وتضيع مني حريتي

محسين الوميكي
2021 / 9 / 30

من بعيد رأيتها آتية
تلك العواصف العاتية
كانت تمشي جبالا خلف جبال
تتدافع
وتبلع كل من يقف في طريقها
كانت حبيبتي مستلقية
على رمال الشاطئ
صرخت
بكل ما أوتيت من قوة
لم يسمعني أحد
سمحت لجسمي
بأن يقوم بكل الحركات
التي يتقنها
لم ينتبه لي أحد
بكيت
من سمح لهذا البحر
أن يأخذ مني حبيبتي؟
أ كلما وجدت حريتي
بعد عناء بحث
تضيع من بين يدي؟

حوار مع الكاتب البحريني هشام عقيل حول الفكر الماركسي والتحديات التي يواجهها اليوم، اجرت الحوار: سوزان امي
حوار مع الكاتبة السودانية شادية عبد المنعم حول الصراع المسلح في السودان وتاثيراته على حياة الجماهير، اجرت