هل بدء الأمريكان بدعم الإدارة الذاتية سياسياً بعد أن كان الدعم فقط عسكرياً؟!

بير رستم
2022 / 3 / 16

جاء السؤال بعد تحرك سياسي ديبلوماسي بوفد رفيع المستوى وزيارتهم لمناطق الإدارة الذاتية واللقاء بقيادتها السياسية وذلك بعد أن كانت اللقاءات الأمريكية تختصر في أغلب الأحيان بالشأن العسكري ولقاء السيد مظلوم عبدي، لكن الزيارة الأخيرة للوفد الأمريكي وحجمه والملفات التي نوقشت مع القيادات السياسية في الإدارة، يجعلنا نعتقد بأن الأمريكان قد بدؤوا بالتحرك لجعل وفد ملس سوريا الديمقراطي؛ الممثل السياسي للإدارة الذاتية، جزءً من الحوار السوري -أو على الأقل نأمل ذلك- وصولاً لتفاهمات حول المخرجات الممكنة للأزمة السورية وتحقيق صيغة للتفاهم على مشروع وطني يخدم كل مكونات البلد حيث وللمرة الأولى يزور وفد رفيع المستوى مناطق الإدارة الذاتية ويجتمع مع "مسد" بقيادة السيدة إلهام أحمد؛ رئيس الهيئة التنفيذية لمجلس سوريا الديمقراطية وذلك لبحث آليات العمل في عدد من القضايا التي تخص مناطق روجآفا "شمال شرق سوريا" وإليكم التفاصيل كما جاء في تقرير ل"مسد" على موقعه حيث يقول:

"استقبلت السيدة إلهام أحمد رئيس الهيئة التنفيذية لمجلس سوريا الديمقراطية وفداً ضم كلاً من إيثن غولدريتش -نائب مساعد وزير الخارجية الأمريكية، جينفير جافيتو -نائب مساعد وزير الخارجية الأمريكية لشؤون العراق، زهرة بيل -مديرة ملف سوريا والعراق في مجلس الأمن القومي وماثيو بيرل -ممثل الخارجية الأمريكية في شمال وشرق سوريا، بحضور علي رحمون، جاندا محمد، أمجد عثمان وثابت الجوهر أعضاء المجلس الرئاسي في مجلس سوريا الديمقراطية، ناقشوا خلالها الأوضاع السياسية الراهنة على الصعد المحلية والإقليمية والدولية.

ويضيف التقرير موضحاً؛ "الطرفان تباحثا حول مدى تأثير الحرب في أوكرانيا على الأوضاع الراهنة في سوريا عموماً وشمال وشرق سوريا على وجه الخصوص، كما أكدا على ضرورة البدء بحل سياسي في سوريا بالاستناد إلى المرجعيات الأممية وعلى رأسها القرار 2254، وأن الحل السياسي يضمن الانتقال الديمقراطي والتمثيل العادل لكل السوريين، وتحقيق الأمن وتثبيت الاستقرار، الأمر الذي يحول دون محاولة تنظيم داعش الإرهابي لإحياء نفسه من جديد بخاصة بعد مقتل متزعمه. كذلك شدد المجتمعون على أهمية دور كل الأطراف السورية وضرورة مشاركة ممثلين عن كافة الأطراف السورية في مسارات الحل الدولية. وأثنى الوفد على جهود مجلس سوريا الديمقراطية في الحوار السوري – السوري والحوار بين الأطراف المحلية في شمال وشرق سوريا".

كما أن الوفد زار السيد مظلوم عبدي لمناقشة ملف مكافحة الإرهاب حيث جاء في خبر آخر على موقع المجلس موضحاً؛ "استقبل الجنرال مظلوم عبدي (القائد العام لقوات سوريا الديمقراطية) وفداً دبلوماسيّاً أمريكياً مؤلَّف من إيثن غولدريتش (نائب مساعد وزير الخارجية الأمريكية) وجينفير جافيتو (نائب مساعد وزير الخارجية الأمريكية لشؤون العراق) وزهرة بيل (مديرة ملف سوريا والعراق في مجلس الأمن القومي) وماثيو بيرل (ممثل الخارجية الأمريكية في شمال وشرق سوريا)." ويضيف كذلك "تمحور الحديث حول آخر التطورات المتعلقة بحملة مكافحة تنظيم داعش الإرهابي وعن تفاصيل الأحداث التي شهدها سجن الصناعة في الحسكة والتضحيات التي قدّمتها قوات سوريا الديمقراطية لإعادة السيطرة على السجن, مع التأكيد على استمرار الشراكة بين مناطق شمال وشرق سوريا والتحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة الأمريكية". و"في الختام ناقش الحضور سبل تعزيز التعاون المشترك على كافَّة الأصعدة".

- وإليكم رابط اللقاء مع مسد
https://m-syria-d.com/?p=12655&fbclid=IwAR2a51GS2GsAAwUQN8HMBIWfP-vlOiHzLwP-JHLcFxx-SgpcmC3ePFD9Z-o

- وأيضاً رابط اللقاء مع عبدي
https://eb.smne-syria.com/news/show/141?fbclid=IwAR3Y7yA2LHfA04VgSIv_ieGreQ1WJkhr3QrbgORU-ZB4hc39BaBRj1pSgXo

حوار مع د. علي بداي حول التلوث البيئي والتغيير المناخي، اسبابهما وتاثيراتهما على الارض الان ومستقبلا
حوار مع الكاتب الروائي البحريني احمد جمعة حول الادب الروائي في المنطقة العربية ودوره في قضايا اليسار