تأملات وذكريات ..

مريم نجمه
2021 / 7 / 31

؟ تأملات , وخواطر ..
هذه الذات , الذات .
هذه الذات الذاتية , جُزء صغير صغير من الذات الكونية الكبرى .
هي أيضا لم يعرفها أحد سوى الأحد
يا لهذا السرّ , بل الأسرار!
هذه ذاتي , التي لم يعرفها سوى ذاتي .
..

حينما حاولوا التنفس الطبيعي دون الجهاز أوقفوا الحياة , ربما !؟
سافرت الروح .... حيث درب السماء نور وضياء
يا لوجع قلبي حينما غادرتِنا دون وداع ..!
لم أعد أسمع صوتك نداءك
لم نعاود المشاوير والزيارات
صمتت الهواتف
بين لبنان ولاهاي , قصرت المسافات , طال الغياب
تصدّرت الدمعات , تربّعت الذكريات
نضال , ابنتي اشتقت لك .. أحبك
نحبك ..يا أصغر الوردات ..!

:
- " الحياة ليست ما يعيشه أحدنا وإنما هي ما يتذكره وكيف يتذكره ليرويه . - غابرييل غارسيا ماركيز-

الحب هو المنتصر أخيرًا في هذه الرحلة الأرضية الطويلة , ان طالت أم قصرت .
الحب هو الجواب , هو المنتتصر. الحب ودوائره المتعددة هو ما يجعل الانسان منتصرًا في هذه الحياة .
عشت الوطن والغربة , الكلمات القاسية المؤلمة , الصدمات النفسية و العاطفية والنخزات الصحية .
أعيش المرض والصحة , أعيش الحزن والفرح , أعيش الألم .
بل عشت الغنى والفقر, التعب والقهر والإضطهاد السياسي والإجتماعي , عشت الحروب والسلام , لا أندم ولا أتافف , عشت العلم والثقافة , السفر والإطلاع والتجارب , أعيش وأختبر وأختمر وأتعلم , لا أتافف لا أغضب أو أكره
الغضب مرفوض لدي , كل شئ يمر كما هو , نروّضه بأعصابنا وعقلنا وناموسنا وفكرنا وتربيتنا , وعينا تجاربنا الثرية المتراكمة في الرحلة الارضية .. الحياة
أرحب بكل رأي مخالف حرية الراي والرأي الآخر محترمة على صفحتي .
أنا حرة بما أنشر من قناعات وأراء وثقافات , ولا ألزِم أحد بتبنيها .
هناك حقائق في التاريخ لا يمكن نكرانها أو تجاهلها علينا كشفها والإضاءة عليها ونقدها إذا كانت ضد البشرية والإنسان كالجرائم والممارسات وضد الإنسانية , لنتجرأ أن نقول الحقيقة ونعبر عن رأينا قولاً أم كتابة مهما كانت المسؤولية والعمر .
نحن بنات وأبناء الكفاح والنضال العريق المخضرم , ولسنا أبناء اليوم , عجنتنا الأحداث والتجارب , لا نخجل إذا كتبنا قناعاتنا وما نؤمن به ..
مُذ حملتُ أول كرّاسة و" سواعيّة " وكتاب , أصبحتُ رسولة علم وأدب وتربية وقيم وثقافة إنسانية .
نحن أبناء الفكر الثوري , أنتمي للطليعة الثورية التحررية , إذا لم نعمل تغييراً في كل مفاصل الحياة يعني أننا لم ننتمي للحاضرولا نشارك في بناء المستقبل العادل الجميل , جنتنا على الأرض .
أنا إبنة التاريخ والبحث والتدوين لكل ما هو وطني وشعبي وطبقي , لست من اليوم , بل منذ 60 عاما وأكثر أنبش وأفتش وأضئ على كل ما هو مخبأ وممنوع ومنسي و مهمل في زوايا المكتبات والبيوت وذاكرة الشعوب من الأهل والأصدقاء والأقارب والمحيطين , حتى في بلاد الإغتراب .

تاريخياً منذ القدم , من يسيطر على الطرق البرية والبحرية يسيطر على التجارة يسيطر على العالم .
ابتداء من البلدة والمنطقة والمحيط حتى أقاصي العالم
الطرق الداخلية والخارجية البحرية - البرية - والنهرية - الطرق الداخلية والخارجية - العالمية والدولية والاقليمية

مملكة دمشق , البتراء تدمر الحضر ممالك الانباط اليمن امارات ارامية - عربية -

إمارات جديدة , وممالك عربية مرتزقة للايجار , حروب بالوكالة ,
نعيش كجمهور المتفرجين

مصائب الشعب السوري لا تنتهي طالما الوحش قابع في الجُحر .... 1920
.

حوار مع المفكر اليساري عدنان الصباح حول دور واوضاع اليسار في المنطقة العربية عموما وفلسطين بشكل خاص
د. اشراقة مصطفى حامد الكاتبة والناشطة السودانية في حوار حول المراة في المهجر والاوضاع في السودان