الحلم

أحمد رجب
2021 / 6 / 4

للشاعر المعروف : حمه سعید حسن
ترجمة : أحمد رجب
لیلة البارحة
في منامی كنت متوفيا
امام مقر الله
بخوف وارتجاف
بلا امل
انتظرت بطاقة الجحيم.
ولما جاء الدور علي
قال جل جلاله :
لم الخوف هكذا.(1)
الجنة مثوى (2) الذي
عاش
تحت ظل جحيم البعث
ولم يصبح بعثيا.
1993
(1) لماذا الخوف لهذه الدرجة؟.
(2) مأوى ، مسكن، منزل.
*من المجموعة الشعرية ــ هازه‌ ( الخریر) الصادره‌ في السويد ـ 1996.
**حمه سعيد حسن : كاتب ، ناقد ، شاعر وكاتبا للادب الساخر satirical literature .
ـ في اعوام 1971 ــ 1982 كان معلما في شهرزور والسليمانية.
ـ في اعوام 1979 ــ 1982 كان عضوافي الهيئة الادارية في فرع السليمانية والمركز العام ( المقر العام) لاتحاد الادباء الكورد.
ـ في سنوات 1988 و2005 كان معلما للغة الكوردية وعضوا في اتحاد الكتاب السويديين.
ـ رجم القصائد الشعرية والمسرحيات من السويدية الى الكوردية.
ـ قسم من نتاجاته تم ترجمته الى اللغات :العربية ، الفارسية ، السويدية ، الالمانية والانكليزية.
ـ في عام 2004 منح جائزة الادب من قبل مؤسسة ( اراس).
ـ في عام 2020 منح جائزة القلم الالماسي من مؤسسة المساواة.
4/6/2021

عصام الخفاجي مناضل واكاديمي وباحث يساري في حوار حول دور وافاق اليسار والديمقراطية في العالم العربي
نادية خلوف كاتبة واديبة وناشطة نسوية من سوريا في حوار حول تجربتها الحياتية ونضالها اليساري والنسوي