: نداء :: الى حكومة الكاظمي، السلطة التشريعية، السلطة القضائية : قطع الاعناق ولا قطع الارزاق.

نجم الدليمي
2021 / 8 / 24

** اوقفوا هدم بيوت الفقراء.
** اوقفوا هدم بيوت الفقراء.
** اوقفوا هدم بيوت الفقراء.

## اوقفوا طرد اصحاب البسطيات من الفقراء واغلبهم من الشباب وقسم منهم من الخريجين الشباب.

##اوقفوا طرد اصحاب البسطيات من الفقراء واغلبهم من الشباب وقسم منهم من الخريجين الشباب.

***وفروا ضمان حق العمل للجميع.

***وفروا السكن الملائم للمواطنين.

##**#بعد ذلك طبقوا القانون العراقي على الجميع وبدون تميز، من اعلى قمة السلطة حتى ادناها، وهذه هي العدالة الاجتماعية وبدون ذلك فالحكومة العراقية يعني تعمل على ابادة الغالبية العظمى من فقراء الشعب العراقي، هل لا تعلم حكومة الكاظمي او التي قبلها او الحكومة القادمة بان هناك خطر في المجتمع الطبقي العراقي الا وهو تنامي معدلات البطالة والفقر والبؤس والمجاعة والجريمة المنظمة والمخدرات والانتحار والقتل المتعمد وخاصة وسط الشباب وتخريب منظم للقطاع الصناعي والزراعي والتعليم والصحة وتعمق الفجوة الاجتماعية والاقتصادية لصالح النخبة المافيوية والطفيلية الحاكمة وتشديد التبعية للقوى الاقليمية والدولية والمؤسسات الدولية ومنها صندوق النقد والبنك الدوليين وهروب، غسيل الأموال العامة من قبل المتنفذين في السلطة والتي تجاوزت ال850 مليار دولار أمريكي؟

**بدلا من محاربة الفقراء حاربوا فايروس الفساد المالي والإداري المتفشي في المجتمع العراقي والذي يشكل اليوم ( سرطان) في المجتمع وظاهرة خطيرة تفتك بالمجتمع والاقتصاد الوطني العراقي لصالح فئة طفيلية اوليغارشية لصوصية واجرامية فاشلة وبامتياز،وليس لها علاقة بعملية خلق الانتاج المادي للشعب العراقي، هي اسوأ ما افرزه الاحتلال الامريكي للعراق ولغاية اليوم.

##حاربوا ظاهرة الفضائيين ومزدوجي المرتبات والمشاريع الوهمية وعقود التسلح وعقود السجون، وتهريب النفط، والسيطرة على المنافذ الحدودية البرية والبحرية والجوية...... وظاهرة بيع السلع الحية من الاطفال والنساء وحاربوا تفشي فيروس الدعارة بمفهومه العام والخاص وفروا الامن والامان والاستقرار للشعب العراقي من خلال منع السلاح المنفلت ومنع من يحمله من جماعات مسلحة خارج القانون.......؟!.

**اعملوا على اعادة سعر صرف الدولار الأمريكي اتجاه الدينار العراقي وبسعر كمرحلة أولى ب125 الف دينار للورقة الخضراء الواحدة وقفوا عن عملية اغتيال العملة الوطنية الدينار العراقي لصالح الورقة الخضراء لان العملة الوطنية تعبر عن قوة وسيادة الوطن،المجتمع الاقتصاد، وسياستكم التي تخدم فئة قليلة من المجتمع في ميدان السياسية النقدية والمالية...... سوف تدفعون الغالبية العظمى من الشعب العراقي نحو الخراب والدمار الممنهج. اوقفوا نهجكم اللاعلمي في السياسة الاقتصادية والاجتماعية والسياسية النقدية والمالية لان هذا النهج.بمكن ان يؤدي الى نتائج غير محسوبة عليكم.

##واخيراً انقذوا فقراء الشعب العراقي اوقفوا عملية هدم بيوت الفقراء والمساكين والمضطهدين واوقفوا ازالة البسطيات ، وهناك اخبار حول منع التكتيك.... فهذه اليوم تشكل مصدراً رئيسياً لعيش غالبية فقراء الشعب العراقي اليوم

19-8-2021

نادية خلوف كاتبة واديبة وناشطة نسوية من سوريا في حوار حول تجربتها الحياتية ونضالها اليساري والنسوي
أحمد عصيد كاتب وباحث في حوار حول الدين و الاسلام السياسي والانتقال الديمقراطي والقضية الأمازيغية