البعيد الثابت الوحيد الاكيد واللغة خيش اللحظة

السعيد عبدالغني
2022 / 6 / 24

المكان صندوق مليء
والزمان عجلة تحركها العبثيات.
البعيد الثابت الوحيد الاكيد
واللغة خيش اللحظة.
وحيدا بعد غرق الممكن أن جميعها
وشدة القلب بالكدم من المدن السريعة
وسهوم المريدين والقاتلين.
تتجلى الاشياء علي وأتجلى عليها
ببرود وفتور عظيمين
والنبوءة لم تطفر بعد
وعقول المجانين في عقلي الواحد.
تجرحني روائح النساء في سينالترو
وهي تتبرج في هواء حار
تدمي أنفي المدخن
وتجرح مضجعي المليء بالعهر فقط.
نبشت في صدري كثيرا
حتى تقصفت أظافري
ودمي غامضي اللامسمى.
أريد إخراج الطيوف من الصندوق
لكن كفى أشخاص لا أعرفهم بدرجات متفاوتة
ماذا أكتب عندما أقول "إني وحيد"؟
كل مقامات انسلاخاتي
من الطفولة، للعهرية، للجنون، للشاعرية..
أنا غريب كدمل في ظهر الله
وكعين ثالثة مغمضة في أعمى.
لتكف اللغة عن المجيء
ولتجلى أرض عبقر
جني انجذب من فرط تعددي
وعلق ذاته على مشانق حمراء لأبيه
مهما فككت ذاتي
لا أصل لذرتي الأخيرة
ومهما وحدتها لا أصل الى هويتها
كنت ضد كل شيء
ولكني كنت رحيما
فلترحمني الحجب حتى لو تتشقق أمامي
واكتملت
وفنيت أنا.

حوار مع المفكر اليساري عدنان الصباح حول دور واوضاع اليسار في المنطقة العربية عموما وفلسطين بشكل خاص
د. اشراقة مصطفى حامد الكاتبة والناشطة السودانية في حوار حول المراة في المهجر والاوضاع في السودان