سلاليم الريح

عبد الغني سهاد
2021 / 5 / 28

_________
تدرجت روحي على سلاليم الغمام..تجرعت البرد وحدي
تمرغت في الغم
في صمت الوجود..
ونثف الثلج تعصف بيما تبقى مني
ويطويني الريح
وتضيق ضلوعي..
ما عاد يسرني الوقوف
في وجه الضوء
ولا هدف لي في المسير
قطرات الغيم
تفسخ وجهي
تسقي همي
تصب انهارالملح في دموعي….
والخواء وحده يرقص في ..دمي
شعاب حمراء .ليس الوقت لوصف هذا الجمال..
ولا للتغني والرقص
والخثل على الحبال
غير الامنة.
ارى على الارض اجيال
كالسحاب خرقاء تمر..
واشجار تحترق بالبرد وتتدلى.
اذيال وحوش قد انقرضت
وبقايا كتب وجرائد
تحكي خيبات..
الانسان السطحي
الحقير….
رغبات جامعة..
مزقت رسن
العقول..
اين عقلي
يا جبال الارض.الارض…
اين حرارتي
يا غيوم السماء..
ويا امواج البحر
وياهدير الماء..
يا نحيب السنونو..
ويا اشرعة
الهباء..
اين رهبتي ووفي
من شرور البرد
و وتمدد الثلج..
تعالوا..
انظروا
جفاف روحي..
في موسم
شتاء…
لا يرحم…

ع.س

محمد دوير كاتب وباحث ماركسي في حوار حول دور ومكانة الماركسية واليسار في مصر والعالم
المناضل والكاتب اليساري الكبير كاظم حبيب في لقاء خاص عن حياته - الجزء الأخير