قصيدة - دجلة -

حيدر نضير
2021 / 5 / 9

ارفعي حجابَكِ دجلةَ
فأنتِ أنثى يُقبل
إشاعةُ مفاتِنها
بوجهِ شعبِها الفقيرِ ...

يغفرُ الله للأنهارِ التي
تاخذُ يدَ أيتامِها
لرحلةٍ برحيةٍ ...
وتقدمُ إناثا لذيذاتٍ
عندَ جرفِ خيالِهم
المُثقَلِ باللصوصِ !!

شعرُكِ شقيقُ الفحمِ
طويلٌ اشيبُ كحروبِنا
وما أن يمرَه مشطُ النارِ
يتكسرُ آهاً كقلبِ امهاتِنا ...

لكِ موجٌ يان حرقةً
على الغارقين فيكِ هدرا ...
أراه في معبري
يدقُ صدركِ لطمًا
ويشق روحه نصفين
عند خلخال ساقيه !!

أنتِ من شاء أمره ...
أنتِ شيعت اولادنا
معين خلود ...
أنتِ حكى العالم
هاا هنا كلكامش
ها هنا عشبة الجنود
اولائك المصابون بالجنوب !
محجلون بسومر
مخصرون ببابل
مسالمون مثل خالقهم
وكل زمنهم ساعة الصفر ...

لاتظفريه
فمن حقِ المعدوم ِ
قبلَ الوداعِ ...
ان يمنى النفسَ
بامانيِه المغيبةِ ...

حوار حول اعمال وارث الكاتبة والمناضلة الكبيرة نوال السعداوي - الجزء الثاني
حوار حول اعمال وارث الكاتبة والمناضلة الكبيرة نوال السعداوي - الجزء الاول