حكومة دمشق ....تستيقظ....

شكري شيخاني
2021 / 8 / 24

وكالة سانا الحكومية ارادت ان تعطينا علما" بأن نفسح الطريق على طريقة وسع وسع الحكومة صحيت لأن الحكومة السورية استيقظ لديها الحس الاستقلالي والسيادي فقط عندما وافقت سويسرا على افتتاح ممثلية للادارة الذاتية واضافت سانا خانم بان الحكومة في دمشق وبعد استيقاظها وقبل ان تغسل وجهها ارسلت تحذيرا" للاتحاد السويسري وطالبته باعادة النظر في هذا التصرف الدبلوماسي... ولكن سانا نفسها لم تعلم الشعب السوري بأن مسد وقسد قد طالبت حكومة دمشق بالحوار والنقاش على اسس ديمقراطية واضحة اكثر من مرة ولم تعطي سانا ومن ورائها سبب عدم اللقاء او الحوار ولم تعطي علما: للشعب السورية بأن حكومة دمشق بكل وضوح هي غير مبالية بالشأن السوري لا الخارجي ولا الداخلي والدليل الحالة المعيشية المزرية التي يعيشها المواطن السوري .. وكعادتها حكومة دمشق تستيقظ متأخرة بعد كل غارة او احتلال او عدوان او استباحة للسيادة والاستقلال وهزلية الرسالتين المتطابقتين الملفوفتين بورق السلوفان لكل من مجلس الامن وهيئة الامم المتحدة..وغاب عن بال حكومة دمشق بأن ماقامت به حكومة الاتحاد السويسري انما جاء بعد دراسة معمقة ومستفيضة للشأن السوري وتم بحث الامر بكل مؤسسات الحكومة الاتحادية السويسرية اسوة بباقي الدول المتفهمة والمتنورة بحالة سوريا وطنا" وشعبا" والتي افتتحت ممثليات للادارة الذاتية او لمجلس سوريا الديمقراطية..وغاب ايضا" عن بال واحساس حكومة دمشق بأن سويسرا انما تجمع على اراضيها كل مشاكل العالم وبلاويه ومأسيه بدءا" من الكوريتين الى المشكلة السورية ولولا تفهم الحكومة السويسرية واحترامها وتقديرها للشعب السورية وتفهم معاناته لما سمحت بافتتاح ممثلية الادارة الذاتية على اراضيها وهذه واحدة من دول اوروبية عدة سوف تتجه الى ذلك وبهذا يعبر العالم الحر عن مدى تفهمه للمسألة السورية بشكل عام ولشمال وشرق سوريا بشكل خاص.....

عصام الخفاجي مناضل واكاديمي وباحث يساري في حوار حول دور وافاق اليسار والديمقراطية في العالم العربي
نادية خلوف كاتبة واديبة وناشطة نسوية من سوريا في حوار حول تجربتها الحياتية ونضالها اليساري والنسوي