النسوية الافريقية طور جديد من النسوية العالمية

نساء الانتفاضة
2021 / 7 / 29

منذ سنوات خلت وحتى عصور ما قبل الاستعمار والقارة الافريقية تقدم نماذج اجتماعية ومراجع نسوية ليومنا هذا.، لقد ولدت الحركات النسائية السوداء داخل أنظمة سياسية ودينية تقليدية دون أن تحظى بهذا الاسم
خلافًا لمن يعتقد بعد النسوية عن المجال الافريقي، فجذور نضال الافريقيات مستمد من فترات ما قبل الاستعمار و تجارة الرقيق ، نبشا في تاريخ المجتمعات القديمة واستنادا لما كانت تقوم به النساء من زراعة الارض وجمع المحاصيل
,لم يكن لمفهوم النوع والدور الموكول له اليوم أي تأثير خلال هذه المراحل وهو ما نجده في الدور الذي لعبته النساء , على رأس العشائر و الشعوب و قيادة حركات الهجرة و الحروب بكل من الكامرون و السيراليون وامتلاك السلطة السياسية داخل مصر ونيجيريا وموريتانيا وبوركينافاسو, دون إغفال المسؤولية عن النشاط التجاري ، وحده الاستعمار من أخضع النساء وألحقهن بالمطبخ وسخرهن لخدمة الزوج
لفهم النسوية الافريقية والإحساس بأهميتها كنسوية لها خصوصية ،يجب الايمان بالتنوع والتشبع بالنضال ضد العنصرية والبطريركية والاستغلال والامبريالية، فعلى مدى عقود ،و النسوية الافريقية تحتل الهامش، داخل مصاف النسوية العالمية بسبب الهيمنة التي مارستها نسوية الغرب، على باقي مكوناتها ،مما جعل مصطلح النسوية مصطلح غير مرحب به داخل الاوساط الافريقية ،وأصبحت نسوية الغرب منظور لها كعبء داخل المسار النسوي العالمي ـ
لم تأت هذه النظرة من فراغ فنسوية الغرب تخوض معارك، لا تتعدى الدفاع عن قضاياها دون المساس بالمصالح والامتيازات التي تخولها البشرة البيضاء والاصل الأوربي، ولا تأخذ بالاعتبار الاضطهاد المزدوج الذي تخضع له النساء الافريقيات، ذوات البشرة السوداء، ولا تناضل ضد العنصرية والنظام الابوي والتداخل المقيت الذي يجمع بينهما
تعمل النسوية البيضاء على انتقاء القضايا التي تستجيب لحاجيات ذوات البشرة البيضاء، خاصة البورجوازيات منهن، دون الاستيعاب الكافي للقاعدة التي ترتكز عليها البطريركية داخل الغرب، المتمثل في الاستغلال المفرط للملونين وهذا يفرض على النساء الملونات إحساس بالعزلة واقتناع بخصوصية قضايا النساء الافريقيات،
على قاعدة هذه الأفكار تبني النسوية الأفريقية نفسها وتعمل على تجديد مسارها وتوسيع افاقها والارتكاز على التنوع الذي يميز القارة الافريقية من خلال نضال الأجيال المختلفة والتدخل والفعل داخل التيارات النسوية المختلفة سواء بالفعل السياسي او الابداع الفني او الاجتهاد الفكري

جميلة سعدون

عصام الخفاجي مناضل واكاديمي وباحث يساري في حوار حول دور وافاق اليسار والديمقراطية في العالم العربي
نادية خلوف كاتبة واديبة وناشطة نسوية من سوريا في حوار حول تجربتها الحياتية ونضالها اليساري والنسوي