قصيدة على لسان امرأة - أجروني بالمهر وأجروني بالعهر-

السعيد عبدالغني
2022 / 4 / 25

كنت امرأة
فحرّموا على ضفائري أن يلمسها الهواء
فجدبت وقصصتها.
حرّموا علي أن أشتهي
وباحوا اشتهائي لمن أراد
أجروني بالمَهر وأجروني بالعُهر
ونسوا وجودي الحر
أنا مقدسهم السري وكل محرمهم الظاهري
أنا مفهوم العار
ومبحث النبذ
حززت نهدي فكلهما
وخاصرتي ابني عليها تاريخك.
كنت عشتار الجبارة وكاتبة البدء
وديّانة الموجود والمعنى
والآن أنا سبية شهوتك.

حوار مع المفكر اليساري عدنان الصباح حول دور واوضاع اليسار في المنطقة العربية عموما وفلسطين بشكل خاص
د. اشراقة مصطفى حامد الكاتبة والناشطة السودانية في حوار حول المراة في المهجر والاوضاع في السودان