في امريكا ..كورونا تتراجع و النفايات تتراكم , وانجاب الاطفال يتأجل

محمد رضا عباس
2021 / 5 / 25

وصل عدد حالات الإصابات بفاروس كورونا في الوقت الحاضر الى الأقل منذ تقريبا العام في الولايات المتحدة الامريكية , فيما ان مستشارو البيت الأبيض ذكرو ان عدد الحالات قد انخفضت في جميع الولايات البالغة 50 ولاية , و هو مؤشر يؤكد على ا ن ا للقاح فعال و قادر على منع انتشار الوباء . ولكن تراجع عدد حالات الإصابات صاحبه تكدس في النفايات في شوارع و منتزهات و المناطق السكنية تقريبا في جميع الولايات. النفايات زحفت من مراكز المدن التجارية الى المجمعات السكنية. فبعد تحسن الظروف الجوية و رفع الحظر عن التجمعات البشرية في المطاعم و النوادي و المنتزهات , بدء المواطن الأمريكي يتحدى مخاطر والوباء ليعود الى وضعه الطبيعي , حرية التنقل. ولكن مع هذه الحرية وجد هناك شيء يختلف عن الماضي , تراكم النفايات من حوله. في مدينةPortland الامريكية رفعت بلديتها 3000 طن من النفايات في عام 2020 , او اكثر من 50% مقارنة مع السنة السابقة. وشاهدت مدينة Norfolkارتفاع غير مسبوق في عدد طمر النفايات الغير مسحوح به , فيما ارتفعت نسبة الطمر الغير قانوني الى 213% في ولاية Pennsylvania مقارنة مع عام 2019. لقد بلغ عدد النفايات 24 بليون قطعة على جوانب الطرق العامة , فيما بلغ عددها 26 مليون قطعة على جوانب المسطحات المائية عام 2020.
أسباب عديدة أدت الى هذا التراكم منه هو تراجع الميزانيات المخصصة للتنظيف والتي أدى الى تقليص عدد العاملين في هذا القطاع, أي عدد اقل من المنظفين. الوباء أيضا أصاب اعداد كبيرة من هذه الشريحة الى درجة ان مدينةBaltimore أوقفت رفع حاويات النفايات الكبيرة , وإيقاف كنس وتنظيف المناطق الفارغة من الكثافات السكانية , فيما زاد سكان المدن من رمي النفايات بدرجة كبيرة. المواطن الأمريكي اصبح يستخدم بكثافة مواد تقلل من انتشار الوباء مثل القفاز , الكمامات , واصبح شوارع المدن تعاني من رمي لا يقل عن 207 مليون من هذه المواد في أي وقت في أواخر عام 2020. المواطن الأمريكي بدء أيضا بشراء وجبات طعامه من المطاعم السريعة ويرمي اغلفتها وأدوات الاكل البلاستيكية في مكبات النفايات , حيث ارتفعت نسبة النفايات من المناطق السكنية ما بين 5% و 8% مقارنة مع العام الماضي. ومع كل هذه المسببات , الا ان الأهم كان هو توجه المواطن برمي كثير من الأشياء خلال فترة العزلة. المواطن الأمريكي بدء يشعر عدم الاكتراث بمن حوله ولا شيء يساوي في هذه الدنيا , ومع هذا الشعور بدأت النفايات تتراكم مما اضطر الكثير من البلديات فرض غرامات ثقيلة على كل مواطن يرمي نفاياته في الطرق العامة. هذا الشعور بلا معنى للحياة او عدم الاكتراث بها كان لها تأثير يشابه تدحرج قطع الدومنه , او كرة الثلج , كلما تدحرجت اكثر كبر حجمها , واصبح من كان يحترم نظافة الشوارع بالأمس, هو المشكلة.
و كان من المتوقع ان يزداد عدد حالات إنجاب الأطفال خلال فترة وباء كورونا , وهذا ما يتوقع عندما يبقى الزوجين في حالة فراغ وبدون مبالات تحت سقف واحد لفترة طويلة , ولكن هذا لم يحدث في الولايات المتحدة الامريكية , وانما حدث العكس تماما. ففي استبانة ل 2000 امرأة أمريكية جرى في شهر نيسان واوائل شهر أيار وجد ان 34% من النساء الذين شملهم الاستبانة لا يريدون الانجاب في ظل الوباء وانما فضلوا تأجيل الانجاب. معهد اخر تنبأ ان عدد الانجاب في الولايات المتحدة سوف ينخفض ما بين 300,000 و500,000 عام 2021 بسبب والوباء , وهو انخفاض يعادل 10% من عدد مواليد عام 2019.
الزوجات اتخذوا عدد من الطرق لتأجيل إنجاب الأطفال ومنها استخدام ادوية منع الحمل وحتى الاجهاض , حيث كشف استبيان اخر ان بيع ادوية منع الحمل قد ازداد بنسبة 65% في شهر حزيران. ان قرار تأجيل إنجاب الأطفال الى فترة قادمة قد ينتج منه تخلى الزوجين عنه نظرا لكثرة المشاغل والصعوبات الاقتصادية , خاصة للأزواج الذين لديهم أطفال.
استبيان اخر , ذكر ان 60% من الأزواج قرروا تأجيل يوم زفافهم الى نهاية العام الحالي او بعد الانتهاء من جائحة الوباء وهو طريق اخر لتأجيل إنجاب الأطفال. لقد جاء قرار التأجيل لأسباب عدة وعلى راسها هو عدم التأكد من صحة الاقتصاد الوطني ومتى ينتهي الوباء , لان الملايين من فرص العمل تعتمد على صحة الاقتصاد , حيث من غير المعقول ان يرتبط انسانين بعلاقة زوجية بدون معرفة مستقبلهم الاقتصادي.
من جهة اخر , حذر الكثير من الخبراء من مخاطر تراجع إنجاب الأطفال على مستقبل الاقتصاد الأمريكي , حيث ان انخفاض في عدد الأطفال يعني انخفاض في عدد المشترين , العمال, ودافعي الضرائب في المستقبل. يعني ان الاقتصاد سيقل حجمه وتأثيره العالمي , ويفرض التزامات مالية كبيرة على عدد صغير من العمال لتمويل صندوق الضمان الاجتماعي والذي سيعجز من تقديم ما يحتاجه المواطن الأمريكي بعد التقاعد.
هذا يجرنا الى سبب تكاتف الحزبين المتنافسين , الديمقراطي والجمهوري , من اجل القضاء على الوباء , لانهما توصلوا الى قناعة تامة ان الوباء وحده هو ليس المشكلة، ولكن تأثيراته الجانبية هي الأعظم , ولا يمكن العودة الى الوضع الطبيعي و قيادة العالم الا بالقضاء على الوباء. أتمنى على القيادة العراقية ان تفهم هذه العلاقة , وان تقوم بحملات تثقيفية واسعة من اجل القضاء على الوباء. لان القضاء على الوباء في العراق يعني رجوع العمال الى أعمالهم , ويقل الفقر , وتقل معاناتهم

حوار مع الكاتب السوري ياسين الحاج صالح حول سوريا واليسار والاسلام السياسي في العالم اليوم
طارق حجي مفكر علماني تنويري في حوار حول الحداثة والاسلام السياسي والتنمية وحقوق المرأة في بلداننا