رسم نجمٍ

كمال التاغوتي
2022 / 8 / 6

كُلَّ مَسَاءٍ يُورِقُ كالنَّهْدِ الحَالِمِ

يَمْلأُ أرْوِقَةَ القَلْبِ

والسَّمَــاءِ

أجْنِحَةً كالفَــرَاشِ الهَائِمِ

مَرِحٌ ذَاكَ النَّجْمُ

لَيْسَ لَهُ جِذْرٌ يَحْمِلُ أعْبَــاءَهُ

لَيْسَ لَهُ وَشْمٌ يُثْقِلُهُ بالذِّكْرَى

سَائِلٌ مِثْلَ تَفَــاهَــاتِ الأيَّــامِ

طَوَّافٌ بِمَقَــامٍ دُونَ أبْوابٍ

مَــا أشْقَاهُ سَعِيدًا

يَنْزِلُ اللَّيْلَ عَلى قلْبِ العَاشِقِ

يَغْسِلُهُ مِنْ أوْجَاعِ الوَجْدِ

ويَخُطُّ الدَّرْبَ لِلزِّلْزَالِ الآتِي

ذَاكَ نَجْمٌ يَشْهَدُ أنَّ الأرْضَ

لَيْسَتْ مَزْرَعَةً للأشْقِيَاءِ

لاَ، ولاَ مَذْبَحَةً للأبْرِيَــاءِ

يشْهَدُ أنَّ هَدِيرَ الجُرْحِ

مِثْلَ نَحِيبِ الوَرْدِ

ليْسَ لَهُ مِنْ رَدٍّ وأنَّ

مِقْمَعَةَ الشُّرْطِيِّ

ليْسَتْ مِثْلَ عَصَا مُوسَى

نَجْمٌ يَعْلَمُ لَكِنْ لاَ يُبَالِي

خَارِطَةُ العُمْرِ فِي كَفَّيْهِ

وَهْوَ فِي صَمْتِ الجِبَالِ.

حوار مع المفكر اليساري عدنان الصباح حول دور واوضاع اليسار في المنطقة العربية عموما وفلسطين بشكل خاص
د. اشراقة مصطفى حامد الكاتبة والناشطة السودانية في حوار حول المراة في المهجر والاوضاع في السودان