مجتمع المدينة الفاضلة.. على سبيل التبسيط

حسين محمود التلاوي
2022 / 2 / 10

ما مجتمع المدينة الفاضلة؟! سؤال كبير يمكن لأحبار كثيرة أن تسيل في محاولة الإجابة عنه الذي لطالما سعى الكثيرون إلى إيجاد إجابة له، وسار بعضهم خطوة أبعد في هذا الطريق نحو تطبيق ما صاغوه من إجابات.
لذلك سوف يكون من المفيد معرفة بعض الأطر العامة التي تساعد على فهم المصطلح؛ فتكون بابًا يدخل منه يفضي إلى طريق مليء بمزيد من التفاصيل. وفي إضاءة مبسطة نستعرض الأفكار العامة التي وضعها اثنان من كبار المفكرين؛ وهما الفارابى، وتوماس مور، فماذا قالا؟!
أوضح الفيلسوف المسلم "أبو نصر محمد الفارابي" في رؤيته للمدينة الفاضلة أن للأخلاق دورًا كبيرًا في بناء مجتمع المدينة الفاضلة، كما أشار إلى قيمة العقل في بناء هذا المجتمع الفاضل؛ وبخاصة لدى حكام المجتمع. لكنه لم يضع قواعد واضحة تتعلق بالكيفية التي يجب أن تكون عليها المنظومة السياسية والاقتصادية، واكتفى باتباع فكرة المثل.
كان "الفارابي" يهدف من بناء هذا المجتمع إلى تخليص مجتمعه من المشكلات التي كانت سائدة فيه؛ والمتعلقة بفساد الأخلاق؛ وهي المشكلات التي لا تزال موجودة للآن في مختلف المجتمعات الإنسانية عامة، والمسلمة خاصة.
فيما يتصل بالرؤية التي قدمها المفكر السياسى الإنجليزى الراحل "توماس مور"، فقد وضع أُسس أكثر وضوحًا من تلك التي وضعها الفارابى، بل إنه بالغ في تحديد العديد من السلوكيات التي يجب أن يتبعها المجتمع متجاوزًا في ذلك فكرة خصوصية المجتمعات. ولكنه — مثله في ذلك مثل الفارابى — أعلى من شأن الفضيلة من أجل التصدي للمفاسد الأخلاقية التي شاعت في إنجلترا القرن السادس عشر. وبالإضافة إلى ذلك، فقد أعطى صورة ديمقراطية لنظام الحكم بما يؤدى إلى تمثيل الشعب في السلطة الحاكمة؛ وهو ما نبع من ظروف مجتمعه التي عانت من الملكية الفاسدة.
ومن أسوأ المآخذ على رؤية مور للمدينة الفاضلة — والمآخذ كثيرة في واقع الأمر — هي عدم إقراره بمبدأ الملكية الفردية الذى يعد من فطرة الإنسان على الرغم من إساءة استخدامه. ولعله في هذا أراد أن يتصدى لتفشي نظام الملكية الفردية الفاسد الذى ساد في المجتمع الإنجليزى وقتها، وأدى إلى العديد من الكوارث الاجتماعية.
ويمكن إيضاح أبرز النقاط في فكرة مور عن المدينة الفاضلة.
‌أ. ديمقراطية نظام الحكم.
‌ب. إلغاء الملكية الفردية وشيوع الملكية بين الأفراد.
‌ج. الإعلاء من قيمة الأسرة والعلاقات الاجتماعية.
‌د. ارتفاع الفكرة الأخلاقية على مستوى العلاقات الاجتماعية أو علاقة الدولة. النابعة من الشعب – مع الأفراد أو حتى على مستوى السياسة الخارجية.
‌ه. نبذ فكرة البطالة والتمسك بأحقية المواطن في العمل دون إجبار على عمل معين.

هذا ملخص مبسط عن فكرة المدينة الفاضلة لدى اثنين من كبار المفكرين؛ وهى تختلف كليًّا عن الواقع المُعاش بما يمكن معه القول بصعوبة – بل استحالية – تطبيق فكرة المجتمع الفاضل؛ وهى الفكرة الأقرب إلى الفلسفة منها إلى الواقع الإنساني.

حوار مع د. علي بداي حول التلوث البيئي والتغيير المناخي، اسبابهما وتاثيراتهما على الارض الان ومستقبلا
حوار مع الكاتب الروائي البحريني احمد جمعة حول الادب الروائي في المنطقة العربية ودوره في قضايا اليسار