سحر الكرة (5)

عبد السلام الزغيبي
2022 / 12 / 28

بطولة كأس العالم 98 حضرتها في أثينا بعد عودتي إليها ثانية، وكانت المتابعة من الكافتيرات والمطاعم على كورنيش البحر في بلدة نيامكري الواقعة خارج اثينا والقريبة من بلدة ماراثون
الشهيرة بماراثونها.
نظمت فرنسا كأس العالم للمرة الثانية تاريخيا بعد الاستضافة الأولى في عام 1938، وتعتبر النسخة الأخيرة في القرن العشرين، واقيمت المنافسات في عشر مدن مختلفة خلال الفترة من 10 يونيو
حتى 12 يوليو وتعد البطولة الأطول من حيث المدة بين جميع النسخ واستمرت 32 يوما.وتعتبر بطولة كأس العالم فرنسا 1998 هي التاسعة من حيث التنظيم في دولة أوروبية. وهي أولى
البطولات بمشاركة 32 منتخبا.
في تلك البطولة شاهدنا حفل زفاف قبل صافرة البداية في ملعب "فيودروم" بمدينة مارسيليا كان شاهدا على حدث فريد في بطولات كأس العالم، حيث نجح النرويجي "أكيلاند" وصديقته البرازيلية
"روز أنجيلا" في الحصول على موافقة فيفا لإقامة حفل زفافهما في أرضية ملعب مواجهة البرازيل والنرويج.
شهدت البطولة المشاركة الاولى لنجم يوفنتوس وريال مدريد "زين الدين زيدان" في كأس العالم التي أقيمت في بلاده عام 1998، ونجح في صناعة هدفين خلال مباراتي جنوب إفريقيا والسعودية،
لكنه تعرض للطرد في اللقاء الثاني ليغيب عن المباراة الختامية لدور المجموعات أمام باراجواي.وبالرغم من عدم تسجيله أي هدف حتى الدور نصف النهائي إلا إنه كان قائد منتخب الديوك،
والمحرك الأساسي للفريق بأكمله،وصالح الجماهير الفرنسية التي كانت غاضبة من طرده، عندما سجل هدفين في المباراة النهائية أمام البرازيل ليهدي بلاده اللقب الوحيد في كأس العالم، ليتحول
الى معبود للجماهير الفرنسية التي هتفت باسمه ورفعت صورته على قوس النصر في قلب باريس.
وكانت هذه النتيجة الأثقل للبرازيل في جميع النهائيات التي خاضتها عبر تاريخها بكأس العالم، بأدارة المغربي سعيد بلقولة، ليصبح أول حكم عربي وإفريقي يدير المباراة النهائية في كأس العالم،
عندما قام بتحكيم نهائي تلك النسخة بين البرازيل وفرنسا.
وتابعت كأس العالم 2002 وهي أول بطولة تقام في قارة آسيا، والبطولة الوحيدة ، التي تقام في دولتين وهما كوريا الجنوبية واليابان.وبذلك باتت آسيا رابع قارة في التاريخ تنظم كأس العالم بعد
أوروبا والأمريكتين الجنوبية والشمالية.
شهد كأس العالم 2002 العديد من المفاجآت المدوية والتي ربما لم تتكرر في تاريخ البطولة خلال نسخة واحدة من قبل، بمجرد ان بدأت البطولة كانت المفاجات تتوالى، اذ لم يتواجد من منتخبات
الصف الأول في ربع النهائي إلا 4 فرق فقط وهي ألمانيا والبرازيل وإنجلترا وإسبانيا.
إنجلترا والبرازيل اصطدما في دور الثمانية، بينما خرجت إسبانيا في مفاجأة مدوية بركلات الترجيح ضد كوريا الجنوبية .وتأهل لنصف النهائي منتخب تركيا الذي أقصى السنغال،
وفازت البرازيل 2-0 على ألمانيا في النهائي الذي غاب عنه بالاك بسبب الإيقاف بعد تعرضه للطرد في نصف النهائي ضد كوريا الجنوبية.
كان نهائي مونديال 2002 استثنائياً وتاريخياً كونه كان أول مباراة تجمع ألمانيا بطلة العالم 3 مرات بالبرازيل (4 آنذاك)، رغم تاريخ مشاركاتهما الطويل في المونديال.
وأقيمت المباراة يوم 30 يونيو وهو نفس التاريخ الذي فازت فيه ألمانيا بكأس أمم أوروبا 1996، قبل 6 سنوات على حساب جمهورية التشيك.
وحضر اللقاء الذي أقيم في الملعب الدولي في يوكوهاما، 69 ألف متفرج، وفاز بجائزة لاعب المباراة الظاهرة رونالدو الذي سجل هدفي الفوز لمنتخب البرازيل.
كان تأهل ألمانيا للنهائي أحد أكبر مفاجآت مونديال 2002، فالمنتخب الأنجح في تاريخ قارة أوروبا بكأس العالم، كان يعيش أحد أسوأ فتراته الكروية بداية من الخروج المبكر في مجموعات يورو
2000 مروراً بالخسارة المدوية 5-1 أمام إنجلترا في ميونخ بتصفيات المونديال.
ولم يكن الحال أفضل كثيرا في البرازيل، التي غيرت من نهائي 1998 الذي خسرته 3-0 من فرنسا إلى نهائي 2002، مجموعة مدربين منهم فانديليري لوكسمبورجو وإيمرسون لياو الذي كاد أن
يتسبب في غياب البرازيل عن المونديال لأول مرة، ثم جاء لويس فيليبي سكولاري الذي قاد بلاده للتأهل ثم اللقب.
من ارقام كأس العالم 2002، أن المنتخب السنغالي بات ثاني منتخب في تاريخ أفريقيا يتأهل لربع نهائي كأس العالم بعد الكاميرون في 1990.
و المنتخب الكوري الجنوبي، بات أول وآخر منتخب آسيوي حتى الآن، يصل إلى ربع ونصف نهائي كأس العالم.
ولأول مرة في تاريخ كأس العالم، تتواجد منتخبات من 5 قارات في ربع النهائي وهي أوروبا وأمريكا الجنوبية وأمريكا الشمالية وآسيا وإفريقيا.
ومفاجأة البطولة الكبرى، كانت خرج منتخب فرنسا من الدور الأول للمسابقة في سابقة لم تحدث منذ إقصاء البرازيل من نفس المرحلة في نسخة إنجلترا 1966.
ومن البطولة كان فوز حارس مرمى منتخب ألمانيا" اوليفر" بجائزة أفضل لاعب في المسابقة في إنجاز لم يتكرر في تاريخ كأس العالم.
في هذه البطولة قدم المنتخب السعودي أسوأ مشاركة له في تاريخه بكأس العالم بتلقي 12 هدفاً وعدم التسجيل مطلقاً للمرة الأولى في مسيرته الكروية.
سُجل في البطولة 161 هدفاً على مدار 64 مباراة أقيمت على 20 ملعباً وفي ظل حضور جماهيري بلغ 2.7 مليون مشجع من جميع أنحاء العالم.
وفاز الظاهرة البرازيلية رونالدو بلقب هداف كأس العالم برصيد 8 أهداف، أهمها كان ثنائية الفوز 2-0 على ألمانيا في النهائي في مرمى أوليفر كان.
بحق كانت بطولة ممتعة فاز بها المنتخب البرازيلي الذي امتع عشاقه في كل مكان، وليضيف نجمة اخرى الى اربع نجوم سابقة ظفرت بها، من اصل 21 مشاركة في تاريخها، وذلك في الاعوام
1858 ،1962 ، 1970 ، 1994 ، 2002 وهي اكثر دول العالم فوزا بالكأس ...
هذه كانت حصيلة البطولتين( 1998-2002).
مرجع/ موقع العين الاخبارية..ذاكرة كاس العالم

حوار مع الكاتب البحريني هشام عقيل حول الفكر الماركسي والتحديات التي يواجهها اليوم، اجرت الحوار: سوزان امي
حوار مع الكاتبة السودانية شادية عبد المنعم حول الصراع المسلح في السودان وتاثيراته على حياة الجماهير، اجرت