الامارات وكيلة وعرابة التطبيع تقدم منحا للتعليم في مركز وايزمن الصهيوني لطلاب اردنيين فماذا هم فاعلون!!!

هاله ابوليل
2021 / 11 / 17

جميعنا رأينا ذلك الهروب المخزٍ للسفيرة "الإسرائيلية" في لندن من جامعة LSE بعد أن طردها طلاب مؤيّدون للفلسطينيين ومنعوها من إلقاء كلمتها العنصرية في تمجيد دولتها الارهابية العنصرية السارقة لاراضي الغير والمحتلة لاراضيهم بقوة واسلحة الدمار الشامل الذي تملكه والذي يتغاضى عنه المجتمع الدولي خوفا من ارهابها العالمي .
كانت تلك لفة انسانية غارقة بالمحبة وشعرنا بالفخر ان لدينا داعمين لقضيتنا مازالوا يحاربون صهيونية القرن بكل قوة ودعم انساني رفيع , فمعاداة الصهيونية العالمية وشرورها لا يتطلب أن تكون مسلما أو عربيا بل يكفي أن تكون انسانيا في الجوهر وفي الصميم , فانسنة الضمير لا تتطلب أن تكون واعيا بل يجب أن تتخذ لك مواقف تظهر ذلك الدعم للآخرين ممن تساندهم وكما قلنا لا يكفي ان تكون مسلما لكي تقف مع قضية المسلمين الابدية فلسطين الغارقة في الاحتلال العنصري اليهودي القمىء منذ ما يزيد عن سبعين عاما ونيف من طرف مستعمر صهيوني قادم ببسطار ذو هوية دينية يدعي فيها اعادة اليهودية الى الوجود رغم أن قادتها ملحدين انظر الى وكيبيديا لتعرف ان رابع وزيرة لهم هي جولدا مائير لا تتحفظ من اعلان الحادها , فعن اي ديانة يهودية يتكلمون هؤلاء الافاقين الكذابين المنافقين التي ذهبت اليهم بكل خضوع وبكل سفالة دولة المؤامرات العبرية المتحدة او ماتسمى الكيان الاماراتي المارق لتخضع لهم وتبوس اقدامهم النجسة لعلهم يرضون عنها فيرضى الرب الامريكي عنهم فينصبون الجنرال الفاشل mbz ابن زايد من زوجته الفارسية فاطمة مبارك ليكون رئيسا لتلك الدويلة بعد ان يموت الشيخ خليفة والذي بالمناسبة مازال يموت ببطء شديد بسبب وجود خبير السموم محمد دحلان هناك للاشراف على مفتله البطىء لكي يصبح ولي العهد محمد بن زايد رئيسا لتلك الدويلة المهانة عالميا فلا تعرنك البهرجة فماهي الا قشور لامعة ستنداح مع اول معركة حقيقية عند تحرير الجزر مع ايران .

نقول ان هذه الدويلة المارقة التي تدعي الاسلام وتحاربه في نفس الوقت لم تكتف بمافعلته بل اصبحت مثل العاهرة التي تريد ان تنشر الرذيلة بايقاع اكبر عدد من الدول في روث التطبيع التي تمرغت فيه طواعية, فاقنعت السودان بالتطبيع لقاء حفنات من القمح واغوت المغرب بانها ستسانده بموضوع الصحراء المغربية وجرت رقبة ملك الرتويت البحريني الى التطبيع بدون اي متاعب مثل اي جرو يركض وراء ابيه النجس ليرضع حليب التطبيع بعار يجللهم للأبد
وها هي تعيد الابتزاز في ليبيا بضخ مليارات لكي تدعم الجنرال الخاسر في كل معاركه حفتر الصهيوني الذي اعلنها اثناء تقديم اوراق ترشحه للانتخابات انه سيذهب للكيان الصهيوني ويستقدمه ليصبح ملاصقا في احتلاله ليبيا ولتخويف الجزائر الدولة الوحيدة الممانعة للصهاينة اليهود
ورأينا كيف ان مجرم الجنائية الدولية اين المقبور القذافي قد دخل في الخط في الخط في حال لم ينجح حفتر لتكون الرسالة واضحة ان ثوراتكم اعادت سيرة الديكتاتوريات نفسها وها هي رغد صدام حسين تبارك لسيف القذافي هي الاخرى في امل لاعادة انتاجها بدل ابيها في العراق وكأن لسان الثورة يقول لقد انهزمنا وهذا ما لايصح أن يقال, فاعادة الثورات وانتكاساتها جاءت من تمويل الضخ الدرهمي الاماراتي الخسيس الذي يقوم بدور احقر من أن يتسع لحجمها هو دور الثورات المضادة وقتل اي مبادرة لتحرير الارض والانسان من اصنام الديكتاتوريات القميئة والحرس القديم للاستعمار الامريكي الصهيوني, فالسلاطين والملوك والرؤساء والشيوخ الذين يعملون بالوكالة لخدمة الاستعمار القديم والذين باعوا فلسطين باتفاقيات سرية كشفتها الايام , لايؤلون جهدا لاعادة الاوضاع كما كانت ولكن في الامارات التي كشفت ظهرها وعرت كتفها واعلنتها دويلة على مقاس بار يقدم الكوشراليهودي وحفلات الجنس والتعري والخمور و مباحة لكل الشرور لم تعد تضع قناعا بل باتت علنا تجول وتصول في المنظقة يحركها حصان المليارات التي توزعه على كل قوى المعارضة التي تتوحد مع اهدافها في قمع الدين الاسلامي ومحاربة انصاره واعلان الفجور التطبيعي المباح مع الكيان الصهيوني المشابه لها بالتسلق والنفاق والسرقة واحتلال اراضي الغير والسطو على حقوقهم واراضيهم كما فعل عيال زايد الذين سرقوا الارض وسموا الجزر باسماء ابناء زايد الثلاثين وسرقوا مقدرات الارض من شعبها الاصلي وقمعوا المعارضين وسجنوهم وسطوا على مليارات النفط لتدمير اليمن وليبيا والعراق ومصر والسودان والمغرب من اجل اوهام لامبراطورية خيالية تعشعش في خيال ابن زايد المجرم .

وعلى المكشوف وعلنا وأمام الجمهور المحتشد , خلعت الامارات برقع الحياء وتعرت من عروبتها واسلامها وتلحفت بشيفون الصهيونية العاري , ففتحت سفارات ومعابد لزوار يهود وفتحت مطاعم الكوشر ومعاهد لتعليم اللغة العبرية بل وتلحفت بنجمة داوود واعلنتها صهيونية باقتدار
انبطاحها الرخيص المجاني للصهيونية التي تحكم العالم كان مثيرا للتقزز والاشمئزاز , ولم تكتف بذلك بل اصبحت تجول وتصول في البلاد العربية تقدم المنح لكل من يطلبها مقابل أن يوقع على مرسوم التطبيع فقد اصبحت وكيلا للمستعمراليهودي المحتل لاراضينا واصبحت الناطقة باسم الاحتلال الصهيوني ومروجا للعار والذل في ثوب تطبيعي يناسب دورها التاريخي في الخيانة العربية على مدار سنواتها الخمسين وآخرها ارسال وفود جامعية تحمل سلال من المنح المجانية لكل خسيس يبحث عن فرصة مغمسة بالمال المخلوط بالشيكل اليهودي لتنجيس شعب الاردن الأبي واسقاطه في روث التطبيع مع المحتل , سارق الارض وسارق الهوية وسارق الكرامة العربية التي تخلو منها وجوه المطبعين العرب في جامعة محمد بن زايد للذكاء الاصطناعي والتي جاءت لتبيع الوهم لاشرف شعب بعد الجزائر في رفض التطبيع فقاموا بما على الحر الشريف أن يفعله مع عيال زايد –الخونة- الانجاس
الذين يجولون بين الجامعات يستغلون فقر الطلبة في تجنيدهم لخدمة الصهيونية حتى ولو من باب القبول بالمنح من الجامعة العبرية في القدس العبرية وبمركز ابحاث وايزمان الصهيوني فما كان من طلاب كلية تكنولوجيا المعلومات في الجامعة الأردنية الا وانسحبوا من مؤتمر المنح المغمسة بعار التطبيع بعد ان ارسلوا رسالة لهم ان ماتقومون به من دور وسخ وقذر ماهو الا دوركم في ماسيسجله التاريخ بحقكم كعرابين للتطبيع ووكلاء للتطبيع في المنطقة ولن نسامحكم ولن نغفر لكم هذا الدور القذر الذي ارتضوته لانفسكم بل وتنشرونه للاخرين وكأنكم تودون دخول موسوعة جنيس للارقام القياسية في من اكثرنا خيانة واكثرنا سفالة واكثرنا مكرا ومهانة !!
فالشكر للجامعات الاردنية التي طردت الوفد النذل رفضاً للتطبيع
وباقي الشكر للجامعات الاخرى التي اريد لها ان تمرغهم بالتراب و ترميهم بالبيض والقاذورات ليعلموا قيمتهم بين الشعوب بانهم انجس شعوب الارض وانهم ضلوا طريقهم الينا , فنحن شعوب حرة فقيرة ولكنها تعتز بالاسلام وبالكرامة لن نرضى بالتطبيع بأي اشكاله
وبالنهاية احب ان اختم بما كتبه المغرد
🇵🇸عبد القادر بن محمد🇩🇿 صاحب حساب @k6sOHxITaK1FHkr#الكيان_الصهيوني_زائل
وسيرجع يوما هؤلاء المطبعون
مهزومين مكسوري الوجدان
وسيعرفون بعد رحيل العمر
بأنهم كانوا يطاردون خيط دخان
فحبيبة قلبهم "إسرائيل"ليس لها
أرض أو وطن أو عنوان
ما أصعب أن تهوى كيانا
ليس له عنوان "
، معذرة من نزار قباني رحمه الله
#التطبيع_خيانة

محمد دوير كاتب وباحث ماركسي في حوار حول دور ومكانة الماركسية واليسار في مصر والعالم
المناضل والكاتب اليساري الكبير كاظم حبيب في لقاء خاص عن حياته - الجزء الأخير