احتلال العراق بمشاركة قوات الكركة والسيخ

مؤيد عبد الستار
2021 / 3 / 8

احتلت القوات البريطانية العراق في الحرب العالمية الاولى 1914-1918 وكان قوام الجيش البريطاني يتألف من أشهر فرقتين عسكريتين هما الكركة والسيخ . واصبح تداول هذين الاسمين في العراق شائعا ، على الاخص في الوسط والجنوب لان دخول القوات البريطانية كان من ميناء الشعيبة /جنوب البصرة . وكانت معركة الكوت التي تسمى في المصادر البريطانية كوت العمارة اشهر معركة خسرت فيها القوات البريطانية بقيادة الجنرال تاوزند واستسلم الجنرال البريطاني للجيش العثماني الذي حاصره في مدينة الكوت لاشهر قاسية حدثت فيها المجاعة في المدينة وخسرت المدينة العديد من سكانها نتيجة الحصار والقذائف التي كانت تمطرها الجيوش المتحاربة .
كان العراقيون يرددون اسم الكركة والسيخ لما اشتهروا به من صلابة وقسوة في القتال المريرفمن هم هؤلاء المقاتلين في صفوف القوات البريطانية ؟

فرقة الكَركة The Gorkha Rifles

الكركة مقاطعة في بلاد النيبال على سفوح جبال الهملايا . استخدمت القوات البريطانية في الهند جنودا من شعب الكوركا في صفوفها واشتهرت فرقة الكركة بشجاعتها في القتال والاشتباك بالسلاح الابيض مستخدمين سكينهم المعقوفة .
تأسست في الهند قوات الكركة منذ عام 1800م من عدة كتائب عسكرية وأصبح اسمها الرسمي فرقة الكركة عام 1901 م .
حاربت فرقة الكَركة في عدة جبهات في افغانستان عام 1879م وفي جبهة البنجاب في الحرب العالمية الاولى 1914م وفي العراق 1914-1918م وفي بورما ، وشاركت في معارك كشمير عام 1947 م وفي الحرب الهندية الباكستانية عام 1965 م وعام 1971م وفي عام 1982 شاركت فرقة الكركة للجيش البريطاني في معركة جزر الفولكلاند التي حدثت بين الارجنتين وبريطانيا وتغلبت فيها بريطانيا فكان النصر من صنع فرقة الكركة.
شاركت فرقة الكركة في معارك مدينة الكوت/ العراق وخسرت المعركة عندما استسلم الجنرال تاوزند البريطاني الذي كان يقود جيشا أغلب جنوده من السيخ والكركة.
لكن القوات البريطانية انتصرت في معركة 23 شباط 1917 بمشاركة فرقة الكركة وحسمت الحرب لصالح الحلفاء بقيادة بريطانيا وفرضت الانتداب البريطاني على العراق. تحتفل فرقة الكركة بهذا اليوم من كل عام .
عام 1962 شاركت في الحرب الصينية الهندية وفازت الكتيبة الاولى للكركة بثلاثة اوسمة .
اشتهرت فرقة الكركة باجادة فنون القتال بسكينها الطويلة المعقوفة - شعار الفرقة - كما اشتهرت بالشجاعة والتضحية بالنفس في المعارك التي خاضتها ولذلك حصلت على أعلى الاوسمة مثل وسام: ماهافير جكرا :Mahavir Chakra
عندما زرت بغداد لحضور مؤتمر الكفاءات عام 2008 في مجلس النواب العراقي ، شاهدت حرس البوابات من الكركة المتميزين بقيافتهم وقبعاتهم المعروفة يفتشون الداخلين الى المنطقة الخضراء ببغداد ،فيا لها من مفارقة بين احتلالين: البريطاني عام 1917 والامريكي عام 2003 يستخدمون نفس القوات والجيوش .

فرقة السيخ للمشاة الخفيفة Sikh Light Infantry

تأسست فرقة السيخ اواسط القرن التاسع عشر 1850 م بعد أن تم تجنيد جنود الفرقة من اتباع جيش خالصة السيخي ، وخالصة نسبة الى خالصتان وهو الاسم الذي يطلقه السيخ على موطنهم في البنجاب الواقع على أعتاب جبال الهملايا ، بلاد موزعة بين الهند والباكستان ،عاصمتها (امريتسار) الواقعة في القسم الهندي وفيها المعبد الذهبي الذي يحج اليه السيخ . زرتها عام 1983 وهي مدينة حديثة منظمة بشكل هندسي جميل يحتل المعبد الذهبي مركزها وسط بحيرة من المياه . هاجمته قوات الجيش الهندي خلال حكومة انديرا غاندي لان المقاتلين السيخ كانوا يتحصنون فيه وحوله مطالبين باستقلال البنجاب عن الهند ، كان لهذا الهجوم أثره المشؤوم وسببا في اغتيال انديرا غاندي عام 1984 في نيودلهي من قبل أحد حراسها من السيخ. كنت شاهدا على الاحداث والاضطرابات التي حدثت يوم ذاك حيث كنت في العاصمة نيودلهي أسكن قريبا من الحي الذي فيه مقر رئيسة الوزراء انديرا غاندي،تعرض السيخ في المدينة بعد انتشار نبأ اغتيال انديرا غاندي الى موجة عاصفة من العنف عشت فصولها في العاصمة الهندية نيودلهي.حتى ان بعضهم احرق حيا في شوارع المدينة واضطر البعض منهم الى حلاقة لحاهم الطويلة ونزع عمائمهم الملونة للاختفاء والنجاة من الانتقام .
قبل استقلال الهند شاركت الفرقة في حروب الامبراطورية البريطانية ، كما
شاركت فرقة مشاة السيخ في احتلال العراق ودخلت مع القوات البريطانية وخسرت المعركة في الكوت عندما استسلم الجنرال تاوزند الى الجيش العثماني في الحرب العالمية الاولى.
بعد استقلال الهند شاركت كتائب السيخ في حرب البورما 1945 وامضت ثمانية شهور تحارب في ادغال بورما ، كما شاركت في الحرب الهندية الباكستانية 1965 و 1971.
واشتركت في قوات حفظ السلام في غزة / فلسطين عام 1967.
شعار فرقة السيخ هو : Deg Teg Fateh = الازدهار في السلم ،النصر في الحرب .
أما صيحة المعركة فهي : = Bole So Nihal - Sat sri Akal شجاع ،قوي، مرعب.
* المصدر/ البريد العسكري الهندي :The Army Postal Service

أحمد عصيد كاتب وباحث في حوار حول الدين و الاسلام السياسي والانتقال الديمقراطي والقضية الأمازيغية
فهد سليمان نائب الامين العام للجبهة الديمقراطية في حوار حول القضية الفلسطينية وافاق و دور اليسار