(زبون المجنون)

حميد حران السعيدي
2021 / 2 / 27

(زبون) شاب أصيب بالجنون منذ صباه كان يصحو كل يوم من منامه فجرا ليجمع كلاب القريه ويتجول بصحبتها ولا يتعرض لأحد بسوء إلا في حالات نادره من بينها ماحدث (لعلوان).
نهض (علوان) كعادته مبكرا وبعد ان قدمت له(رضيه ) إفطاره البسيط بدأت بممارسة أعمالها المنزليه وخرج زوجها قاصدا أرضه للقيام ببعض الأعمال تمهيدا لزراعتها ... وبعد مرور وقت قليل عاد (علوان) راكضا شاحب الوجه يلهث ودخل ييته وألقى بجسمه المنهك عند باب الكوخ ، ذعرت زوجته وبادرته بسؤال ..
-(شخيرك خويه بعد روحي ؟)
- فأجابها (زبون يرضيه زبون).
- (شعنده زبون وياك)؟
-(لاگاني بالدرب وراه 20 چلب وگالي هاولك علوان وين مولي انا درت وجهي واطيتها
ركضه لمن وصلت للكوخ)
-(وشلون انت الزلمه الزين تشرد من زبون)؟.
-(خايبه بالعباس ماشردت من زبون شردت من الچلاب الوراه خاف يشگگن هدومي ويعضضني وأموت موته طايح حظها ).

حوار مع الكاتب السوري ياسين الحاج صالح حول سوريا واليسار والاسلام السياسي في العالم اليوم
طارق حجي مفكر علماني تنويري في حوار حول الحداثة والاسلام السياسي والتنمية وحقوق المرأة في بلداننا