خوف .. وقصص اخرى

منذر ابو حلتم
2023 / 1 / 30

(1) غياب

قال لها :- هل ترين غروب الشمس ؟ ..هل ترين ذلك الأفق الأحمر البديع ؟ .. هناك تحلق روحي شوقاً إليك إذ تغيبين ..!! وعندما نظر إليها .. لم يجدها ..! تذكر أنه يحلق الآن هناك .. وأنها غائبة ..!!


(2) الرسائل العتيقة

كان يشعر بالبرد .. وصوت الرعد الذي يتدحرج على سقف الكون بين فترة وأخرى يضفي على مشاعره غربة .. ووحشة .. شعر بشوق إليها ..أخرج رزمة الرسائل العتيقة وأشعل شمعة ..فملأ الربيع غرفته الصغيرة وروداً وأعراساً ودفئاً وأغنيات ..!! بعد ساعتين .. أجفل حين سمع الرعد يعزف أنشودة الوحشة من جديد ..!


(3) أم ووطن

قالت له وهي تودعه وتحضنه بقوة لدرجة الألم : - ولدي .. حبيبي ..أخاف عليك ..ولدي .. ليس لي أحد غيرك الآن .. ولدي .. حاول أن تعود حياً ..ولكن لا تستسلم ..!!


(4) لقاء

من خلال سحابة الدخان والغازات السامة الكثيفة لمحه .. تذكر أسطورة الفينيق ..! .. وتذكر أخوه الذي استشهد قبل أيام ..! تقدم ببطء حاملاً حجراً .. كان شوقه لأخيه يزداد .. ويزداد .. غاب في سحابة الدخان .. لحظات ثم التقى بأخيه الشهيد هناك .. حيث لا ألم بعدها ..!!


(5) خوف

حين قالوا له : مبروك .. لقد أصبحت حراً ..!! بعد عشرين عاماً أمضاها سجيناً ، شعر بالخوف .. بكى ، وأسرع نحو الزوايا المعتمة ..!

حوار مع الكاتب البحريني هشام عقيل حول الفكر الماركسي والتحديات التي يواجهها اليوم، اجرت الحوار: سوزان امي
حوار مع الكاتبة السودانية شادية عبد المنعم حول الصراع المسلح في السودان وتاثيراته على حياة الجماهير، اجرت