انتفاضة شعب 2

شكري شيخاني
2021 / 8 / 1

لم ولن يستكين الشعب السوري فهاهو ينتفض مجددا" ضد النظام و العنف والطغاة وضد رموز من يسمون انفسهم معارضة ان كانت بالداخل او الخارج..انتفاضة الشعب في درعا مهد الحراك الثورة بسبب إصرار وتعنت النظام على انتهاج الخيار العسكري الذي اثبت فشله على مرَّ السنوات الماضية، وبات جلياً أن ما تعرف بالتسويات والمصالحات لن تكون خياراً مناسباً لتسوية الأزمة انتفاضة الجنوب السوري الثائر ليست فقط ضد النظام وادواته ومخابراته وعنفه وظلمه بل انتفاضة في وجه كل من يدعي انه مع الثورة ومع الثوار لنرى بعد عشر سنوات انها ثورة تجار وحرامية ببدلات رسمية وكرفتات... انتفاضة الشعب هذه ليست فقط ضد فساد النظام واعوانه وشبيحته وايضا" ضد معارضة الفنادق واصحاب محلات الحلويات والمخبوزات والمشاريع الاستثمارية التي تعود مليكتها لامراء وقواد من اطلقوا على انفسهم اسم ثوار زورا" وبهتانا" وهم يتجولون في شوارع استنبول هؤلاء الذين الشعب وثورته واكتفوا بمحاربة النظام عبر تغريدات على تويتر وانستغرام ..وفي الجانب الاخر لازال النظام الفاسد يتجاهل ان لغة الحوار هي الطريق الصحيح نحو بناء حياة جديدة وكريمة لمواطن سوري بات يعاني من كل مصائب هذا النظام الفاسد المتجبر الظالم... فالمواطن السوري لم تعد تنفعه البيانات الجوفاء التي اتنغني ولاتسمن و لم تعد تنفعه التنديدات اهلنا واخوتنا في الجنوب يريدون السلاح من اجل استمرار هذه الانتفاضة ..يريدون الدعم الحقيقي المادي والمعنوي وهذا النداء برسم كل الاحرار والمنصات وكل كتلة او جسم سياسي ينادي باسقاط النظام .........والا فلتخرس كل الالسنة ولندع صوت الرصاص هو الذي يتكلم ويعبر عن الوجع .....شكري شيخاني

نادية خلوف كاتبة واديبة وناشطة نسوية من سوريا في حوار حول تجربتها الحياتية ونضالها اليساري والنسوي
أحمد عصيد كاتب وباحث في حوار حول الدين و الاسلام السياسي والانتقال الديمقراطي والقضية الأمازيغية