اعلن صباح اليوم، الخميس 24 حزيران / يونيو، عن أعضاء لجنة تحكيم مهرجان كان ال 74

سمير حنا خمورو
2021 / 6 / 24

حول رئيس لجنة التحكيم سبايك لي ، خمس نساء وثلاثة رجال من خمس قارات ومن سبع جنسيات، ستكون لهم فرصة اكتشاف 24 فيلمًا في المسابقة الدولية لعام 2021. واختيار الأفلام الفائزة . وسيكون محبي السينما على موعد مع هذه العروض التي طال انتظارها.

لجنة التحكيم تتكون من :
* سبايك لي - رئيس اللجنة
مخرج ومنتج وكاتب سيناريو (الولايات المتحدة)
* ماتي ديوب
مخرجة (فرنسا ، السنغال)، فاز فيلمها الطويل الأول، اتلانتيك (2019) ، في المسابقة الرسمية في مهرجان كان بالجائزة الكبرى. سبق وان أخرجت العديد من الأفلام القصيرة ومتوسطة الطول روائية و وثائقية
* ميلين فارمر
مؤلفة ومطربة (كندا وفرنسا)، أنشأت فارمر، علاقة فريدة مع جمهورها لأكثر من 35 عامًا. بيع 35 مليون أسطوانة وحضر 2.7 مليون متفرج عروضها على المسارح في جميع أنحاء أوروبا وروسيا. تعاونت مع كبار المخرجين، مثل جان بابتيست موندينو ، بيتر ليندبيرغ ، هيرب ريتس ، أبيل فيرارا ، لوك بيسون ، دومينيك إيزرمان ، تشينج سيو تونك ، داريوس كونجي ، أكوستي فيلارونكا.

* ماگي گيلنال
ممثلة ومنتجة وكاتبة سيناريو ومخرجة (الولايات المتحدة)، ظهرت لأول مرة على الشاشة عندما كانت مراهقة ، مثلت في فيلم دوني داركو (2001). وفيلم السكرتيرة (2002) وشيري بيبي (2006) ورشحت لجائزة گولدن گلوب عن دورها، حصلت على اعتراف عالمي بفضل فيلم فارس الظلام اخراج كريستوفر نولان (2008). في عام 2009 ، تم ترشيحها لجائزة الاوسكار لتمثيلها في فيلم قلب مجنون (2009) ، وماگي گيلنال ممثلة مسرحية أيضًا، ظهرت لأول مرة في برودواي في مسرحية "الشيء الحقيقي" ، ومثلت في عدد من المسلسلات التلفزيونية منها " الشيطان " (2017-2019). ومثلت وانتجت فيلم معلمة الروضة (2018) ، وتعمل على اخراج فيلمها الأول الأبوة المفقودة .
* جيسيكا هاوسنر
مخرجة ومنتجة وكاتبة سيناريو (النمسا)، درست جيسيكا هاوسنر الإخراج في أكاديمية السينما في فيينا، اخرجت أول أفلامها القصيرة ، فلورا (1996) و مقابلة (1999) ، وكلاهما حصل على جوائز. ثم أخرجت فيلمين روائيين ، ريتا المحبوبة (2001) وفندق (2004) ، اللذان عُرضا في مهرجان كان السينمائي في قسم نظرة خاصة ، تم اختيار فيلم لورد في مهرجان البندقية السينمائي حيث حصل على جائزة )الاتحاد الدولي للصحافة السينمائية)، عادت إلى المنافسة في نظرة خاصة في كان مع فيلم "حب جنوني". في عام 2014 تم اختيار فيلمها الخامس ، "جو الصغير" ، وأول فيلم باللغة الإنجليزية ، في المنافسة الرئيسية في مهرجان كان السينمائي في عام 2019 وفازت إميلي بيكام بجائزة أفضل ممثلة .
* ميلاني لوران
ممثلة ومخرجة وكاتبة سيناريو (فرنسا)، ملتزمة بالدفاع عن البيئة ، وفازت مرتين بجائزة سيزار ، وظهرت في أكثر من 40 فيلمًا. ظهرت لأول مرة في هوليوود في فيلم "كوماندوز الأوغاد" للمخرج كوينتين تارانتينو ، الذي تم اختياره في المنافسة على السعفة الذهبية في مهرجان كان السينمائي (2009). مثلت منذ ذلك الحين مع كبار المخرجين، منهم مايك ميلز، ودينيس فيلنف وأنجلينا جولي. اخرجت أول فيلم "المتبنين" عام 2011 ، تلاه فيلم "التنفس" الذي نال استحسانًا كبيرًا في قسم اسبوع النقاد في عام 2014. فيلمها الوثائقي حول البيئة " غدًا " عام 2015 عرض في صالات السينما بشكل واسع. ستقوم قريبًا بإخراج "كرة المجانين" مقتبس من قصة قصيرة للكاتبة الفرنسية فيكتوريا ماس.
* كليبر ميندونس فيلهو
مخرج ومنتج وكاتب سيناريو (البرازيل)، عمل مبرمجًا وناقدًا سينمائيًا، وأثناء عمله اخراج6 أفلامًا قصيرة حازت على جوائز. واخرج فيلما وثائقيا واحدا بعنوان "حرج" 2008. عرض أول فيلم روائي طويل له " الأصوات حولها" في مهرجان روتردام السينمائي الدولي (2012) ومثل البرازيل لجائزة الأوسكار، وقد صنفته صحيفة نيويورك تايمز من بين أفضل عشرة أفلام لذلك العام. فيلمه الروائي الثاني "الدلو" ، اختير للمنافسة الرئيسية في الدورة 69 لمهرجان كان السينمائي (2016) ، شارك فيلهو مع جوليانو دورنيليس باخراج فيلم "باكوارو" في عام 2019، وعرض الفيلم في المنافسة على السعفة الذهبية لمهرجان كان، وفاز بجائزة لجنة التحكيم. وهو أيضًا مبرمج أفلام لصالات معهد موريرا في ريو دي جانيرو وساو باولو ، بالإضافة إلى انه المدير الفني لنافذة سينما ريسيفي العالمية
* طاهر رحيم
ممثل (فرنسا)، عُرف في فيلم "نبي" للمخرج جاك اوديار ، الذي فاز بالجائزة الكبرى لمهرجان كان 2009. وفاز عن دوره بجائزة سيزار لافضل ممثل، عاد إلى مهرجان كان في المنافسة مع المخرج الايراني أصغر فرهادي في فيلم "الماضي" ومع المخرجة الفرنسية ريبيكا زلوتوفسكي في فيلم "گراند سنترال" (2013). واستمر طاهر رحيم بعد ذلك بتمثيل الأدوار الرئيسية في افلام فرنسية وعالمية ، ولا سيما فيلم "الثمن" للمخرج الفرنسي تيدي لوسي موديست ، وفيلم "سامبا" للمخرجين إريك توليدانو وأوليفييه ناكاش ، وفيلم "ماري مادلين" للمخرج الاسترالي گارث ديفيس ، ومسلسل "برج يلوح في الافق" لجيف دانيلز. في عام 2021 ، حقق نجاحًا دوليًا مع فيلم "الثعبان" وفيلم "واشير إليه كمذنب" للمخرج الاميركي كيفن ماكدونالد، وحصل على العديد من ترشيحات، بما في ذلك أفضل ممثل في گولدن گلوب ، وجوائز بافتا. ويظهر قريبا في افلام "دون جوان" للمخرج سيرج بوزون و فيلم "جاءت إليّ" للمخرجة الاميركية ريبيكا ميلر.

* سونغ كانغ هو
ممثل (كوريا الجنوبية)، مثل سونغ كانغ هو في أكثر من 40 فيلمًا، منها فيلم "منطقة أمنية مشتركة" 2000، و فيلم "ذكريات قاتل" 2003، "المضيف" 2006، " سر شروق الشمس" 2007، " عطش، هذا دمي" 2009، "المحامي" 2013، "جهاز ثقب الثلج" 2013، "عصر الظلال" 2016، سائق تاكسي 2017، وفيلم الطفيلي اول فيلم كوري جنوبي بجائزة السعة الذهبية 2019 والفيلم حاز على شهرة عالمية وفاز بجائزة كان، وجائزة البندقية ، وفاز باربعة جوائز أوسكار، تحفة المخرج بونغ جون هو، الذي ساهم إلى حد كبير بكتابة صفحة جديدة في تاريخ السينما الكورية. في عام 2020 وضعته مجلة نيويورك تايمز على قائمة "لأفضل 25 ممثلًا في القرن الحادي والعشرين". أنهى مؤخرًا تصوير أفلام إعلان الطوارئ لهان جاي ريم والوسيط لهيروكازو كوري إيدا. أنهى مؤخرًا تصوير فيلم "إعلان الطوارئ" للمخرج لهان جاي ريم، وفيلم "الوسيط" للمخرج هيروكازو كوري إيدا.

عصام الخفاجي مناضل واكاديمي وباحث يساري في حوار حول دور وافاق اليسار والديمقراطية في العالم العربي
نادية خلوف كاتبة واديبة وناشطة نسوية من سوريا في حوار حول تجربتها الحياتية ونضالها اليساري والنسوي