كان يشرب

شعوب محمود علي
2021 / 9 / 20

1
تعرّيت
والغربة تنمو
مثلما الشوك والإبر
خلال الظلام
وتحت وضوح النهار
كان ملزم للميح عن كلّما يترتّب
يأدي لخسران ما كان مكسب
فالحياة جديرة في أن تذهّب
بالحروف الكريمة في كلّ مذهب
ومن كان يشجب
مثل من يرمي يا سيدي
شبكاً للفراغ
2
ندائي يجوس
على كلّ قطرة
من دم في الضياع
أيّها الغافلون
مثلما ضفدع يتلوّن تحت اللواء
ليله والنهار
على كلّ بار
كان يشرب حدّ الثمالة
ومثل عمود مسنّد
بصفيح الزبالة
وهو يحلم في ساح (عنترة العبسي)
وطيوف الظلالة

طارق حجي مفكر علماني تنويري في حوار حول الحداثة والاسلام السياسي والتنمية وحقوق المرأة في بلداننا
رشيد اسماعيل الناشط العمالي والشيوعي في حوار حول تجربة الحزب الشيوعي العراقي - القيادة المركزية