أعمال مرفوضة منافية للنهج الديمقراطي

فلاح أمين الرهيمي
2021 / 11 / 25

تعني أن الإنسان يستلب منه حقوقه الذي بذل جهداً من أجل الحصول عليها ثم يغتصب منه ذلك الحق بشكل مخالف للمقاييس المتعارف عليها اجتماعياً وأخلاقياً ... إن استلاب منصب النائب الذي يعتبر حق طبيعي مكتسب من خلال منح جماهير الشعب ثقتهم له وحرمانه منه ومنحه إلى شخص آخر عن طريق الترضية التوافقية في الوقت الذي فشل في الحصول على ثقة الجماهير به يعتبر منافياً للمنهج الديمقراطي الذي تدعي سلطة الحكم أنها متمسكة به.
إن حرمان الشخص من فوزه بمقعد النيابة ليس يعتبر عمل إجحاف وإحباط وظلم ضده فقد وإنما استهانة بجماهير الشعب التي منحت أصواته له بينما أصبح المنصب لشخص آخر لم يتعرفوا أو يلتقوا به ويتعاملون معه. كما أن هذه العملية تعتبر تزوير لإرادة الناخب الذي سلب منه صوته.
إن هذه العملية تعتبر الثانية التي تمارسها سلطة الحكم ضد الشعب حيث كانت العملية الأولى فرض رفع سعر الدولار على حساب تخفيض الدينار العراقي وسبب بارتفاع نسبة الفقر إلى 50% بينما تغاضت وتركت سلطة الحكم حيتان الفساد الإداري يسرحون ويمرحون وعدم ملاحقتهم ومحاسبتهم وإعادة الأموال المنهوبة منهم لأنهم يمتلكون الجاه والقوة والعملية الثانية سلب الحق المكتسب للمرشح بمنصب النيابة من المستغلين ومنحها ترضية للكتل والأحزاب الكبرى وهي عملية تتناقض مع أقوال وأفعال المسؤولين وادعائهم بالالتزام بالنهج الديمقراطي. كما أن هذه العملية تشير بكل سبق إصرار على تزوير إرادة الناخب.
إن سلب حقوق النائب ومنحها للكتل والأحزاب السياسية الكبرى تعطي صورة واضحة وأكيدة أن الانتخابات مزورة أمام الرأي العام الدولي والعراقي مما يزعزع الثقة بمصداقية مفوضية الانتخابات وادعاءات سلطة الحكم.
الفيلسوف أبا العلاء المعري بصيراً وكان نباتياً لا يأكل اللحوم أصيب بوعكة صحية وصفوا له طعام من فرخ الدجاج فصنعوا له الشوربة وقد طحن اللحم حتى لا يشعر به إلا أنه عندما تناول طعام الشوربة شعر باللحوم فتأفف وقال : استضعفوك فوصفوك لي، لماذا لم يوصفوا لي فرخ الأسد ..!!؟؟
إن فاقد الشيء لا يعطيه وكل ما يقدم له لترضيته يطمع ويعتبر ذلك ضعف من المقابل ويطالب بالمزيد وهذه العملية تعتبر إحدى صفات ازدواجية الحاكم.

طارق حجي مفكر علماني تنويري في حوار حول الحداثة والاسلام السياسي والتنمية وحقوق المرأة في بلداننا
رشيد اسماعيل الناشط العمالي والشيوعي في حوار حول تجربة الحزب الشيوعي العراقي - القيادة المركزية