(الرسالة الأولى)

محمد جبار فهد
2021 / 9 / 20

بإمكاني أن أصبح لصّاً محترفاً
وتاجر مخدرات غير معروف..

بإمكاني أن أغدو إنساناً فاضلاً كثيرُ
المزاح.. بين هذه الحشود الوحشية..

بإمكاني أن أقلع عن التدخين
وزيارة أضرحة الموتى القديمة..

بإمكاني أن أتخلّى عن أفكاري التعيسة
وضجري المزمن وغضبي اللاإرادي..

بإمكاني أن أحلّق مع العصافير
وأقتلهم جميعاً.. وأهديهم إليكِ..

بإمكاني أن أعرّج إلى ألفُ سماء
وسماء وأحطّم الأرض بأسرها.. من أجلكِ..

بإمكاني أن أؤمن بالحب والجمال،
تاركاً خلفي ماضيِّ الأليم وحقيقتي البشعة..

بإمكاني أن أتصرّف كرجُلٍ مرموق،
خلوق، طيب، وغارس للإبتسامات..

بإمكاني أن أعزف أعذب الأنغام
وأصادق أروع الحدائق الخالدة..

بإمكاني أن أحافظ على وعودي
وأضع العِطر الذي تُحبّينه..

بإمكاني أن أحب الذي تحبّينه
وأكره الذي تكرهينه..

بإمكاني أن أكون رسّاماً مشهوراً،
حيث كل لوحاتي هي أغنيّةٌ لِعينيكِ..

بإمكاني أن أضع كل شيء
تحت سيطرتي.. وراء ذاتي..

لكن ليس بإمكاني أبداً - يا مَلكتي -
أن أجعل قلبُكِ يخفق مجدداً.. والأَولى
له - ربما - ألا يخفق لي.. أنا التائه السكّير..

فالذي يرحل لن يعود..
وأن عاد، فلن يعود كما كان..

عصام الخفاجي مناضل واكاديمي وباحث يساري في حوار حول دور وافاق اليسار والديمقراطية في العالم العربي
نادية خلوف كاتبة واديبة وناشطة نسوية من سوريا في حوار حول تجربتها الحياتية ونضالها اليساري والنسوي