فاز فيلم -يسقط الملك- بالجائزة الكبرى في مهرجان دوفيل للسينما الاميركية

سمير حنا خمورو
2021 / 9 / 14

اختتم مهرجان السينما الاميركية في دوفيل مساء يوم الأحد 12 أيلول / سبتمبر 2021، والذي استمر لمدة عشرة أيام بالكشف عن الأفلام الفائزة بالجوائز، شارك في المسابقة 13 فيلماً.
فاز بالجائزة الكبرى، فيلم يسقط الملك Down with the King اخراج دييكو أونغارو. يحكي قصة مغني الراب الشهير "موني ميرك"، من المفترض أم يؤلف ألبومًا جديدًا في منزل منعزل. ولكن ، بعد أن سئم من حياته المهنية والضغط الذي يحيط بالفنان بسبب انشغاله المستمر بالبحث عن جديد لإرضاء الجمهور والمنتجين ، اكتشف نكهة الاستمتاع غير المتوقع لحياة مزارع بعيداً عن صخب المدينة.
تمثيل فريدي جيبس ، بوب تاراسوك ، هرنان أوروزكو ، جاريد سميث ، كول تاراسوك ، جيمي نيومان ، ديفيد كرومهولتز ، شارون واشنطن، مدته 1h40 . والفيلم هو الثاني الروائي الطويل له بعد فيلم بوب والأشجار Bob and the Trees الذي فاز بجائزة كريستال كلوب Crystal Globe في مهرجان كارلو فيفاري عام 2015.
وذهبت جائزة لجنة التحكيم مناصفة بين فلمين، فيلم لذة Pleasure اخراج نينجا ثيبيرج ، والذي يتناول قصة "بيلا" ، فتاة سويدية تبلغ من العمر 20 عامًا ، تصل إلى لوس أنجلوس بهدف الحصول على عمل في مجال "البورنو" ببيع جسدها. ولكن مع الوقت يدفعها تصميمها وطموحها إلى قمة عالم تجارة الآباحية، حيث تفسح لها المتعة الجنسية بسرعة الطريق للمخاطرة والسمية وكراهية النساء.
تمثيل صوفيا كابيل ، ريفيكا روستلي، إيفلي كلير، كرس كوك ، دانا ديارموند مدة الفيلم 1h45 . اللذة اول فيلم روائي طويل للمخرجة السويدية .
وفيلم صاروخ أحمر Red Rocket فيلم درامي كوميدي، من السينما المستقلة، السابع للمخرج الأميركي شون بيكر ، الذي كتب السيناريو مع كريس بيركوك، الذي شاركه في كتابة سيناريوهات ثلاثة افلام له هي "مشروع فلوريدا" و "اليوسفي" و"ممثلة ناشئة"، يحكي فيلم عن قواد اسمه ميكي سابر ، يبلغ من العمر 39 عامًا، يعيش من الاعمال الاباحية، فجأة يفقد كل شيء ويجد نفسه مفلسا في لوس أنجلوس ، يقرر ميكي العودة إلى مسقط رأسه في تكساس سيتي ، حيث تعيش زوجته المنفصلة وحماته، وعلى الرغم من أن لا أحد يريده في هذه المدينة ، يحاول العودة الى زوجته ولكن كما يبدو ان هذه العائلة مفككة تحاول ان تعمل على لملمة أجزائها جعل ولكن الأمور تتحرك بصعوبة. يقابل ميكي أمرأة شابة جميلة تُدعى ستروبيري تعمل على حاسبة نقود في متجر محلي لبيع الكعك (الدونات)، يحوم سابر حولها ويعود إلى عاداته وحياته القديمة. بطولة سيمون ريكس بدور القواد ميكي سابير، وسوزانا سون في دور ستروبيري، إيثان داربون في دور لوني، و وبري إلرود. وكان المخرج فاز بجائزة لجنة التحكيم في المهرجان عام 2015 عن فيلمه الخامس اليوسفي Tangerine، وحصل الفيلم أيضا على جائزة لجنة تحكيم النقاد.

وكانت جائزة الاكتشاف من نصيب فيلم جون و هولي John and the Hole للمخرج باسكوال سيستو، وهو اول فيلم روائي طويل له. الحبكة يكتشف جون ، 13 عامًا ، في الغابة المحيطة بقايا مخبأ غير مكتمل يشكل حفرة عميقة في الأرض. دون سبب واضح ، قام بتخدير والديه وأخته الكبرى ، ثم يسحب جثثهم اللاواعية إلى داخل المخبأ. محتجزين في الأسر ، ينتظرون بفارغ الصبر أن يخرجهم جون من الحفرة ، لكن جون يفضل العودة إلى المنزل حيث يكون في النهاية حراً في فعل ما يريد ...تمثيل شارلي شوتويل ، مايكل سي هول ، جينيفر إيل ، تايسا فارميكا، مدته 1h43.

وفاز فيلم النهير الأزرق Blue Bayou اخراج جوستين شون بجائزة الجمهور، قصة الفيلم، تم تبني أنطونيو ليبلانك ، من أصل كوري جنوبي ، وقضى حياته في قرية صغيرة في بايو ، بولاية لويزيانا. الآن أنطونيو متزوج من "كاثي" امرأة أحبها وسبق لها أن كانت متزوجة ، ، قاموا معًا بتربية جيسي ، ابنة زوجته ، من زواجها الأول. ونظرًا لأنه يعمل بجد لتوفير الأفضل لعائلته ، فسيتعين عليه مواجهة أشباح ماضيه عندما يعلم أنه يخاطر بالترحيل من البلد الوحيد الذي لم يعتبره أبدًا بلده.
تمثيل جاستن تشون ، وأليسيا فيكاندر ، ومارك أوبراين ، ولينه دان فام ، وسيدني كوالسكي ، وفوندي كورتيس هول ، وإيموري كوهين، مدته 1h58 .

ومن الأفلام المهمة الأخرى فيلم "ابن الجنوب" UN FILS DU SUD، اخراج : باري الكسندر براون الحبكة في عام 1961 ، واجه بوب زيلنر ، حفيد أحد أعضاء "كو كلوكس كلان" من منطقة مونتكمري ، في ولاية ألاباما ، عانى هذا الشاب و واجه العنصرية المستوطنة في ثقافته وثقافة والديه والمجتمع المحيط به. متأثرًا بفكر القس مارتن لوثر كينغ جونيور وروزا باركس ، يتحدى عائلته والمعايير الجنوبية ويشرع في الكفاح من أجل الحقوق المدنية في الولايات المتحدة.
تمثيل لوكاس تيل ، لوسي هيل ، ليكس سكوت ديفيس ، جوليا أورموند ، بريان دينيهي ، سيدريك ذا إنترتينر ، شارون لانيير ، شاكا فورمان ، لودي لين. المدة: 1h45. وفيلم "أحلام بوتاتو الأمريكية" Potato Dreams of America اخراج ويس هيرلي . تحاول لينا وابنها البالغ من العمر 9 سنوات ، والمعروف باسم بوتاتو ، الهروب من الواقع القاسي في فلاديفوستوك بعد سقوط الاتحاد السوفيتي من خلال مشاهدة الأفلام الأمريكية. تقرر لينا ، التي أمتلأ رأسها بخيال حياة أفضل ، أن تتزوج عن طريق البريد من أمريكي حتى تتمكن هي وبتاتو من الاستقرار في الولايات المتحدة. عند وصولهما إلى سياتل للعيش مع جون ، زوج لينا الجديد ، يدرك بوتاتو ولينا أن أمريكا مليئة بالمفاجآت، وليست تلك الموجودة في الافلام. تمثيل ماريا سي كامينسكي ، تايلر بوكوك ، دان لوريا ، سيرا باربيري ، جوناثان بينيت ، وصوفيا ميتري شلوس، مدة الفيلم 1h36، الفيلم مستوحى من طفولة المخرج وهو فيلمه الروائي الطويل الثاني.
ويمنح المهرجان جائزة أورنانو - فالنتي، هي جائزة سينمائية تم إنشاؤها في عام 1991، تكريما لوزير الثقافة ورئيس بلدية دوفيل ومؤسس مهرجان السينما الاميركية الفرنسي ميشيل أورنانو ، و جاك فالنتي رئيس أكاديمية فنون وعلوم الصور المتحركة في اميركا من 1966 إلى 2004. وتمنح هذه الجائزة لمخرج فرنسي يعمل في اميركا ، وحصل عليها هذا العام فيلم المغناطيسية Les Magnétiques للمخرج فانسن مايل كاردونا.

فهد سليمان نائب الامين العام للجبهة الديمقراطية في حوار حول القضية الفلسطينية وافاق و دور اليسار
لقاء خاص عن حياته - الجزء الاول، مؤسسة الحوار المتمدن تنعي المناضل والكاتب اليساري الكبير كاظم حبيب