بعد المحاولة الثالثة!

ايمان محمد
2022 / 5 / 13

بعد المحاولة الثالثة
في بداية الاسبوع وبالتحديد يوم الاحد من عام 2015 في العيادة الأستشارية للطب النفسي في احد المستشفيات...
وإذا برجل اربعيني وسيدة تصغره ومعهم بنت لم تتجاوز الثالثة عشر عاما دخلوا العيادة..كانت علامات الصدمة بادية على المراهقة وكأنها هاربة او خائفة تطالع وجوهنا بعينيها البنيتين ,ترتدي عباءة تغطي رأسها وجسدها الذي بدى وكأنه قد دنس خوفا" وقد صدق حدسي ,فحدس الانثى احيانا يصيب ولا يخيب خاصة في مسألة تتعلق بأنثى اخرى.
بدأ الرجل بالكلام –دكتورة هاي بنتي ثم غص بعبرته ونكس رأسه وعض شفته السفلى
إنهارت المراهقة باكية وبعدها السيدة
اجلسناهم وبدأت أستفهم عن سبب حضورهم
الوالد: دكتورة هاي بنتي ورود عرسها كان يوم الجمعه ولأننا نعيش في قرية فإن من عاداتنا ان يتزوج الرجل عروسه ونفر من اهله يقفون عند الباب ليخرج العريس ويظهر بياض الوجه ,ذلك المنديل الملطخ بدم يثبت براءة العروس وعذريتها
لكن ما حدث إن العريس صغير العمر لم يتجاوز السابعة عشر عاما ولا يعرف ماذا يفعل ولذلك سمعت ابنتي والده يعلمه عند الباب
دخل الشاب و حاول و لكن لا فائدة ,لا ادري لعله أحرج او خجل او خاف فخرج على والديه واقاربهم منكس الرأس
-ما كدرت يابه ما كدرت (قال العريس)
-ادخل ابني صير رجال ,ارفع راسنا لا تفشلنا (قال والد العريس)
و دخل مرة ثانية وخرج بعد اقل من ساعة و وجهه شاحب وجبينه يقطر عرقا"
كما لو انه كان يحاول هدم جدار
-خزيتنا صدق خزيتنا ,فوت اثول شتريد العالم تقول علية إبنك مو زلمة ..قال والد العريس
و دخل العريس للمرة الثالثة وبقي قرابة الساعة وبعدها خرج
-يابه ما دبرتها ما يصير باجر شوية مرتبك
خلع الوالد عقاله وجلد به ابنه وشتمه و دفعه
-فضحتني الله يفضحك أشو دي وخر ...و دخل والد العريس على ورود ليغتصبها ويتأكد من عذريتها التي تبعثرت تحت ذكورية هذا الوحش الاربعيني
اتصل اهل العريس بأهل ورود بعد أن انهارت واخبروهم ان ابنتكم عصبية وتصرخ
عندما جاء والديَ ورود و سمعا منها ما حدث انكر اهل العريس ذلك وقالوا
-بنتكم تكذب ,اللي تزوجها ابنا ,شنو احنا ما عدنا غيرة حتى يتزوجها عمها (ابو زوجها)
و ورود اليوم لا تستطيع النوم وعصبية و منهارة
سألتهم – ليش ما رحتو اشتكيتو عليهم ,جان اخذوها فحص بالمستشفى ويقارنون الماء المقذوف بيها بماء العريس وابوه و يشوفون منو الفاعل
رد الوالد – دكتورة والفضيحة شلون ,احنا انكسرنا ها هية
القصة حقيقية
حدثت في احد القرى .
د.ايمان محمد

إلهامي الميرغني كاتب وباحث يساري في حوار حول الوضع المصري ودور وافاق الحركة اليسارية والعمالية
سلامة ابو زعيتر باحث وناشط نقابي ومجتمعي في حوار حول افاق ودور الحركة النقابية والعمالية في فلسطين