أصحاب (الفضل)

حميد حران السعيدي
2022 / 11 / 21

لسبب لانعرفه جلب أحد أصحاب الدكاكين في قريتنا (قطرة برلين) وهي علاج للعين شاع في ستينيات القرن الماضي .
فاخر أول شخص إستخدم هذا العلاج وزال الألم وأختفى إحمرار عينه.
(إزهيه أم الگشه) ثارت ثائرتها وشتمت صاحب الدكان لأنه جاء بهذه البدعه وإدعت إن فاخر لم تشفي عينه تلك القطره وإنما كتب له الشفاء بسببها هي لأنها قبل شهر كانت تعالج عينه وإن (الگشايه) من النوع الذي يحتاج مده طويله لأكتساب الشفاء .
صاحب الدكان قال (إزهيه منعولة والدين تحوس بعيون الوادم وماتطيبها ومن شافت فاخر طاب سوت نفسها عارفه).
المهم فاخر طابت (عوينته )وراح منه الوجع وإذا كان (ابو عزيز ) صاحب الدكان أو (إزهيه) سبب شفاء عينه فالشفاء تم ومن حق أي من الطرفين الإدعاء بأنه كان سبب الشفاء ... (أحنه ليهسه بعدنا ماطيبين من علتنا وإزهيه تگول طيبتهم وأبو عزيز يگول جبت الدوه واثنينهم مسوين فضل واحنه عيونه توجعنا).

حوار مع الكاتب البحريني هشام عقيل حول الفكر الماركسي والتحديات التي يواجهها اليوم، اجرت الحوار: سوزان امي
حوار مع الكاتبة السودانية شادية عبد المنعم حول الصراع المسلح في السودان وتاثيراته على حياة الجماهير، اجرت