الطرق الحديثة للمحاسبة الرقمية

سفيان منذر صالح
2021 / 9 / 10

الطرق الحديثة للمحاسبة الرقمية ( المحاسبة الالكترونية للرواتب والاجور )
لايوجد للمحاسبة الرقمية تعريف محدد ولكن تشير الى التغيرات في المحاسبة الخاصة بالرواتب والاجور وطرق حسابها عامة لما للرواتب والاجور من اهمية خاصة في انسيابية مصفوفة الاعمال وهي العصب الهام ، والتي تعزى الى تقنيات الحوسبة والشبكات. يشير مصطلح الرقمي الى الارقام او الاعداد على الرغم من ان هذه المفردة في قاموس علوم الكومبيوتر تشير الى تمثيل المعلومات بالصفر والواحد(0,1) التي يمكن قرائتها وكتابتها وتخزينها باستخدام الآلات .المحاسبة الرقمية والمحاسبة الالكترونية تشير الى تمثيل المعلومات المحاسبية بشكل رقمي حيث يمكن معالجتها الكترونياً وبعد ذلك نقلها او ارسالها.
تعد المحاسبية فن وعلم لقياس اداء العمل والتي تتطور مع العمل ومع تقنية المعلومات بقواعد البيانات ، والحواسيب الشخصية والسوفت وير الانتاجي ،والسوفت وير المتخصص بالمحاسبة، وتخطيط موارد المؤسسة (ERP) والشبكات المحلية والشبكات بعيدة المدى والتي تركت بصماتها في نظرية المحاسبة والممارسة. على سبيل المثال، آليات إدخال البيانات، وتخزين البيانات وآليات المعالجة، والتقارير النهائية، والرقابة الداخلية، ومسارات تدقيق الحسابات ومجموعة من مهارات المحاسبين والتي كانت في تدفق مستمر على مدى العقود العديدة الماضية.
الجذور التاريخية للمحاسبة الرقمية
تسمى المحاسبة ( بفروعها عامة من رواتب واجور وصرف حوافز وو..الخ ) احيانا بعلم التخلف او( الرجعية) والذي يعني بان المحاسبة هي (ردة فعل) فهي تتفاعل مع التطورات في مجال الاعمال والتكنلوجيا. ويمكن تتبع جذور المحاسبة الرقمية الى حقبة الكساد والحرب العالمية الثانية، حيث كان قانون الضرائب في ذلك الوقت معقد ، وادخلت الحرب العالمية الثانية مجموعة متنوعة من اللوجستيات ومشاكل ادارة البيانات، وبالتالي فانه تفاصيل المعاملات المالية والمادية ومواقع البضاعة لا يمكن التعامل معها بشكل موثوق حتى مع وجود جيوش من الكتاب وهو عمل ممل بالنسبة لهم فهم يتقاضون اجور زهيدة ويطالبون بدرجة عالية من الدقة، وبالتالي كان هناك ترحيب بالآلات الجدولة، وقد ذكر السيد واتسون المدير التنفيذي لشركة ((IBM ان العالم قد لا يحتاج الى اكثر من خمسة اجهزة كمبيوتر وسرعان ما تطورت الآلات الجدولة للعثور على تطبيقات تكنولوجيا جديدة أحدث وأوسع . وفي اواخر 1950 وبداية 1960 بدأ التنافس بين الشركات العملاقة لمعالجة البيانات وحسب متطلبات الحكومة. وحيث لا يمكن التعامل مع هذه البيانات يدوياً لأنها تكلف الكثير ،بالتالي فان المعلومات المالية والمحاسبية ونظراً لطبيعتها المتكررة ومساحتها الكبيرة اصبحت المرشح الرئيسي للأتمتة .
ماهو المتوقع من المحاسبة الرقمية
يذكر البعض بانه من السهل ان تنتقد شيء موجود بالفعل ، وانه من الصعب التماشي مع الاقتراحات الجديدة لتحسين النظام المنتقد ،فيما يتعلق بالمحاسبة كنظام معلومات فان هناك العديد من المتخصصين الذين يشيرون الى نقاط الضعف دون الاخذ بنظر الاعتبار مساهمة التكنولوجيات الجديدة للمعلومات والنقلة النوعية التي قد يكون من الممكن بسبب هذه التكنولوجيات. وبعبارة أخرى، في مجال المحاسبة دائما هناك نوع موجود من المحاسبة التقليدية ، والتي تتواجد بسبب الجانب القانوني السائد في نظام المعلومات المحاسبية. وغياب التدريب متعدد الاختصاصات من المتخصصين في مجال تكنولوجيات المعلومات الحديثة، فضلاً عن مقاومة الشيء الجديد بالنسبة للتشريعات في هذا المجال. يعتمد نجاح المحاسبية الرقمية على الطريقة التي يستخدمها الكادر المتخصص للتعامل مع البيانات الضرورية في قاعدة بياناته ومع البيانات المتعامل معها مسبقاً من قبل النظام الثانوي ( الموارد البشرية ،العمليات التجارية ) وهذا يؤدي الى جودة المعلومات المحاسبية .
مساهمة المحاسبة الرقمية
ساهمت المحاسبة الرقمية بالاتي:
1- تقليل التدخل البشري بالنظام.
2- توسيع شبكات المؤسسة الرقمية
3- خلق مخزون بيانات محاسبية حقيقية على المستوى القومي.
4- تطوير فكرة النظام المعقد الديناميكي .
5- مركزية البيانات على مستوى الاقتصاد الكلي على اساس خاصية التوقيت المناسب
6- مستوى عالي من التوحيد من خلال المعلوماتية والمرقمة.
( Alexandra& Iulian,3 )
اثر الانترنت في المحاسبة
يعد الانترنت عبارة عن مجموعة مترابطة من الشبكات الحاسوبية. وهذه الاتصالات تغطي العالم بأشمله، حيث يستخدم بمختلف الانشطة مثل الاعمال والتسلية والاتصال ، ولم يكن تطور الانترنت في عام 1990 ولكن بدايات الانترنت كانت بعيدة جدا وتعود الى القرن التاسع عشر منذ تطور التلغراف والتلفون، وكلها ساهمت بتطور الانترنت وقد استمر عمل الانترنت والتجارة الالكترونية وبعدة طرق عديدة ،ولم يقم الانترنت والتجارة الالكترونية بتغيير عمليات العمل الداخلية والخارجية ولكن ايضا تحدى كل المؤسسات والانشطة المقامة بها حيث شمل كل مجالات العمل المالية والحسابية واصبحت تحت امن مكثف.
ان ارتفاع وانخفاض الثورة الالكترونية كان مذهل نظرا ما له من فائدة واضحة في تخفيض التكاليف وبالتالي فان التغيرات والثوابت للمحاسبة اصبحت من الافضل ان تحلل طبقاً لهذه الرؤيا. حيث اصبحت ادوات تكنولوجيا المعلومات (الاجهزة والمعدات ،والبرمجيات، وقاعدة البيانات) عنصرا مؤثر في المحاسبة وفي نظم المحاسبة في الوحدات الاقتصادية بشكل عام نظرا لما توفره هذه الادوات من معلومات ملائمة وسريعة تساعد الوحدات الاقتصادية في انجاز اعمالها بكفاءة وفاعلية وفي الوقت المناسب.
أهمية استخدام الحاسوب في إدارة نظم المعلومات للرواتب والاجور عامة
إن انتشار استخدام الحاسوب في معالجة البيانات المحاسبية المستمدة من المستندات والدفاتر المحاسبية وتحويلها إلى معلومات يمكن الاستفادة منها في وضع الخطط والبرامج لأداء الأعمال، والرقابة على تنفيذ هذه الخطط وصولاً لتحقيق أهداف الوحدة الاقتصادية، جعل من هذه الأداة وسيلة هامة ساعدت الإدارة في اختصار الوقت والجهد والتكاليف عن طريق حفظ المعلومات المحاسبية وخزنها للاستفادة منها وقت الحاجة واستدعائها عند اتخاذ قرار يتعلق بالأعمال والأنشطة الإنتاجية في الوحدة الاقتصادية.
إن مقومات النظام المحاسبي الذي يقوم على التشغيل الإلكتروني للبيانات لن تختلف عن مقومات النظام المحاسبي اليدوي، بمعنى أنه في كل الأحوال لا بد من وجود مجموعة مستنديه ، ومجموعة دفترية ودليل محاسبي، وقوائم مالية وتقارير أخرى، مع ذلك فإن استخدام الحاسب الإلكتروني يؤثر على شكل كل مقوم من المقومات السابقة وعلاقته بالمقومات الأخر ى.
إن برمجة نظم المعلومات المحاسبية أدت إلى تغيير في الأنشطة حيث يمكن تجميع البيانات باستخدام وسائل خاصة حيث قد يتم إلغاء المستند الورقي الضروري وفي الغالب يتم برمجة كل الحاسبات أوتوماتيكياً، أما الخدمات فتزداد في معظم الحالات، هذا بالإضافة إلى وجود المخرجات التي تتيح عند الحاجة كما يمكن توزيع المخرجات إلى أشخاص عن طريق شبكة المعلومات المحلية و المترابطة من خلال عدة أجهزة حواسب صغير مترابطة ، كما يجب أن تكون تكنولوجيا المعلومات متوافقة ومتناسقة مع مكونات نظام المعلومات المحاسبية ،وتؤثمت العمليات التشغيلية فيها وعند اختيار المكونات المادية والبرمجية اللازمة لأنظمة المحاسبة، يجب عندها تحليل التكلفة وينبغي ان تكون تكلفة معدات وبرمجيات النظام المحاسبي أقل من المنفعة عند استخدام النظام، وكذلك يجب على أعضاء الرقابة والتدقيق لنظام المعلومات المحاسبي أن يكونوا على إطلاع ومعرفة بأنظمة المعلومات المحاسبية والبرمجيات الداعمة والمعدات المستخدمة لأن عملية التدقيق ستتم باستخدام الحاسوب، وأن يكون فريق التدقيق على إطلاع على أسس الأتمتة والرقابة الأوتوماتيكية، وأيضاً له أثر على عمل المحاسبين في المستقبل يتلخص في أساليب عمل المحاسبي وأساليب تسجيل البيانات والأنظمة الجديدة، والشبكات، وأساليب التدقيق التي يستخدمونها في المستقبل والمنظور.
نظم المعلومات المحاسبية للرواتب والاجور : الاتجاهات التقليدية والمستقبلية
نظام المعلومات المحاسبية عموما هو الطريقة التي تعتمد على الكمبيوتر لتتبع النشاط بالتزامن مع تكنولوجيا المعلومات. نظام المعلومات المحاسبية هي المسؤولة عن جمع و تخزين ومعالجة البيانات المالية والمحاسبية التي يتم استخدامها لصنع القرار الإداري الداخلي، بما في ذلك المعاملات غير المالية التي تؤثر مباشرة في تجهيز المعاملات المالية.
ويتكون نظام المعلومات المحاسبية من ثلاثة نظم فرعية رئيسية هي:
1- نظام معالجة المعاملات (TPS) التي تدعم يوميا العمليات التجارية.
2- النظام الاستاذ العام ونظام التقارير المالية (GLS / FRS)
3- نظام التقارير الإدارة (MRS)
نظام معالجة المعاملات : مسؤول عن دعم العمليات التجارية اليومية أو المعاملات. ويمكن لهذه المعاملات أن يكون تجميعها معا في ثلاث دورات ) دورة الإيرادات والنفقات ودورة تحويل ) الواقع عصر الكمبيوتر المحاسبة أطلقت مع ظهور أجهزة الكمبيوتر الأولى، أصبحت متاحة للاستخدام المحاسبة في عام 1953 .عادة ما ينظر إليها على أنها خدمة واحدة متكاملة، و
GLS / FRS هي نظامين ترتبط ارتباطا وثيقا، حيث يعتبر الاول مخصص لتلخيص دورة معاملة النشاط والثاني لقياس وإعداد التقارير عن حالة الموارد المالية، وعادة في نطاق نظم المعلومات الإدارية (MIS)، تقدم الإدارة الداخلية مع التقارير المالية لأغراض خاصة والمعلومات اللازمة لاتخاذ القرارات مثل الميزانيات والتقارير التباين، وتقارير المسؤولية. لجميع المهنيين تقريبا من مجال المحاسبة، والفكرة الرئيسية حول نظام معلومات لتنظيم وخاصة تحتضن من قبل تخطيط موارد المؤسسات (ERP)، والتي يشمل جميع الوظائف الأساسية لدعم مؤسسة .ان التكنولوجيات الجديدة مثل ذكاء الأعمال (BI) أو بطاقة الأداء المتوازن أنظمة (BSC) تلعب دورا متزايد الأهمية اذ هناك مجموعة كبيرة من التقنيات الجديدة التي يمكن أن تكمل نظم المعلومات المحاسبية الحالي ومرافقها الحالية المتاحة.
الاتجاهات والتحديات للمحاسبة عامة
في يونيو 2010، أجري استطلاع على الانترنت واسع من قبل معهد تشارترد للمحاسبين الإداريين (CIMA)، وجامعة UK s باث حول العالم . كانت العينة لهذه الدراسة مجموعة واسعة من العاملين في القطاع المالي، من جميع مناطق العالم، مع تقسيم المسؤوليات إلى ست فئات: العمليات المحاسبية، والذي يتضمن معالجة المعاملات، وحسابات التقارير المالية الدائنة والمدينة، التقارير الداخلية و الخارجية، التي تشمل التقارير القانونية، وتمويل الشركات والخزينة والمخاطر المالية، والتنظيم، بما في ذلك التدقيق الداخلي والالتزام بالمتطلبات التنظيمية، والضرائب؛ إعداد وتفسير الإدارة المعلومات المحاسبية، مثل التنبؤ، ووضع الميزانيات وحساب التكلفة وإعداد التقارير عن الفروق، وكذلك النقدية إدارة التدفق؛ دعم الإدارة، والذي يتضمن تحديد وتحليل الخيارات الاستراتيجية، قرار دعم وتصميم وتتبع مؤشرات الموظفين الرئيسيين، القياس، المحاسبة الإدارية الاستراتيجية، وإدارة مخاطر الأعمال. وضع وتنفيذ والحفاظ على المعلومات الإدارية والبعض مثل إدارة الموظفين، والتدريب، والإدارة، والأنشطة المتنوعة الأخرى. وأظهرت الدراسة أن CIMA أحدث الاتجاهات الأكثر أهمية في المهنيين المحاسبة هو التحول من مسؤوليات المحاسبين من العمليات المحاسبية التقليدية لإدارة التوجيه الاستراتيجي و الدعم هذا الاتجاه، نتيجة للأزمة المالية لعام 2008، يمثل زيادة في القيمة المضافة للتنظيم والمساهمة التي يقوم بها المحاسبون. في الوقت الحاضر، تحتاج الشركات الكبرى في جميع أنحاء العالم المهنيين الذين يفهمون إدارة المخاطر والسيولة النقدية والأدوات المالية المعقدة وظائف أخرى التي يمكن أن تقدم التوجيه الاستراتيجي لكبار المسؤولين التنفيذيين . ان أحد الأنشطة التي عادة ما يقوم بها المحاسبون والتدقيق، وتنقسم عادة في مجموعتين رئيسيتين: التدقيق الداخلي والخارجي ويشمل التدقيق الداخلي مجموعة واسعة من الأنشطة نيابة للمنظمة، بما في ذلك إجراء عمليات تدقيق القوائم المالية، ودراسة عملية الامتثال مع السياسات التنظيمية، واستعراض الامتثال للمنظمة مع الالتزامات القانونية، وتقييم الكفاءة التشغيلية، كشف وملاحقة الغش داخل الشركة، . أنشطة المراجعين الخارجيين مماثلة لتلك التي يؤديها المدققين الداخليين ولكن أكثر تركيزا على قوانين أو قواعد محددة في البيانات المالية للمنظمة وليس على المسائل التشغيلية . تمثل المدققين الخارجيين الغرباء طرف ثالث، في حين المدققين الداخليين تخدم مجلس إدارة المؤسسة . ان شركات التدقيق مستمر في البحث عن سبل لزيادة الكفاءة عن طريق إجراء التدقيق المركزة ويعتمدون بشكل متزايد على إدارات التدقيق الداخلي والرقابة الفعالة. خطوبة ويلزم فرق للمشاركة في اجتماعات العصف الذهني لتحديد المخاطر الناجمة عن الخطأ أو الاحتيال، جنبا إلى جنب مع طرق لمعالجة هذه المخاطر. ونتيجة لذلك، شركات التدقيق يتحولون بشكل متزايد إلى الحاسوب بمساعدة أدوات التدقيق وتقنيات (CAATTs) إذا من ناحية يبدو واضحا أن مسؤوليات المحاسبين الجدد مثل دعم الإدارة المستمدة من الأزمة المالية لعام 2008 تتطلب استجابات التكنولوجية المناسبة. من ناحية أخرى، فإن بعض تستمر مسؤوليات المحاسبين التقليدي "لتحديات ويجب ألا تهمل في العمل الذي يسعى إلى أن يكون التفكير في الإجابات أن التكنولوجيات يمكن أن تعطي لاحتياجات المحاسبة المجال. وبالتالي، استنادا إلى استعراض الأدبيات التي أجريت، أهم اهتمامات للمحاسبة هي معالجة المعاملات، وحسابات الدفع والقبض، التقارير المالية الداخلية
)، التقارير الخارجية (التقارير القانونية، وتمويل الشركات والخزينة والمخاطر المالية، بما في ذلك التدقيق الداخلي، والامتثال للمتطلبات التنظيمية والضرائب والتنبؤ، ووضع الميزانيات، ومراقبة التكاليف والتقارير المفصلة حول وكذلك إدارة التدفقات النقدية) ، ودعم الإدارة (التي تشمل تحديد وتحليل الخيارات الاستراتيجية ودعم اتخاذ القرار، وتصميم وتتبع مؤشرات الموظفين الرئيسيين، القياس والمحاسبة الإدارة الاستراتيجية، وإدارة مخاطر الأعمال)، إدارة شؤون الموظفين والتدريب و التدقيق في المشاريع الرأسمالية، والتركيز على الزبائن والمنتجات، وتقارير عن المدين والدائن الشيخوخة، التقارير الوقت الحقيقي، وتقديم التقارير التفاعلية والتدقيق وتنفيذ الرقابة الداخلية وإدارة المخاطر والخطأ أو كشف الغش، والمساءلة، وغيرها. العديد من هذه المخاوف تستفيد بالفعل من المحاسبة أجوبة التكنولوجيا التقليدية، وبالتالي تستحق أن تكون محور البحث في المستقبل مثل التقارير، والتحليل الاستراتيجي، والمقارنة، والتنبؤ، والتدقيق الداخلي والرقابة الداخلية وإدارة المخاطر ، وتحليل البيانات التاريخية، وتقديم تقارير مصممة خصيصا وتفاعلية.
كيف تستجيب تكنولوجيا المعلومات إلى التحديات المحاسبة خدمات الويب و الخدمات الإنترنت
هذه الخدمات تتيح التكامل بين أنظمة مختلفة من نظم المعلومات المحاسبية اذ أنها تعزز التقارير الخارجية والتقارير في الوقت الحقيقي، وعادة زيادة توافر المعلومات لمجموعة واسعة من أصحاب المصلحة، يعزز الأداء الاقتصادي من خلال خفض السلبية وخطر المستثمرين والدائنين ان الوصول إلى المعلومات المحاسبة المالية عالية الجودة هي أكثر إبلاغ الجهات المعنية، وبالتالي يكون أقل عرضة لمخاطر الخسارة أو السيولة. ان المنظمات عادة ما تحتاج إلى استخدام التقارير المتداولة عبر الإنترنت من البيانات المالية. إلى جانب ذلك، تستخدم المنظمات أيضا مواقعها على الانترنت لوضع البيانات المالية والتقارير المالية الأخرى اذان بعض هذه الخدمات على شبكة الإنترنت ينبغي السماح للكيانات خارجية للتأكد من أن الشركة هي ملتزمة بجميع القواعد والأنظمة اللازمة. بالإضافة إلى استخدام شبكة الإنترنت باعتبارها حاوية ثابتة من المعلومات المالية، هناك استمرار نمو شبكة الإنترنت وخدمات البرمجيات المحاسبية التي تدعم شبكة الإنترنت. وان من بين كثيرا ما تستخدم خدمات أخرى، الفواتير على الانترنت والفواتير عبر الإنترنت من قبل عدد كبير من المنظمات الصغيرة الى الكبيرة.
الأجهزة المحمولة
الثورة المتنقلة، عبر توفير التقنيات اللاسلكية، يجلب التغييرات الرائعة للحضارة. هذا تتم التأثيرات العديد من الجوانب في طريقه العمل، وتوفير بيانات هامة في الوقت الحقيقي، و في أي مكان لمساعدة صانعي القرار، والتأثير على الاتصالات بين الشركات وعملائها، و تحويل الطريقة التي نعيش بها حياتنا. ومع ذلك، تواجه أيضا تحديات خدمات الهاتف النقال والتي تشمل الأعمال استراتيجيات مخاطر الاستثمار، والقيود في الأجهزة النقالة، والشبكات مشاكل والمعوقات البنية التحتية، المخاوف الأمنية، وعدم الثقة المستخدم في التطبيقات النقالة . وفقا لمسح أجرته شركة أوراكل لأكثر من 3000 مستخدم للهاتف المحمول في جميع أنحاء العالم، على الرغم من أن المستهلكين يفضلون شراء في متجر، فإنها تستخدم قنوات المحمولة وغيرها لدعم التسوق الخبرات وقال 55? ترغب في استخدام التطبيقات المصرفية / المالية على الهاتف المحمول والكمبيوتر اللوحي من. هذا الميل يكشف أهمية التجارة م للمنظمات، وهكذا، على أهمية تكامل
هذه النظم والبيانات وأدائها. كما يسلط الضوء على أهمية المنظمات استخدام القنوات المتنقلة لجعل من الممكن تقديم التقارير في الوقت الحقيقي، المستثمرين المحتملين والدائنين، السلطة المالية أو التنظيمية، وزيادة توافر المعلومات على نطاق أوسع مجموعة من أصحاب المصلحة، وبالتالي جذب في المنظمة.
الحوسبة السحابية
اليوم يمكن تشغيل المزيد من الحالات في نفس الوقت، في بيئة مشتركة، نظرا لتصميم البرامج وتقديم نماذج جديدة. وأشار الاستطلاع ماكينزي 2006 م لكبار المديرين التنفيذيين لتكنولوجيا المعلومات قفزة رائعة في عدد من الشركات تفكر في تطبيقات ادارة العلاقات خلال عام 2007. وتقدم ادارة العلاقات مع بعض المزايا من انخفاض تكلفة الملكية، وأعلى مستوى الخدمة من البائعين يتناسب مع الاشتراك . مع هذا النوع من الحل، نوع مختلف من يمكن الجهات المعنية من الوصول إلى وظائف المحاسبة والإدارة المالية متينة مع الوقت الحقيقي التقارير من أي مكان هناك اتصال بالإنترنت ومن هذه الوظائف مشروع المحاسبة، المحاسبة الصندوق، وإدارة المخزون، والفواتير والفواتير، وإدارة النظام العمل، ووضع الميزانيات والتنبؤ والمحاسبة الأصول الثابتة، والتقارير المالية، وإدارة الرواتب أو الموارد البشرية
المسح البيئي لمصفوفة الاعمال المحاسبية العامة ( الاجور والرواتب بشكل خاص )
المسح البيئي يمكن تعريفها بأنها اكتساب واستخدام المعلومات عن الأحداث والاتجاهات، والعلاقات في البيئة الخارجية للمؤسسة، فإن المعرفة التي تساعد الإدارة في تخطيط المنظمة للعمل في المستقبل . ان المعلومات الخارجية تبقى حاسما لاتخاذ القرارات الاستراتيجية. لذلك، فمن المهم وضع أنظمة التي يمكن أن ننظر للخارجية المعلومات التي يمكن استخدامها للمساعدة في المنظمة. على سبيل المثال، تكاليف التاريخية لها فائدة، لكنها لغير كافية لتقييم القرارات التجارية. وظيفة الإشراف المحاسبة هي مهمة ولكن لا ينبغي أن يكون التركيز الوحيد لها . ويميل بعض العلماء إلى الجمع بين الأساليب التاريخية والحالية على الرغم من أن من الصعب تنفيذ وتحقيق مكاسب محاسبة التكاليف الحالية مع المسح البيئي. المسح البيئي يساعد على بناء رؤية أكثر اكتمالا. تدعم التحليل الاستراتيجي من خلال إثراء المعرفة حول الجوانب الخارجية الهامة. كما يسمح المقارنة من خلال حصولها المزيد من التفاهم حول السوق والمنافسين. وعلاوة على ذلك، بعض المعلومات الخارجية، مثل التيار أو الأسعار المستقبلية للمنتجات أو أسعار الفائدة، قد يساعد على التنبؤ أو تحديد الاتجاهات وإدارة بعض المخاطر.
ذكاء الأعمال لبناء مصفوفات الاجور بشتى انواعها
توفر الإدارة الاستراتيجية الاتجاه العام للمشروع. ومع ذلك، من أجل أن تكون قادرة على دعم وتحقق مهمتهم ورؤيتها وأهدافها، تحتاج المنظمات لتقييم الأداء العام للعمل والتقدم نحو الأهداف. من خلال التعامل مع كميات كبيرة من المعلومات، واستقصاء المعلومات يساعد على تحديد وتطوير فرص جديدة. أيضا، BI يساعد المنظمات ليس فقط على المستوى الاستراتيجي، ولكن أيضا في المستوى التكتيكي ولعملياتي، وتقديم الأفكار المفيدة التي تساعد كبار صانعي القرارات فحسب، وتقديم لوحات مصممة خصيصا. BI غالبا ما يشارك مثل عمليات استخراج البيانات، والتحليل الإحصائي، تحليلات تنبؤية أو النمذجة التنبئية، والتي يمكن أن تدعم بعض الإدارة اهتمامات المحاسبة مثل التنبؤ، أو بعض المخاوف دعم الإدارة، مثل تحديد وتحليل الخيارات الاستراتيجية، ودعم اتخاذ القرار والمحاسبة أو الإدارة الاستراتيجية وإدارة مخاطر الأعمال. وفي الآونة الأخيرة برز مصطلح جديد وهو المخابرات المحاسبة (منظمة العفو الدولية). المخابرات المحاسبة هو متخصص ويعتبر نوع من الذكاء التجاري، و يعني مجموعة من التقنيات المستخدمة لاستخراج وتحليل معلومات عن التطبيقات المحاسبية وتخطيط موارد المؤسسات. أحد الفروق الهامة بين حلول استقصاء معلومات الأعمال الكلاسيكية ومنظمة العفو الدولية في واستخراج المعلومات في منظمة العفو الدولية، يتم استخراج المعلومات مباشرة من تخطيط موارد المؤسسات في مرة يتم فيها تشغيل الاستعلام. على العكس، حلول استقصاء المعلومات التقليدية استخراج المعلومات من خلال مستودع البيانات اذ ببساطة الاستخبارات المحاسبة تقدم المعلومات في الوقت الحقيقي.
شركات المشاريع التطبيق المتكاملة
تقديم نظرة شمولية للمؤسسة هو أهم ما يميز المؤسسة المعمارية. هذا تكامل النظم العالي يجمع المعلومات من مجالات لا علاقة لها سابقا . من بين جوانب أخرى، يجب أن توفر هيكلية المؤسسات إطار التكامل الذي يجلس فوق أبنية الفردية والمبادئ التوجيهية لتحديد ووضع متطلبات التشغيل البيني. عادة، تصميم بنية الشركة تعتمد بقوة على دمج مختلف التطبيقات بحيث
أنهم قد تبادل المعلومات وعمليات بحرية. وان نظم المعلومات المحاسبية تكون أكثر تكاملا أو جزءا لا يتجزأ مع الآخر وبالتالي، تكون أكثر فعالية. على امتداد الشركة تقارير اللغة (XBRL)
يساهم هذا الغرض. XBRL، وهي لغة على أساس XML، هو معيار متاح بحرية والعالمي لتبادل المعلومات التجارية، والسماح للتعبير المطلوبة عادة في الأعمال التقارير. بنية متكاملة ومتعددة الأوجه تمكن بعض التحديات مثل التحليل الاستراتيجي وقياس، والتنبؤ، والتدقيق الداخلي والرقابة الداخلية وإدارة المخاطر، في الوقت الحقيقي التقارير والجمع بين مزيد من البيانات غير المالية.
إدارة عمليات الأعمال
ادارة عمليات الأعمال في الآونة الأخيرة كان لها الاهمية والمركزي اذ تعتبر الحاسمة للنجاح الأعمال التجارية، اذ هي عامل مشترك على جميع المنظمات . العمليات هي "وسيلة الحصول على الأشياء يجب أن تكون قرارات جيدة معلومات كاملة بقدر الإمكان. ويفضل، وقطع أساسية من المعلومات ينبغي أن تدرج في إثراء التقارير، بما في ذلك نوع مختلف من البيانات، مثل بيانات الأداء القادمة من سير العمل لجميع العمليات الرئيسية وإدارة عمليات تدير أيضا أنواع مؤشرات الأداء وغيرها من تطبيقات عملية ناضجة تماما عمليات صريحة، مع الموردين والعملاء التي ينظر إليها على أنها جزء من المنظمة. وفقا لذلك ان AIS، تسهل المحاسبة التحليلية وتقديم التقارير في الوقت الحقيقي لأنه يتيح تحليلا مفصلا للعمليات وهكذا، يساعد على توزيع المباشر للتكاليف والإيرادات لتكاليف محددة أو مركز الإيرادات.
بمساعدة الحاسوب تدقيق أدوات وتقنيات (CAATTs)
المدققين تحتاج أدوات التدقيق بمساعدة الحاسوب وتقنيات (CAATT) لتعزيز قدرات و الإنتاجية. ويمكن تنفيذ العديد من هذه الأدوات والتقنيات بأقل تكلفة ممكنة وبسهولة نسبية، تتراوح من الاستخدام إلى أقصى حد من البرمجيات القياسية لتدقيق اللغة الأوامر (ACL) والتفاعلية استخراج البيانات وتحليلها (IDEA) هذه الأدوات يمكن استخدامها لأداء مجموعة واسعة من الإجراءات التحليلية على البيانات المالية المختلفة بما في ذلك إدخالات دفتر الأستاذ العام، الرواتب والحسابات الدائنة البيانات و حسابات موازنة. هذه الأدوات تسمح للتنفيذ مفهوم التدقيق المستمر، والذي يسمح تقييم المخاطر المستمر، أنشطة مراجعة الحسابات التي تقييم مستويات المخاطر أقسام الشركة من خلال دراسة الاتجاهات في مؤشرات المخاطر التي تعتمد على البيانات داخل وحدة عملية أو نظام مقارنة أدائهم الماضي والأنظمة التجارية الأخرى. ومراقبة مستمرة التي تحدد ما إذا كانت الضوابط الرئيسية تعمل بشكل صحيح .
البيانات الكبيرة
الشركات الكبيرة تولد دائما كمية كبيرة من البيانات حيث ان الشركات التجارية تدير العديد من الشركات. المعلومات المحاسبية والمالية من هذه الشركات المختلفة في جميع أنحاء العالم تظم جزء البيانات المالية والغير المالية ومع ذلك، اليوم، الشركات من جميع الأبعاد تميل إلى إنتاج أكثر بكثير من البيانات التي تم إنشاؤها في الماضي. حيث يتم التقاط المزيد والمزيد من الأنشطة التجارية إلكترونيا، من المهم للتأكد من أن الشركات لديها التكنولوجيا الصحيحة والموارد اللازمة لإدارة تحليل المعطيات والبيانات الكبيرة الكامنة . ان المراجعة الداخلية، والداخلية الضوابط وإدارة المخاطر هي المناطق التي قد تمثل البيانات الكبيرة وان هذه كمية كبيرة من البيانات يجلب تحديات جديدة غير مألوفة والمهم للرد على هذه التحديات. ويدعم النموذج نظم البيانات كبيرة الحجم من قبل، الموازاة، وخفة الحركة، وذلك باستخدام العديد من الآلات تعمل بشكل متوازي لتخزين ومعالجة البيانات.
نظم المعلومات المحاسبية في عصر البيانات الكبيرة
ناقش (2012A ) Vasarhelyi ) الحاجة إلى نظم المعلومات المحاسبية (AIS) لاستيعاب احتياجات الاعمال التجارية الناتجة عن التغيرات السريعة في التكنولوجيا .يمكن القول ان الاقتصاد في الوقت الحالي قد ولد اختلافات كبيرة في القياس , الضمان ( التأكيد ) والقرار في بيئة الاعمال , وتوجد ثلاث مزاعم رئيسية لقياس الاهمية النسبية في بيئة المحاسبة , طبيعة معايير البيانات المحاسبية على اساس البرامج, وتوفير المعلومات وتنسيقها ودلالتها. وناقشت:
1- ان تطوير أساليب القياس والتمثيل لمعالجة البيانات المختلفة. على سبيل المثال، LIFO, FIFO واضافة قيمة في عصرنا الحالي عند تحديد وقياس الوقت الحقيقي، وأسعار السوق المتاحة.
تناقش الملاحظة تأثير البيانات الكبيرة على قياسات المحاسبية المحتملة وبشكل خاص امكانية توفير الوقت الحقيقي للبيانات المتعلقة بالمعاملات المالية وامكانية توفير كمية من البيانات والمعلومات والتقارير في الانتاج والتوزيع، الخ، والحاجة إلى أنواع مختلفة من المعايير المحاسبية.
2-اضافة الطابع الموضوعي لضرورة التشغيل الالي لوضعها في مكان مثير لتغير العمليات التي تعتبر ضرورية, بالإضافة إلى آليات معالجة البيانات وتصنيفها وهيكلتها الهرمية, مثل التصنيفات والتدرجات التي يجب توسعيها , والمعرفة في التراكيب المحوسبة.
الدلائل على الوجود لإضفاء الطابع الرسمي على معايير لجلب هذه المعلومات الرقمية في البيانات الكبيرة
3-دراسة الفهم الدلالي الالي ومعالجة اللغة الطبيعية ضرورية من اجل ازالة الغموض عن الكلمات التي تمثل القوائم المالية ,وتقييم تقارير والتحليل المالي.
ان البيانات كبيرة، بحكم طبيعتها، تتضمن دراسة معاني الكلمات من مصادر عديدة. وهذه التصريحات لتعزيز محتوى المعلومات في التقارير المالية.
4- بدات الاجراءات التقليدية تعيق اداء الاهداف ,كمثال على ذلك، تهدف تأكيدات لإظهار هذه الحقيقة (أرصدة لدى البنوك، الذمم المدينة) وتمثل بشكل صحيح القيم الشركات قاعدة بيانات (Romeroet al. 2013) ويتم تنفيذ هذا الاختيار التمثيلي من خلال دليل ) بريد إلكتروني مساعد( يمكن تنفيذ التحقق من قاعدة بيانات إلى قاعدة البيانات المستقلة مع الشركاء التجاريين (الشبكات الخارجية).
تناقش هذه المذكرة الفرص وتحديات البيانات الكبيرة في عملية التدقيق.
5- التدقيق الحالي الكلفة / المنفعة المفاضلة بين تكلفة التحقق وفوائده ، كالعينات الإحصائية.
اقتصاديات الاعمال سوف تعمل على تحديد واعتماد المحاسبة الجديدة وضمان العمليات المتكاملة بتسهيل من البيانات الكبيرة. وعادة ما تتأثر النظم الاجتماعية والفنية بشكل جوهري بمقاومة التغيير..
تأثير المعلومات المحاسبية على نظرية المحاسبة
النظرية المحاسبة هي منطق معين وعناصر موضوعية ومنهجية ، النظام التقليدي للصين من الناحية النظرية المحاسبية يعبر النظرية نقطة البداية التي تستند على ممارسات المحاسبة المالية المستخدمة في تشكيل لسلسلة من الأساليب النظرية، وعلى رأسها تطوير وتنفيذ المعايير و الممارسات المحاسبية .
تأثير أهداف المحاسبة
الهدف المحدد هو توفير المعلومات للمستخدمين لاتخاذ قرار من خلال التقارير المحاسبية للمستثمرين والدائنين والحكومات والإدارات ذات الصلة وعامة الجمهور والمركز المالي ونتائج الأعمال والتدفقات النقدية وغيرها ذات الصلة بالمعلومات المحاسبية التي تعكس واجبات ائتمانية من إدارة الشركات لمساعدة مستخدمي التقارير المالية لاتخاذ القرارات الاقتصادية. ولكن لعمليات، وبالتالي فإن الهدف من المعلومات المحاسبية هو موضوع تكنولوجيا المعلومات الحديثة، لبناء لتلبية متطلبات المشاريع الحديثة من المعلومات المحاسبة الإدارية . وان مجال تكنولوجيا المعلومات هي تكنولوجيا قاعدة البيانات اصطناعية تكنولوجيا المعلومات الاستخباراتية والتكنولوجيا شبكة الاتصالات، وبدعم من المحاسبة سيتم معالجة المعلومات المحاسبية ، بواسطة تكنولوجيا الذكاء الاصطناعي على التنبؤ واتخاذ القرارات أسهل ودقيقة. ومع ذلك، ان هذا التطور لم يتغير الهدف الأصلي. على العكس من ذلك فإنه يعزز أهداف المحاسبة التقليدية من أجل التكيف مع نظام اقتصاد السوق.
الممارسات المحاسبية من المعلومات المحاسبية
المحاسبة هي تمثل العمليات الاقتصادية المتواصلة والمنهجية والحسابات اللازمة لتشغيل وإدارة المعلومات من خلال طريقة تطبيقها. وتشمل العمليات المحاسبية التقليدية عموما مسك الدفاتر والقيد المزدوج ، ملء والشهادات والكتب التسجيل الكلف، جرد للممتلكات وإعداد التدقيق البيانات المالية. في نظم المعلومات المحاسبية والمحاسبة العلمية والنهج العقلاني تحسن كثيرا من دقة المعلومات المحاسبية التقليدية. وقد تم تحرير المسائل المحاسبية الروتينية المتكررة، و تنفيذ المحاسبة المحوسبة، واستخدام أجهزة الكمبيوتر يمكن استخدامها في ظل ظروف متعدده و دقيقه ، بحيثيكون العمل أكثر عمقا، وأكثر من ذلك يشارك التركيز أكثر في إدارة الأعمال.
تحليل المحاسبة في النشاط الاقتصادي للشركات هو جزء مهم من التحليل هو استمرار وتطوير المحاسبة. يمثل تحليل يستند في المقام الأول على المحاسبة البيانات، جنبا إلى جنب مع المحاسبة الإحصائية، والمحاسبة التجارية وغيرها من المعلومات ذات الصلة، باستخدام طريقة خاصة، من ممارسة التحليل المتبادل ومقارنة المؤشرات الاقتصادية، لتحديد كل وحدة النشاط الاقتصادي وتنفيذ التوازن المالي ونتائج تقييم موضوعي لإنجاز أو إتمام البرنامج والميزانية، مؤكدا على الإنجازات وتحديد الثغرات والدروس المستفادة واقتراح التحسينات، لتحسين الإدارة، و زيادة الكفاءة الاقتصادية. في بيئة الشبكة، ونظام المعلومات المحاسبية ليتم جمع ومعالجة البيانات لتوليد المعلومات المحاسبية المخزنة في النظام قاعدة البيانات، إما وفقا للصيغة المتفق عليها، والمحتوى من المعلومات المحاسبية، ولكن أيضا من قبل المستخدم وفقا لاحتياجاتهم من المعلومات والبيانات في قاعدة بيانات مبنية على تجهيز لتوليد المعلومات المحاسبية شخصية.
سوف نذكر بعض المعادلات الرياضية الحديثة والتي ارتبطت بتطبيقات حاسوبية مالية مهمة ، ولضيق وقت الدورة سوف نقوم بأستعراضها وليس الدخول في تفاصيلها وحلولها ( للمزيد عن الموضوع راجع مقالات وبحوث الكاتب في الشبكة الالكترونية ) :
الأصول = الخصوم + حقوق الملكيه
تكلفة التحويل = العمالة المباشرة + النفقات العامة للتصنيع
النسب والمعادلات المستخدمة لتحليل القوائم المالية عبر الطريقة الامريكية :-
• معدل دوران المخزون = تكلفة المبيعات ÷ متوسط المخزون
• متوسط فترة التخزين = متوسط المخزون ÷ تكلفة المبيعات
• متوسط فترة التحصيل = حسابات القبض ÷ المبيعات الآجلة
• معدل دوران الأصول الثابتة = المبيعات ÷ الأصول الثابتة
• معدل دوران اجمالي الأصول = المبيعات ÷ اجمالي الأصول
وسوف بذكر طريقة مبسطة لحسابات تخطيط المبيعات والأرباح لتحديد الرواتب والاجور، باستخدام تحليل التعادل ( نقطة التعادل) .
أ_- تعريف نقطة التعادل :
هي حجم المبيعات الذي يتعادل عنده الإيراد الكلي مع التكاليف الكلية. أي انه عند هذه النقطة فان المنشأة لا تحقق ربح أو خسارة وبالتالي فان أي مستوى إنتاج يقل عن نقطة التعادل تحقق المنشأة معه خسارة تزداد بزيادة البعد عن هذه النقطة. وبالمقابل فان أي مستوى إنتاج يزيد عن نقطة التعادل تحقق معه المنشأة ربح يزداد بزيادة البعد عنها. أي إذا غطى الإيراد الإجمالي التكاليف الإجمالية دون ترك فائض للربح فهذا المستوى من النشاط يطلق عليه نقطة التعادل.
ب_ كيفية تحديد نقطة التعادل بالأسلوب الرياضي:
قبل حساب نقطة التعادل لابد من التعرف على نوعين من التكاليف المرتبطة بحجم الإنتاج:
التكاليف المتغيرة: هي التكاليف التي تتغير في مجموعها مع التغير في حجم الإنتاج مثل المواد والأجور ، مع ملاحظة أن التكلفة المتغيرة للوحدة الواحدة لا تتغير بتغير حجم الإنتاج
التكاليف الثابتة: هي التكاليف التي تظل ثابتة في مجموعها رغم التغير في حجم الإنتاج :مثل الإيجار والمرتبات والاهلاكات ، مع ملاحظة أن متوسط التكلفة الثابتة للوحدة المنتجة تنخفض كلما زاد حجم الإنتاج .

معادلات تحديد نقطة التعادل :
أ-عدد الوحدات اللازمة لتحقيق حجم التعادل (نقطة التعادل بالوحدات)
= ت ث = تكاليف ثابتـة
سعر بيع الوحدة – ت م للوحدة الربح الحدي

أي أن الربح الحدي = الفرق بين سعر بيع الوحدة والتكلفة المتغيرة للوحدة


ب- وعند تحديد عدد الوحدات التي تحقق التعادل يمكن تحديد قيمة مبيعات نقطة التعادل كما يلي :
قيمة مبيعات نقطة التعادل = عدد وحدات التعادل (من الخطوة السابقة ) × سعر البيع

ج- لتحديد حجم المبيعات الذي يحقق الربح المخطط للمنشأة يتم الاعتماد على المعادلة الآتية :
تكاليف ثابتـة + الربح المخطط
الربح الحدي
مثال : فيما يلي البيانات المستخرجة من دفاتر إحدى المنشآت :
سعر بيع الوحدة 10 دينار عراقي ، تكلفة متغيرة للوحدة = 5 دينار ، إجمالي تكاليف ثابتة 100000 دينار
المطلوب :
1 – الربح الحدي للوحدة .
2-كمية المبيعات التي تحقق التعادل .
3- قيمة مبيعات نقطة التعادل .
4- إذا كانت المنشأة تهدف إلى تحقيق أرباح قدرها 50000 دينار ، فكم عدد الوحدات التي يجب بيعها ؟
الحل :
1- الربح الحدي = سعر بيع الوحدة – التكلفة المتغيرة
= 10 – 5 دينار
2- كمية مبيعات نقطة التعادل = تكاليف ثابتة
الربح الحدي

= 100000 /5 = 20000 وحدة
3- قيمة مبيعات نقطة التعادل = عدد وحدات نقطة التعادل ×سعر البيع
= 20000 × 10 = 200000 دينار
4- كمية المبيعات التي تحقق الربح المستهدف = 100000 + 50000
5
= 30000 وحدة

د- قيمة مبيعات نقطة التعادل = تكاليف ثابتة = تكاليف ثابتة
باستخدام طريقة الربح الحدي. (1 - نسبة التكلفة الحدية ) ( 1- تكلفة متغيرة )
المبيعات
مثال : فيما يلي البيانات المستخرجة من دفاتر إحدى المنشآت :
تكاليف ثابتة 200000 دينار عراقي ، إيراد المبيعات 800000 دينار ، تكاليف متغيرة 400000 دينار ، المطلوب :تحديد قيمة مبيعات نقطة التعادل باستخدام طريقة الربح الحدي.
الحل :
قيمة نقطة التعادل = تكاليف ثابتة = 200000
1- تكلفة متغيرة 1- 400000
المبيعات 800000

= 200000 = 400000 دينار
1 – 0.5

معيار الأجور
إن نسبة الأجور في تكوين المنتجات لا تقل أهمية عن المواد الأولية ولذا وجب إعطائها كل الاهتمام بالمتابعة والتحليل للرقابة عليها ومن ثم التحكم في حجم الأعباء التي تمثلها ، ولتحقيق ذلك لابد من وجود معيار أو معايير تخص كل العناصر المتعلقة بالأجور أو اليد العاملة من حيث نوع وكمية العمل اللازمة للعمليات الإنتاجية وإتمام صنع المنتج الواحد في ظل ظروف إنتاجية محددة والوقت اللازم لإتمام تلك العمليات الموجهة لصنع المنتج مع الأخذ بعين الاعتبار المسموحات من الزمن التي تمثل الوقت الضائع لتلبية احتياجات العمالوأوقات الراحة والحركة أو لأسباب تقنية وكذلك مستويات النشاط الإضافية (ساعات العمل الإضافية) .
العنصر الأول : قياس الفروق بالاجور والطرق الرياضية لحسابة ...
لقياس الفروق المتعلقة بالأجور أو اليد العاملة تقوم المصالح المختصة (مكتب الدراسات والطرق) بإعداد وتحديد معايير آخذة بعين الاعتبار العوامل التالية:
- مستويات المهارة : تخص العمليات الإنتاجية وما تتطلبه من ظروف عمل خاصة ومن يد عاملة ماهرة أو غير ماهرة ودرجة آلية تلك العمليات.
- الوقت اللازم لإنتاج الوحدة من المنتجات : في ظل ظروف محددة مع الأخذ بعين الاعتبار نوعية الإنتاج ودرجة مهارة العاملين والتسهيلات المتاحة مع مراعاة المسموحات من الوقت الضائع العادي والضروري لإتمام العمليات الإنتاجية.
- الأجر اللازم لوحدة المنتج :يتم تحديد السعر الذي يتم به حساب تكلفة إنتاج الوحدة حسب الطريقة المتبعة في دفع الأجور (وحدات، ساعات العمل..) وفي كل الأحوال يتم تحديد ذلك بناءا على تقييم لكل المجهودات المبذولة حسب ما تتطلبه العملية الإنتاجية أو المنتج في حد ذاته.
يتحدد الفرق الإجمالي للأجور بنفس الصيغة التي تم تحديد بها فرق المواد الأولية والمتمثلة فيما يلي :
* الفرق الإجمالي = التكاليف المعيارية - التكاليف الفعلية.
بحيث :
التكاليف المعيارية للأجور = الإنتاج الفعلي xالوقت المعياري للوحدة xالأجر المعياري لساعة عمل.
التكاليف الفعلية للأجور = الإنتاج الفعلي xالوقت الفعلي للوحدة xالأجر الفعلي لساعة عمل .
الفرق الإجمالي للأجور أو اليد العاملة المحدد أعلاه يتم تحليله إلى ثلاثة أجزاء مثله مثل فرق المواد الأولية الذي سبق وأن تعرضنا له:
فرق الزمن = (الوقت المعياري للإنتاج الفعلي - الوقت الفعلي للإنتاج الفعلي) الأجر المعياري لساعة عمال.
فرق الأجر (السعر) = (الأجر المعياري لساعة عمل - الأجر الفعلي لساعة عمل) الوقت المعياري للإنتاج الفعلي.
فرق مشترك = - (الأجر المعياري لساعة عمل - الأجر الفعلي لساعة عمل) (الوقت المعياري للإنتاج الفعلي - الوقت الفعلي للإنتاج الفعلي.
ونفس الشيء يقال فيما يتعلق باختلاف وجهات نظر المحاسبين حول كيفية تحليل الفرق الإجمالي للأجور او الرواتب واختلافهم في اختيار المعادلات الرياضية للوصول الى الاجر او الراتب الادق ، اعتمادآ على فرق الأجر (السعر) وفرق الزمن .
مثال :
لنفرض أن مؤسسة تعتمد في محاسبتها التحليلية للأجور على المعطيات التالية : لإنتاج 10000وحدة يتوقع الاحتياج إلى 100ساعة بـ 40دع للساعة الواحدة.
قامت المؤسسة بإنتاج تلك الكمية خلال 130ساعة بـ 38 دينار عراقي . المطلوب إيجاد الفرق الإجمالي والفروق التحليلية .
الحـــــــــــل :
الفرق الإجمالي = التكلفة المعيارية - التكلفة الفعلية
الفرق الإجمالي = ( 100سا x40دع) - (130سا x38د عراقي) - 940د عراقي) =4000-4940


إيجاد الفروق :
حسب الطريقة السابقة :
فرق الزمن = (100سا - 130سا) 40دع
- 1200دع = 30سا x40دع.
فرق الأجر (السعر) = (40دع - 38دع) 100سا
200دع = 2دع x100سا
فرق مشترك = - (100سا - 130سا) (40دع - 38دع) .... وهكذا

الحسابات المؤكدة لصحة الطريقة السابقة (الطريقة المماثلة) :
* حساب فرق الزمن :
حساب معدل تغير الوقت=(الوقت المعياري للإنتاج الفعلي - الوقت الفعلي للإنتاج الفعلي) / الوقت المعياري للإنتاج الفعلي =( 100 - 130 )/ 100=-30/100=-0,3
فرق الزمن = التكلفة المعيارية للأجور xمعدل تغير الوقت
- 1200دع = 4000دع x(0,3-)
* حساب فرق الأجر (السعر) :
حساب معدل تغير أجر (سعر) ساعة العمل =(السعر المعياري - السعر الفعلي)/السعر المعياري=(40-38)/40=0,05
فرق الأجر (السعر) = التكلفة المعيارية للأجور xمعدل تغير أجر (سعر) ساعة العمل
200دج = 4000x0,05

* حساب الفرق المشترك :
حساب معدل التغير المشترك = - (معدل تغير الوقت xمعدل تغير أجر ساعة العمل)
0,015= - ( - 0,3x0,05)
فرق مشترك = التكلفة المعيارية للأجور Xمعدل التغير المشترك
60= 4000X0,015
وبجمع الفروق الثلاثة نحصل على الفرق الإجمالي للأجور = - 1200+ 200+ 60= - 940.
يمكن تمثيل الفروق بيانيا وقد أوضحنا ذلك (نفس النماذج) في العنصر الأول من الفرع الأول (السابق) المتعلق بمعيار تكلفة المواد الأولية .

أخيرآ ....
إن الشيء الذي تتميز به المحاسبة التحليلية لتحليل الرواتب او الاجور هو التطور في تقنياتها وأساليبها، وهذا راجع أولا لطبيعتها الديناميكية وثانيا للحاجات المتزايدة للمؤسسات المتعلقـة بطرق التسيير والبحث المتواصل عن أدوات كفيلة بمساعدة الإدارة على التخطيط ومراقبة الأداء والحصول على نتائج تحليلية دقيقة في الوقت المناسب لاتخاذ القرارات المناسبة، بالإضافة إلى التطور الذي حدث في نظم الإنتاج والتصنيع كأنظمة الإنتاج المرنة ، المخزون الصفري، التوقيت المناسب، الرقابة الشاملة على الجودة والتوجه الحديث في اعتماد بحوث التسويق وترقية المنافسة .
لقد كان لتطور الأبحاث الاقتصادية والمالية منها بشكل خاص ومختلف العلوم الأخرى دور بارز في تطور المحاسبة التحليلية ، وقد مرت أنظمتها بعدة مراحل تمثلت في أنظمة التكاليف التاريخية ، أنظمة التكاليف التقديرية ، وأنظمة التكاليف المعيارية وتطورت الطرق التي تطبق من خلالها وتنوعت حسب الظروف السائدة في مجال التسيير ، فوجدت الطريقة المتغيرة والأقسام المتجانسة .... وأخيرا طريقة التكاليف من الطرق المهمة ، على أساس الأنشطة (ABC)التي ظهرت لعجز الطرق التقليدية في تفهم الأنشطة عند تخصيص الأعباء الغير مباشرة،على أساس وجود علاقة سببية بين تكلفة المنتجات والموارد التي استخدمت في إنتاجها

حوار مع الكاتب السوري ياسين الحاج صالح حول سوريا واليسار والاسلام السياسي في العالم اليوم
طارق حجي مفكر علماني تنويري في حوار حول الحداثة والاسلام السياسي والتنمية وحقوق المرأة في بلداننا