تونس : أوهام 25 جويلية 2021.

حزب الكادحين
2021 / 7 / 25

تروج في تونس دعوات الى تنظيم مظاهرات واعتصامات بمناسبة عيد الجمهورية يوم 25 جويلية 2021 ، هدفها المعلن المعبر عنه في بيانات ركيكة المحتوى والصياغة تغيير نظام الحكم وتعويضه بنظام جديد لا تعرف طبيعته ، ولا يعلم حتى الآن مصدر تلك الدعوات مما زرع الريبة والشك بين الشعب و قوى سياسية كثيرة وجعلها تتذكر السيناريو التركي والثورات الملونة في أوكرانيا وبيلاروسيا وغيرهما ، مما دفعها الى اتخاذ مواقف متضاربة بين مؤيد ومعارض وفي علاقة بذلك يهمنا التعبير عما يلي :
أولا : لا يمكن للثورات أن يقوم بها ثوار مجهولون يدعون الشعب الى الالتحاق بهم فالشعب صانع الثورات لا تابعها والثوريون ينبعون منه ولا يأتون من خارجه.
ثانيا : ان تغيير المنظومة السياسية الرجعية لا يتم بمظاهرة ولا باعتصام فتلك أوهام يجب التخلص من تأثيرها ، وانما بثورة وطنية ديمقراطية تنخرط فيها أوسع طبقات الشعب .
ثالثا : كنا في حزب الكادحين سباقين الى تأكيد ان ما حدث بين 17 ديسمبر 2010 و 14 جانفي 2011 لم يكن ثورة وانما انتفاضة تكفل قطاع طرق السياسة مدعومين من الامبريالية العالمية والرجعية العربية بتحويلها الى مسخرة كانت نتيجتها تفقير الشعب وتجويعه وقتله وقمعه وبيع الوطن .
رابعا : ما كانت تلك الدعوات ان تلقى الرواج لو اتحد الثوريون واتفقوا على برامج وممارسات لمواصلة الانتفاضة وتحويلها الى ثورة شعبية يكون هدفها تأسيس تونس الجديدة حيث تستبدل الديمقراطية الشكلية الحالية بديمقراطية شعبية تحقق الحرية للوطن والحكم للشعب والثروة للمنتجين .
تونس 24 جويلية 2021 .

نادية خلوف كاتبة واديبة وناشطة نسوية من سوريا في حوار حول تجربتها الحياتية ونضالها اليساري والنسوي
أحمد عصيد كاتب وباحث في حوار حول الدين و الاسلام السياسي والانتقال الديمقراطي والقضية الأمازيغية