اسراء ومعراج عزرا

وديع بكيطة
2021 / 10 / 14

لعب عزرا الكاهن دورا كبيرا في السردية اليهودية وفي تنظيم الشريعة وتطبيقها، وهو المذكور في القرآن باسم عزرا، وقد نسب إليه الكثير من الكتب المنحولة. يعود هذا السِفر "سِفر عزرا" وهو نص يوناني يعود إلى النصف الثاني من القرن الرابع، ويرجح العلماء أنه كتب في سوريا وفلسطين، وأن الكاتب مسيحي. وتروي هذه الرؤيا انخطاف عزرا إلى السموات، ولقائه مخائيل ورفائيل رئيسي الملائكة، ورؤيا الدينونة الأخيرة. وكذلك نزوله إلى الجحيم، ورؤيا المعذبين فيه وعذاباتهم.
أما كتاب خبر عزرا، فنص يوناني كتب ما بين القرنين الرابع والسابع ميلادي. ويروي زيارة عزرا للجحيم ويصف عقابات الخطأة، ولا سيما الزناة والدود وأنهار النار. كما يروي صعود عزرا، بعد زيارة الجحيم، إلى السماء ولقائه الله والمساومة التي يجريها معه، وتشفعه للمؤمنين الخطاة. وفيما يخص الكتب المنحولة اليهودية، فالجدير ذكره أن اليهود الذين كتبوها منذ عصر المكابيين ق.م وحتى زمن الصليبيين، كان من عادتهم أن يُدخلوا في كتاباتهم مقاطع كاملة من النصوص السابقة، ومن كتابات الحضارات المجاورة لهم، لا سيما بلاد ما بين النهرين.
ومن الكتب التي يكثر تكرارها في المنحولات كتابي أخنوخ الأول والثاني، إذ كان يُستخدمان، بشكل دائم، في الكتابات التي تلتهما. وأبرز المنحولات المسيحية لهذه المرويات نجد: (1) "إنجيل نيقوديموس"، وهو يروي نزول المسيح إلى الجحيم، حيث فتح أبواب الموت وأعاد آدم والأبرار إلى الجنة حيث كان ينتظرهم أخنوخ وإيليا. (2) "صعود إشعيا"، وهو يروي رؤية إشعيا وصعوده إلى السماء، وزيارته السموات السبع ورؤية الملائكة ولقاء الأنبياء كأخنوخ، ورؤيا الله. (3) "رؤيا بطرس" وهو يربط العقاب بالجريمة أو الخطيئة التي اقترفها المجرم، وهو الأمر الشائع في وصف روايات المعراج لعذابات الجحيم. ومبدأ العقاب من نوع الجريمة نصَ عليه مبدأ تاليون Talion في القانون الروماني. وقد عرفت رؤيا بطرس انتشارا واسعا خلال قرن من زمن وضعها، لا سيما في المشرق المسيحي، واعتبرتها بعض الكنائس جزءا من الكتاب المقدس. (4) "رؤيا بولس" وقد قورن هذا النص باسراء ومعراج أرتا فيراز الصالح ووجد بينهما أوجه شبه عديدة.
تنتمي جل هذه المرويات إلى آداب الرؤيا، وهي معرفة لأمور مخفية وأسرار ليست في متناول الناس كافة، وهذه المعرفة تُعطى لرجل اختاره الله، يتناول سر السموات والملائكة وميزاتها وأوصافها. وكذلك يصف أرواح الشر وأماكن إقامة الأبرار والفجار، ومقاصد الله بشأن مصير الإنسانية ونهاية العالم...الخ.

نادية خلوف كاتبة واديبة وناشطة نسوية من سوريا في حوار حول تجربتها الحياتية ونضالها اليساري والنسوي
أحمد عصيد كاتب وباحث في حوار حول الدين و الاسلام السياسي والانتقال الديمقراطي والقضية الأمازيغية