس مفارقة، وكلا الحالتين هما تعبيرا عن حالة التفوق على الوسط. وعكسه هي جفلة الطفل الانعكاسية غير الشرطية لنفس العمر، وأيضا بكاؤه.
رابعا- النشأة التاريخية للضحكة – الأساس الكيميائي والمسارات العصبية
جسم الكائن الحي غير مستقر منذ بداية نشوء الحياة في أبسط مركباتها الكيميائية وهي الحوامض الأمينية؛ بسبب عدم توقف التفاعلات الكيميائية في الخلية، خصوصا من نوع الإحلال والإحلال المتبادل والتفاعل العكسي. فتكون هناك حالات يكون في الجسم أكثر استقرارا من حالات أخرى ويتمثل ذلك في أنواع الاطعمة التي يرتاح لها الجسم في وقت معين دون غيرها وبعضها تسبب سوء هضم.
ومن هنا نشأ المنطق أيضا في أبسط صوره ثم تراكمت مستوياته فيكون الضحك عبارة عن شعور بالتفوق، أو التخلص من ضغوط والتنفيس عنها، أساسه كيميائي، تجاه حالات مقابلة عند أشخاص آخرين أو حيوانات تبدو غير مستقرة أو غير منطقية بمستوى أكبر.
فينتج الضحك من مرور الإشارة العصبية بين معلومتين متناقضتين ومن ثم مرورها في الدماغ الحوفي وبالتالي الى المنطقة الحركية في الدماغ ثم الى الحنجرة وباقي الجسم. ويتوقف عبورها هذه المناطق حسب درجة التناقض الذي يحدده الدماغ الحوفي بناءَ على معلومات ومواقف سابقة عند كل شخص.
إذن، نشأة الضحك الفسيولوجية موروثة مع تكون الدماغ الحوفي التاريخية (منطقة العواطف ) الذي تكون من تجميع أعصاب قريبة من الأنوية العصبية التي تدير أجهزة التنفس والهضم والدوران و الغدد النخامية والصنوبرية، وهذه الأعصاب فيها معلومات المحيط التي تمثل السلب او الإيجاب بالنسبة لعمل تلك الاجهزة ، وأكيد أن ترتيب هذه المعلومات يكون بشكل ترتيب كيميائي أي ترتيب للشحنات السالبة والموجبة .
خامسا- الضحك حالة فسلجية متطورة وارتقائية
والضحك اصلا هو حالة ارتقائية حيث ارتقت في التعبير الحركي عند الإنسان على باقي الحيوانات التي توصل الباحثون إلى دلائل لضحكها باساليب مبسطة. وهو إسلوب للتعبير بأن الضاحك هو أعلى مستوى من الباقين في تخبطهم أو عدم قدرتهم على مواجهة ظرف ما أو التعبير عنه.
فالانسان هو الذي يضحك على الحيوانات وليس العكس لأنه ارقى منهم. والإنسان الأوعى أو الأقوى أو الأكثر تفوقا هو الذي يضحك على الأقل قدرا منه، مثل ضحك الكبير على تصرفات طفل، أو الواعي على جاهل.
لذلك فان ضحكة الطفل الذي عمره لايتجاوز شهر أو أشهر أو الطفل الأعمى أو الأصم تكون موروثة بسبب التناقض والاضطراب الكيميائي في منطقة الدماغ الحوفي الذي يسبب الارتياح للطفل. مثل إنسان عنده سوء هضم ويرتاح لخروج الغازات من فمه بعد شربه مشروب غازي.
سادسا-
((فى مقالة جريدة المؤسسة الطبية الأمريكية، نُشرت في 7 ديسمبر عام 1984، تصف الأسباب المؤدية للضحك التي مصدرها الجهاز العصبي، كالتالي: "على الرغم من أن مركز الضحك بالمخ غير معلوم أو محدد، إلا أنه يعتمد التعبير عنه على مسارات عصبية المتصلة بالدماغ المتوسط والخلفى تتواجد بالقرب من مراكز التنفس.
وفسيولوجيا الأعصاب الحديثة تربط الضحك بتنشيط القشرة الأمامية الوسطى للدماغ التي تفرز مادة "الإلمى فين" بعد نشاط يشعر فيه الإنسان بالمكافأة، بعد تناول وجبة لذيذة، ممارسة النشاط الجنسي، أو بعد فهم نكتة. وقد أظهر بحثاً من البحوث أن أجزاء في المخ لها دور كبير في عملية الضحك، وهما: (Amygdala & Hippocampus).))

ثم ينتقل النشاط إلى المنطقة الحركية من الدماغ ثم تنزل إلى أعصاب الجسم، أعصاب القلب والرئتين والحنجرة والصدر والبطن وحتى الأرجل، حسب قوة الضحكة.
ونلاحظ أن الضحك يسبب توترا حركيا وجهدا عضليا للضاحك، فتزيد عدد ضربات قلبه وتنفسه.
وفي الوجه تشارك الأعصاب، الخامس والسابع في تغيير شكل الوجه فيبدو ضاحكا. وتتأثر قابلية التعبير في مرض أي منهما مثل مرض شلل العصب الوجهي (السابع).
أن الضحك المتولد من المنبهات المضحكة هو حالة اضطراب عصبي حركي (عدم تنسيق) بسب وصول معلومات متناقضة ( من أكثر من مكان) خلال فترة زمنية قصيرة إلى المنطقة الحركية، فيؤثر ذلك على المناطق التي يصلها الاضطراب فتظهر حالات الضحك وأنواعه.
أو يحدث تغير مفاجئ في نشاط بعض الأعصاب الحركية من السكون أو السلب إلى حالة الجهد العالي أو الإيجاب بسبب مرور الدوائر الكهربائية بشكل سريع قادمة من المنطقة العاطفية (الجهاز الحوفي)؛ أي التغير من حالة الكبت أو الضغط إلى حالة الفرح. تشابه حالة سجين لايعرف متى يخرج من سجنه أو يواجه الإعدام، ثم يقال له لقد أخطأنا في سجنك فاخرج وهذا تعويض مالي كبير لك.
ونلاحظ ان إطالة الفترة الزمنية تمنع حدوث الضحكة أو تضعفها كما يحدث عند قول نكتة بشكل بطيء.
سابعا- الشد والانبساط في الأعصاب
قبل استلام منبهات الضحك توجد شخصية مشدودة الأعصاب وأخرى منبسطة، ونرى ذلك بوضوح في أعصاب الوجه. وماعدا هذا فان اعصاب الوجه وانتشار تفرعاتها وقابليتها للشد والانبساط حتما تختلف من شخص إلى آخر وهذا يؤثر في مدى الاستجابة للضحك وحجم الضحكة.
ثامنا- الضحك اثناء النوم
هو يشبه الضحك عند تذكر المواقف المضحكة السابقة، وقد تعبر بعض المنبهات الخارجية حد العتبة التي تمنع دخول السيال العصبي فتصل غلى الدماغ فتثير الضحك، بتناقضها مع معلومات مخزنة تم تذكرها من قبل النائم.
ونضيف معلومتين مهمتين فسرها العلماء في تاسعا وعاشرا:
تاسعا - الضحك والدمع (دمعة الفرح) .
(يمكن أن تنهمر دموع العين عند الضحك الشديد بسبب الضغط الزائد من عضلات الوجه على القنوات الدمعية. وتشبه هذه الحالة ملامسة العينين لمواد مثيرة للتحسس، كالتعرض لعاصفة قوية، أو رائحة تقطيع البصل. وتسمى هذه الدموع بالدموع المنعكسة.) منقول من موقع موضوع الألكتروني.
عاشرا- الضحك كمرض عصبي
توجد أنواع من الضحك مثل الضحك الهستيري pseudobulbar أو المستمر بشكل نوبات من الضحك والبكاء (التقلقل العاطفي PBA) وهي تحدث بسبب مرض عصبي (التأثير البصلي الكاذب). منقول من موقع مايو كلينك.
وهذا النوع هو ليس ضحكا حقيقيا. أي تغيب أو تضعف جدا الدوافع الحقيقية للضحك، وأهمها الشعور بالتفوق.
حادي عشر- الضحك على النفس
لا يضحك الإنسان على نفسه مهما أخطا أو تدنى فعله، فهو يبرر لنفسه ما فعل، ويعلل ذلك بالظروف القاهرة أو الغرائز القوية.
* مستوى وعي الضحكة
العلاقة بالعمر و بالثقافة و المستوى العلمي والتخصص:
تختلف مسببات الضحك حسب العمر، فنجد الأطفال يميلون إلى الضحك على الحركات غير المتناسقة والمواقف البسيطة، بينما يميل الكبار إلى الضحك على المعاني غير المتناسقة التي تحتاج إدراكات عالية.
وبطبيعة الحال يضحك الكبار على الصغار خصوصا الأطفال بسبب عدم التصرف الصحيح أو الكلام غير المتناسق خصوصا إذا لم يكن فيه سوء نية.
كذلك، تختلف الشعوب في مسببات الضحك عندما تزيد الفوارق الثقافية والبيئية، وبالتالي العادات والتقاليد، وعموما يكون الضحك على من يجهل التقليد او العادة، وتضحك شعوب على شعوب أخرى عندما تعتبرها تتصرف بعادات وتقاليد ما تعتبرها متدنية أو لا مبرر لها.
وللمستوى العلمي والتخصص ممارسات ومسميات يضحك فيها على من هو داخلها و لايعرفها أو يخطئ بها. بينما لايضحك من هو أدنى علميا منه أو خارج التخصص.
وثمة مواقف قد تكون مضحكة لانسان ومحزنة بنفس الوقت لإنسان آخر تعتمد على صلتها بمواقف إيجابية أو سلبية سابقة تعرض له الشخص ولم يتعرض لها شخص آخر.
* التعمد في خلق الضحكة- إضحاك الغير
أولا- الطرفة
قصة قصيرة حقيقية مضحكة يتم فيها تحديد الأشخاص وبالتالي الزمان والمكان.
مثال: جلس الشاعران الزهاوي والرصافي يأكلان ثريدا فوقه دجاجة محمرة. وبعد قليل مالت الدجاجة ناحية الزهاوي فقال: عرف الخير أهله فتقدم. فاجابه الرصافي: كثر النبش تحته فتهدم.
ثانيا- النكتة
هي حكاية مضحكة: أي بدون تشخيص وبدون تحديد زمان او مكان أحيانا، وهي تتداول ولا يعرف اسم مؤلفها أو بداية تأليفها عفويا .

انواع النكات
1- النكات الدينية
رجل دين يخطب الجمعة فيذكر الحديث النبوي: حتى لو دخلوا جحر ضب لدخلتموه، ثم قال ( اخرجه الطبراني)
رجل كبير السن سأله: الطبراني أخرج الضب؟
- لا، الطبراني أخرج الحديث
- أخرجه من جحر الضب؟
- لا ، أخرجه يعني رواه
- والضب ماذا حدث له؟
- يا ابن الحلال، الضب مجرد استعاره
- اها .. يعني الضب ليس ملك للطبراني وانما استعاره ... من اين استعار الطبراني الضب؟
- لعن الله اباك وابو الضب وأبو من يأتي مرة أخرى ويخطب بكم.
2- النكات السياسية
مثلا: ماروى الرئيس الأمريكي ريغان كي يصف حالة الدكتاتورية في الاتحاد السوفيتي حيث يلتقي مواطن أمريكي مع مواطن سوفيتي، فيقول الأول ان في بلدنا حرية بحيث نستطيع أن ننتقد رئيسنا دون عقاب، فيرد المواطن السوفيتي بأننا أيضا نستطيع أن ننتقد رئيسكم في بلادنا دون عقاب.
3- النكات الاجتماعية
مثلا: زوج اتصل بمدير الفندق وقال له: تشاجرت مع زوجتي وهي تريد ان تنتحر بأن تقذف نفسها من الشباك. فرد مدير الفندق : هذه مشاكل عائلية لانتدخل فيها فرد عليه .. كيف لاتتدخلوا ... الشباك لايفتح.
4- النكات العرقية: تستخدم للتنكيل بقومية أو شعب أو قبيلة ما، حيث يتم اعطاء دور الغبي أو المغفل لفرد أو مجموعة تنتمي لتلك الفئة، وأحيانا يتم تقليد لغتهم أو صفاتهم أو زيهم.
5- النكات الجنسية
مثلا: واحدة تبرر تأخرها عن البيت انها كانت في سفرة حيث ذهبت مع صديقاتها وفي الطريق تعرضن الى ايقاف سيارة من قبل رجال وقاموا باغتصابهن كلهن عدا (سميرة) وبعدها اطلقوا سراحهن وعند الرجوع تعرضن ايضا الى ايقاف سيارتهن واخذهن الى مكان وتم اغتصابهن مرة اخرى عدا (سميرة) وعندما رد الزوج بعصبية لماذا عدا سميرة فترد: سميرة ماقبلت يغتصبوها.
6- نكات البلادة
المعلم يسأل احد التلاميذ: عبود ، ماذا تتمنى ان تصبح حين تكبر
- اتمنى أصير ملياردير واتزوج اخلى امرأة وادللها وواشتريلها طيارة واحسن سيارة ونسافر الى كل العالم واعطيها دفتر شيكات
فسأل المعلم تلميذا آخر: حمود ، وانت ماذا تتمنى؟
اتمنى أصير زوجة عبود
7- نكات العمل
تحليل نص النكتة او مايضحك
الصراع داخل الدماغ بين المعلومات او الذكريات الشخصية وبين معلومات المحيط او المجتمع وهنا تتعلق بالشخصية. والشخصية هي هلامية لكن يمكن التعبير عنها بشحنات فاصلة بين مايسمى ذاتك وبين شحنات مايسمى محيط وضرورة تفريغ الشحنات كي تستمر التفاعلات تواليا.
الدراما الكوميدية
تعتمد على ملاحظة التجريب في الواقع من شخوص أو مواقف ولا تعتمد عادة على دراسات فسلجية.
(كل ما يأتي منقول من موسوعة ويكيبيديا، وهو أيضا يدعم تفسيري لأسس فسلجة الضحك، ولكي تكون المقالة مفيدة أكثر للقارئ، وتقليل لعناء بحثه عن الظاهرة)
الضحك عند الحيوانات
الضحك لا يقتصر على الجنس البشرى فقط، على الرغم من ملاحظة الفيلسوف "أرسطو" التي يقول فيها: "الذي يضحك فقط هو الحيوان البشرى". وقد يكون الفارق بين ضحك الإنسان والحيوان مثل الشمبانزى، هي التكيفات التي توضع للإنسان من أجل أن يصدر الكلام. وعلى جانب آخر كان هناك رأى لبعض الأخصائيين النفسيين المختصين بالسلوك يرجعون خروج الضحك من الإنسان يعتمد على الإدراك الذاتي بموقف افرد أو بالقدرة على التنبؤ بسلوك شخص أخر، لذا فإن الحيوان لا يضحك بنفس الطريقة التي يضحك بها البشر. توصلت بعض الأبحاث التي أُجريت عن الضحك بين الحيوانات، إلى وجود بعض الجزئيات التي تخفف من حدة الاكتئاب وبعض الاضطرابات المتصلة بالقصور في وظائف المخ وتغير في الحالات المزاجية.
رتبة الثدييات التي تشمل القردة
الثدييات بخلاف الإنسان من القردة مثل: الشمبانزى والغوريلا وإنسان الغاب (ضرب من القردة العليا الشبيهة بالإنسان في بورنيو وسومطرة تصدر أصواتاً للضحك استجابة لبعض الملامسات الجسدية مثل المداعبة أو لعب في شكل مطاردات أو مصارعة). وقد لا يستطيع الإنسان معرفة ضحك الشمبانزى لأنه في مجمله عبارة عن إخراج الأنفاس وإدخالها (الشهيق والزفير)، أي أن ضحكها شبيه بعملية التنفس أو اللهاث. وهناك أمثلة عديدة توضح أن القردة تعبر عن مرحها مثل الإنسان، حيث تم إجراء دراسة على أطفال بشرية حديثة الولادة وعلى صغار الشمبانزى والذين تمت مداعبتهم جسدياً، وعلى الرغم من اختلاف نغمة الصوت التي كانت نبرتها أعلى عند صغار الشمبانزى إلا أنهما تشابها في التعبيرات الوجهية. كما أن الطفل البشرى الصغير يستثار من نفس المناطق التي تحفز الشمبانزى على الضحك تحت الإبط ومنطقة البطن، والاستمتاع بالمداعبة الجسدية لا تقل عند الشمبانزى كلما تقدم به العمر.
الفئران
تم اكتشاف أن الفئران تصدر صوتاً أثناء فترات اللعب والمرح وفي حالة المداعبة الجسدية. ووُصف الصوت الذي تصدره بـ "السقسقة" وهو صوت ضعيف جداً لا يستطيع الإنسان سماعه إلا بأدوات خاصة. كما تم اكتشاف أن الفأر مثل الإنسان يستثار بالمداعبة الجسدية من خلال جلده في مناطق معينة من جسده، وهذا الضحك مرتبط بوجود مشاعر وعواطف وروابط إيجابية بين الحيوان وبين الإنسان الذي يقوم بمداعبته مما يؤدى إلى بحث الفأر عن مزيد من هذه المداعبة. ووُجد أن الاستجابة الإيجابية لمزيد من المداعبة تُرجمت في شكل رغبة الفئران في مزيد من المرح واللعب وفي قضاء وقت أطول مع الفئران الأخرى الضاحكة. وعلى عكس الشمبانزى، فكلما تقدم العمر بالفئران كلما قلت حساسية الجلد عند المداعبة الجسدية. وقد قما كلا من (Jaak Panksepp & Jeff Burgdorf) بعمل بحث لتتبع المنشأ البيولوجى للفرح وللعمليات الاجتماعية في المخ من خلال مقارنة الفئران بمجتمع الأطفال الصغار وممارستهم للمرح في مناخ اللعب. وعلى الرغم من عدم مقدرة البحث على إثبات أن الفئران لديها روح المداعبة، إلا أنهما أشارا إلى قدرة الفئران على الضحك والتعبير عنه. وفى دراسة أخرى، تم التوصل إلى أن الفئران تُصدر أصوات "السقسقة" قبل لعب المصارعة أو أخذ المورفين أو القيام بممارسة النشاط الجنسي ويُفسر هذا الصوت على أنه توقع لشيء إيجابي يتم مكافأتهم به.
الكلاب
ضحك الكلاب يشبه إلى حد كبير اللهاث الطبيعى، وبتحليل اللهاث بواسطة مسمة الطيف (Spectrograph) فقد وُجد أن طريقة التعبير عن اللهاث له درجات مختلفة مجموعها ينتج عنه ما يسمى بضحك الكلب. وقد تم تسجيل الأصوات الضاحكة لبعض من الكلاب وبمجرد إعادة تشغليها لهم يبدأون في اللعب والمح وتخفض من معدلات الضغوط لديهم، كما تدعم السلوك الاجتماعى لديهم من الاقتراب واللعق باللسان. وقد قام كل من العلماء الثلاثة: سيمونت وفيرستيج وستورى (Simonet، Versteg & Storie)، بإجراء ملاحظة على حوالي (120) كلباً تتراوح أعمارهم ما بين (4) أشهر إلى (10) سنوات من خلال إجراء مقارنة ما بين فريقين الأول قام بسماع ما تم تسجيله من ضحك الكلاب والفريق الثاني لم يقم بسماع مثل هذا التسجيل. وفي هذا البحث تم قياس السلوك التالية للكلاب: اللهاث، التذمر، سيلان اللعاب، العدو، النباح، الجلوس خوفاً من شيء أو من البرد، الاندفاع، اللعب بالمخالب.. وقد أسفرت الملاحظة عن نتائج إيجابية عند سماعهم لما هو مسجل من الضحكات، ومن هذه النتائج الإيجابية: - انخفاض ملحوظ في السلوك المتصل بالضغوط. - زيادة حركة الذيل في الارتفاع والانخفاض. - حركة الوجه (كأن الكلب في حالة مرح) بمجرد سماع صوت الضحك. - إظهار سلوك اجتماعي إيجابي بشكل متكرر. ومن هنا توصل البحث إلى أن الضحك يزيد من هدوء الكلب، ويسهل حينها السيطرة عليهم وتلقى التدريبات.
الضحك والجسم
1- القلب: أظهرت العديد من الدراسات أن الضحك يحمي القلب، وذلك بطريقة غير مباشرة والتفسير وراء ذلك هو أن الضغوط العقلية تسبب خللاً لـ(Endothelium) البطانة الحامية للأوعية الدموية، وبمجرد أن تتأثر هذه البطانة ينجم عنها عدد من ردود الفعل من الالتهابات التي تؤدى إلى تراكم الكوليسترول على جدار الشرايين التاجية وكنتيجة نهائية حدوث الأزمات القلبية. المزيد عن الكوليسترول.. وكما يشرح "ستيف سولطانوف" رئي الرابطة الأمريكية للعلاج بالضحك: "عندما يضحك الإنسان من قلبه يفرز هرمون الكورتيزول (الهرمون الذي يُفرز عندما يكون الإنسان تحت تأثير الضغوط) بقلة، لذا عندما يكون الإنسان في حالة ضغوط ويتناول هذه الضغوط بالضحك يقلل من معدلات إفراز الجسم لهرمون الكورتيزول". كما يقول "سولطانوف": "أن الضحك يزيد من احتمال الإنسان للآلام، كما يقوي الجسم من خلال إفراز الأجسام المضادة التي تحارب العدوى والتي تمنع تصلب الشرايين، ومن ثَّم إصابة الإنسان بالذبحة الصدرية أو الأزمات القلبية (المزيد عن الذبحة الصدرية والأزمة القلبية في الموسوعة الطبية على موقع فيدو) أو السكتة الدماغية. وأضاف "سلطانوف": "أن الشخص الذي يعيش دائماً في حالة وجدانية يحيطها الإحباط هو أكثر الأشخاص تعرضاً لأمراض القلب، الشخص الذي يعاني من الغضب المزمن والكراهية لغيره أكثر عرضة أيضاً للأزمات القلبية، والأشخاص التي تعيش حياة قلق ويسلكون نمط حياتي به ضغوط تتعرض شريانهم للانسداد... إلخ".
2- مرض السكر: أظهرت دراسة في اليابان، أن الضحك يقلل من معدلات سكر الدم بعد تناول الوجبات (الوجبات الصحية بموقع فيدو). وتم إجراء الاختبارات على حوالي 19 شخصاً مصابون بمرض السكر النوع الثاني من قبل جامعة "تسوكوبا" وذلك بأخذ عينات من دم المرضى قبل تناول وجبة وبعد انقضاء ساعتين من تناول الوجبة. ثم حضر المرضى محاضرة "مملة" لمدة 40 دقيقة في اليوم الأول من إجراء الدراسة، أما في اليوم الثاني من الدراسة حضر نفس المرضى عرض كوميدي استمر أيضاً لمدة (40) دقيقة. وكانت النتائج إيجابية من انخفاض معدلات السكر بعد مشاهدة العرض الكوميدي بمعدلات أكثر عند الاستماع إلى المحاضرة المملة. وأتت الخلاصة من هذه الدراسة أن الضحك علاج مفيد لمرض السكر، وما يحدث للجسم من تغيرات خلاله يعوض الجسم عن ما يلحقه به المرض. المزيد عن مرض السكر..
3- التدفق الدموي: في دراسة بجامعة "ماريلاند" تم إجراؤها على مجموعة من الأشخاص من خلال تصوير حالة الأوعية الدموية لديهم مرة بعد رؤيتهم لعرض كوميدي حيث كانت النتائج إيجابية وقيام الأوعية بوظائفها الطبيعية (كانت الأوعية في حالتها الطبيعية)، والنتيجة العكسية كانت عند رؤية نفس المجموعة من الأشخاص لدراما مما أدى إلى توتر الأوعية وانخفاض في حدوث التدفق الدموي فيها.
4- الاستجابة المناعية: الضغوط تحد من كفاءة جهاز المناعة، حيث أن روح الدعابة ترفع من قدرة الجسم على محاربة العدوى بإفراز الأجسام المضادة كما تعزز من تواجد الخلايا المناعية. عندما نضحك فإن الخلايا الطبيعية التي تدمر الأورام والفيروسات تزيد، بالإضافة إلى إفراز الجسم للبروتينات التي تحارب العدوى (Gamma-interferon) وخلايا تى (T-cells) الهامة لجهاز المناعة وخلايا بى (B-cells) التي تفرز الأجسام المضادة لمحاربة الأمراض. وبالمثل يقلل الضحك من معدلات ضغط الدم، ويرفع من معدلات الأكسجين، ويساعد على التئام الجروح بشكل أسرع.
5- القلق والأطفال: أظهرت الدراسات أن الأطفال التي يصاحبها مهرج بجانب الآباء والفريق الطبي المتخصص قبل إجراء جراحة ما تكون معدلات القلق لديهم أقل في حدتها عن الأطفال التي يصاحبها الآباء والفريق الطبي فقط. ومعدلات القلق العالية قبل إجراء الجراحات بشكل عام قد تؤدى إلى حدوث مضاعفات خطيرة حيث وُجد لأن حوالي 60% من الأطفال تعانى من القلق قبل إجراء الجراحة. وقد تم استخلاص هذه النتائج من دراسة تم إجراؤها على حوالي (40) طفلاً تتراوح أعمارهم ما بين 5-12 سنة سيخضعون لجراحة بسيط، ونصف هذا العدد كان يتواجد معهم المهرج بجانب الأب والأم والفريق الطبي والنصف الآخر لم يتواجد بينهم المهرج، وكانت معدلات القلق للمجموعة الأولى قبل إجراء الجراحة محدودة للغاية.
6- الاسترخاء والنوم: بملاحظة المرضى الذين يعانون من آلام العمود الفقري ولا يمكنهم الاستغراق في النوم، فقد ثبت أن التعرض لعشر دقائق من الضحك يمكنهم من النوم لمدة ساعتين متصلتين بدون آلام.
7- اللياقة البدنية: توصل العلماء بان الضحك مائة مرة (100) يساوى في تأثيره ما يُبذل في النشاط الرياضي (ممارسة الرياضة على العجلة لمدة 15 دقيقة). فالضحك يعمل على تشغيل الحجاب الحاجز، منطقة البطن، الجهاز التنفسي، وعضلات الوجه والأرجل والظهر.
8- تقوية العضلات: بالإضافة إلى المزايا العديدة لضحك الإنسان، فهو يقوى عضلات البطن. ويقول العالم "جارد بى كوهين" Jared B. Cohen، الذي أجرى العديد من التجارب المعملية على الضحك، أن: "الضحك لا يساعد فقط القلب، ولكنه أيضاً يساعد على جمال الجسم والمظهر". فهناك بعض الأشخاص التي تؤمن بأن الضحك وسيلة سهلة جداً وغير مكلفة وغير مؤلمة للمحافظة على جمال الإنسان حيث تساعده على شد عضلات البطن وعدم ترهلها. وقد صرح حوالي (14) مريضاً من (15) خضعوا لتجارب "كوهين" أن الضحك بالفعل أفضل من ممارسة بعض التمارين الرياضية. ولكي يكون الضحك فعالاً، لابد وأن يستمر الشخص في ضحكه لمدة (30) ثانية على الأقل حتى يشعر بإحساس الاحتراق البسيط. وعلى الرغم من أن الضحك هو الطريقة الذيذة البديلة عن الرياضة، إلا أنه يوصى دائماً بضرورة ممارسة الرياضة حسب الاستطاعة.
9- أزمة الصدر (الربو): هذه المرة الضحك له تأثير سلبي على صحة الإنسان، فهو من أحد مثيرات أزمات الربو عند حوالي ثلثي (2/3) الأشخاص المصابة به – ذلك طبقاً للدراسة التي قامت بها الجمعية الأمريكية لأمراض الصدر في اجتماعها السنوي في عام 2005. ولا يوجد فارق في طريقة الضحك وشكله الذي يخضع له الإنسان في إثارة أزمة الربو سواء الضحك الخفيف أو القهقهة أو الضحك العميق.. والقاعدة العامة هو أن الضحك مهما اختلفت أشكاله فهو يثير أزمات الربو. تم إجراء تجربة على عدد من المرضى لمدة (18) شهراً لبحث قائمة مثيرات أزمة الربو، وكان مرضى الربو الذين خضعوا للتجربة لا توجد بينهم فروقات عمرية كبيرة أو فروق في مدة استمرار الأزمة أو في التاريخ الوراثى للإصابة بمرض الحساسية الصدرية، وكانت النتائج كالتالي: ممارسة النشاط كأحد مثيرات أزمات الربو يتكرر حدوثه مع مثير الضحك (الذي هو الآخر أحد مثيرات الأزمة كما مقدم على صفحات موقع فيدو). ووُجد أن النسبة العظمى من حدوث الأزمة هي لمثير الضحك، والتي تمثل النسبة 61% بجانب مثير الرياضة، أما مثير الرياضة بمفرده فيمثل 35% فقط.. وهذا الفارق في النسبة يرجع إلى أن الضحك تتحرك فيه ممرات الهواء بشكل أكبر بجانب رد الفعل الشعوري.

فوائد الضحك في إيجاز
- الضحك يفيد الجسم والعقل: يحقق السعادة والسلام النفسي - يمنحك التجدد - يقلل من الضغوط - يحد من ارتفاع ضغط الدم وأمراض القلب - يزيد من قدرتك علي التأمل والاسترخاء - يقوي جهاز المناعة ووسائل الدفاع الطبيعية الموجودة في الجسم - يخفف من حدة الألم عن طريق رفع مستوي إفراز مادة الإندروفينس - يفيد مرضى التهاب الشعب الهوائية وأزمات الربو عن طريق رفع نسبة الأكسجين في الدم الذي يدخل للرئة - يزيد من قدرتك علي التحدث إلى الآخرين بلباقة - يطور من شخصيتك وقدرتك علي القيادة - يجعلك تبدو أكثر شباباً - ينمي روح المشاركة وروح العمل الجماعي. - يعطي الشخص الثقة بالنفس - يقلل من الشخير لأنه يساعد على عدم ارتخاء عضلات الحنجرة - ينمي قدرة الشخص الإبداعية - يزيد من مرونة أوعية القلب - يرفع من روحك المعنوية - يجعلك تفكر بشفافية - يخرجك من دائرة الروتين - تتلألأ عينيك عندما تضحك وتصبح أكثر وسامة - يرفع من مستوي أدائك العقلي ومن قدرتك علي الاحتفاظ بالمعلومات لأطول فترة ممكنة ويقوي الذاكرة - يجدد الطاقة - يحطم طبيعتك المتحفظة - يقوي عضلات البطن - يوازن بين كيمياء التوتر والضغط - يذكرك دائماً بالصورة الأشمل والأعم في حياتك أي تفكر وترسم لمستقبلك - يجعلك تندم علي ما فات من عمرك وأنت جاد - تتصل بالآخرين علي نحو أعمق - وأخيراً توتر كل من يسبب لك الضيق.
أنواع العلاج بالضحك
يوجد الآن العديد من أنواع العلاج المستخدمة من قبل الأطباء والمعالجين النفسيين والمتخصصين في مجال الصحة العقلية، التي يُستخدم فيها روح الدعابة والضحك كنوع من أنواع العلاج والشفاء من بعض الاضطرابات الجسدية والعقلية . هذه الوسائل العلاجية بعضاً منها يمكن للشخص وصفها لنفسه دون الاقتصار على المتخصصين فقط. والعلاج بالضحك يحاول أن يحقق صحة المقولات القديمة: "الضحك هو العلاج الأفضل"، أو كما قال "فولتير" Voltaire: "الطبيعة هي التي تعالج المرض، بينما فن الطب هو الذي يداوم على بقاء الإنسان في حالة سلام نفسي".
العلاج بالدعابة
العلاج بالدعابة هو الاعتماد على الدعابة في علاج النفس، باستخدام وسائل من الكتب وبرامج الترفيه والأفلام والروايات التي تشجع على ضحك المريض. من الممكن أن يتم ذلك بشكل فردى أو في شكل مجموعات علاجية، إلا أن الثانية لا تأتى بالنتيجة المرجوة وخاصة إذا كان الطبيب هو من يقوم بتقديم العلاج وليس المريض لنفسه لأنه من الصعب أن ينظر جميع المرضى المشاركون في حلقة الدعابة إلى المواد المقدمة إليهم على أنها تقدم "مزحة" تساعدهم على رفع روحهم المعنوية.. فقد لا يجد البعض فيها كذلك.
العلاج بالمهرج
يتم في إطار الإقامة بالمستشفيات ومراكز العلاج المتخصصة، حيث يتواجد "المهرج" الذي يكون جزءاً من العلاج، وذلك بالمرور على الغرف وتقديم العديد من المهام التي تساعد على العلاج وخاصة للأطفال من: السحر، اللعب والموسيقى والمرح أو بتقديم الحنان للطفل. ومن مزايا هذا العلاج أنه يقوى روح التعاون عند الأطفال، ويقلل القلق عند الطفل الذي يريد تواجد أبويه بصفة دائمة معه، كما يقلل الحاجة إلى استخدام المهدئات لدى البعض، يحد من الإحساس بالآلام ويحفز من كفاءة وظائف جهاز المناعة. ونجد أن هذا النوع العلاجي ليس مقتصر على المستشفيات فقط، وإنما يمكن توظيفه في ملاجئ الأطفال والحضانات وأماكن الحرب والسجون... الخ.
العلاج بالضحك
وهنا يقوم الطبيب بإعداد "ملف محفزات الضحك" لمريضه، وذلك بجمع المعلومات من الشخص الذي يريد هذا النوع من العلاج عن الأشياء التي تحفزه على الضحك منذ طفولته من مواقف ونكات يفضلها. ويقوم الطبيب من خلال هذه المعلومات بتدريب الفرد على بعضاً من التمارين التي يمارسها لتحفزه على الضحك كما يذكره بأهمية العلاقات الاجتماعية كجزء من العلاج. ويقع على الطبيب عاتق كبير وهو كيفية التفريق بين ما يفسره المريض على أنه دعابة من وجهة نظره وما ليس بدعابة وهذا ليس بالشيء الهين.
التأمل بالضحك
يوجد وجه للشبه كبير بينه وبين التأمل العادي الذي يقدمه فيدو على صفحاته. وهذا العلاج يمكن أن يقوم به الشخص بمفرده دون اللجوء إلى المشورة الطبية أو المساعدة المتخصصة. والتأمل بالضحك هوعبارة عن تمرين يستمر مدته إلى ما يقرب من (15) دقيقة ويُجدي أكثر مع الأشخاص التي تجد صعوبة في الضحك ولا يخرج منها بشكل تلقائي. ويتكون تمرين الضحك من ثلاث مراحل: المرحلة الأولى هي مرحلة الإطالة – حيث يقوم الشخص بتوجيه كل طاقاته إلى إطالة كل عضلة من عضلات جسده بدون ضحك. المرحلة الثانية هي مرحلة الضحك – يبدأ الشخص في الضحك تدريجياً بالابتسامة حتى يصل إلى الضحك العميق من المعدة أو الحاد أيهما يصل إليه أولاً. المرحلة الثالثة هي مرحلة التأمل – يقوم الشخص بالتوقف عن الضحك ويغلق عينيه ويتنفس بدون صوت مع التركيز الشديد.
يوجا الضحك
تتشابه إلى حد كبير باليوجا التقليدية، ويكن ممارستها في مجموعة أو في نادى. واليوجا هنا تكون إما بغرض العلاج التكميلي أو الوقائي، وهي عبارة عن تمارين تستمر لمدة (30-45) دقيقة يقودها شخص متدرب وتتضمن على الخطوات التالية: تمارين التنفس، اليوجا، الإطالة مع ممارسة الضحك. لا يتم الاحتياج هنا إلى استخدام أو اللجوء إلى مواد تبعث على الضحك.
حالات لا يوصى فيها بالضحك
على الرغم من فوائد الضحك الجمة وخاصة للقلب، إلا أنه في بعض الأحيان يسبب مشاكل صحية خطيرة ومنها السكتة الدماغية على صفحات موقع فيدو وأزمات القلب. فتوجد بعض الحالات التي يوصى فيها بعدم الضحك وتجنبه: - عقب جراحة البطن، لأن الضحك قد ينجم عنه فك غرز الخياطة الجراحية. - مريض الفتق. - مريض البواسير في مرحلة متقدمة. - مضاعفات لاضطرابات في العين.. المزيد عن التركيب التشريحى للعين - المرأة الحامل، وخاصة إذا كانت هناك بعض العوامل التي تهدد بعدم أمان الأم أو جنينها. - مرض الدرن، التهاب الشعب الهوائية المزمن، مرضى عدوى الجهاز التنفسي والحالات التي يكون فيها السعال مصحوباً ببلغم والذي يؤدى إلى نشر العدوى. - الشخص السليم الذي يشعر بعدم ارتياح مع الضحك، وحينها عليه باللجوء الفوري إلى المساعدة الطبية.
8/ 2/ 2023

حوار مع الكاتب البحريني هشام عقيل حول الفكر الماركسي والتحديات التي يواجهها اليوم، اجرت الحوار: سوزان امي
حوار مع الكاتبة السودانية شادية عبد المنعم حول الصراع المسلح في السودان وتاثيراته على حياة الجماهير، اجرت