قبلَ مُنتصفِ الليلِ بدقيقة

عماد عبد اللطيف سالم
2021 / 9 / 20

لأنَّ قلبكِ طيّب ، و وجهُكِ مُضيء ، وروحكِ حُلوة.
لأنّكِ تُحبّينَ هذا البلدَ "اللا أمين"
دونَ تينٍ وزيتونٍ و نخلة.
لأنَّ الحُبَّ ليس سِرّاً
وأنا لا أسرارَ لديّ .. ولا مالَ .. ولا بُندقيّةَ ترمي"البُندُقَ" حتّى..
فإنّني سأضَعُ من الآن ، ولغاية 10-10-2021
"يافطاتٍ" بطولِ وعَرْضِ جسدكِ البهيّ
على امتدادِ الطريقِ منَ الدورةِ لليرموك
ومن اليرموكِ إلى الدورة
وسأُعلِنُ فيها عن إسمِكِ ذو المقطع الواحد
الذي سوفَ يُغنّي.
وفي مساءِ 10-10-2021
قبلَ منتصَفِ الليلِ بدقيقة
سيعرِفُ الكُلّ
كيفَ أنّي
أُحبُّكِ حقّاً
ليسَ فقط أُمّي ، والأصدقاءُ المُفّضّلونَ، والعشيرةُ، والعائلة ، و "حُرّاسُ"كليّة الفارابي الجامعة..
بل حتّى قططُ الجيران
وكلابُ الشوارعِ
ونملُ البيوتِ
وعصافير الحديقة.
سيعرفُ الجميع
أنّكِ قد "فُزتِ" وربّ الكعبة
ليس فقط "مُفوضيّةِ القلوبِ المُستقِلّة"
بل حتّى السيّد "حامي الدستور"
والفريق قائد عمليات بغداد
والأستاذ القائد العام للقوّات المسلحة.

عصام الخفاجي مناضل واكاديمي وباحث يساري في حوار حول دور وافاق اليسار والديمقراطية في العالم العربي
نادية خلوف كاتبة واديبة وناشطة نسوية من سوريا في حوار حول تجربتها الحياتية ونضالها اليساري والنسوي