بت يا فااااطنة

ماجد الحداد
2020 / 12 / 21

تسالني صديقتي الفينيقية عن سبب النطق الشعبي لاسم فاطمة في مصر بفاطنة _ بابدال الميم بالنون _ كما سمعت في مسلسل ( لن اعيش في جلباب ابي ) وتشابه هذا في لهجاتهم أيضا ؟
فكان جوابي كالتالي :
الابدال بين الميم والنون وارد جدا في اللغات
السبب في فاطمة أن الفونولوجي _ علم الصوتيات اللغوية أو طرق نطق الاصوات والحروف _ بين النون والميم يجعل النون اسهل أكثر منها لو جاءت بعد الطاء.
لان ولسانك في سقف الحلق يحجز الهواء عن الخروج من الفم ويضغطه في تحت خياشيم الأنف ويتجمع في البلعوم .
فاسهل كثيرا انك تخرج الهواء المضغوط من أنفك بدون ارجاع السان لاسفل الفم في مكانه .
فيخرج حرف النون الانفي من اهتزاز الهواء المضغوط مسبقا بين لسانك وسقف الحلق وأسفل خيشوم الأنف والبلعوم
وذلك اسهل من إرجاع طرف اللسان لاسفل و رفع منتصف اللسان في سقف الحلق وفتح فمك ونطق الميم
اذاً نطق فاطنة تصرف حكيم نطقا واريح واوفر مجهودا من نطق فاطمة .
الشعبيون دائما يبدعون في الطرق البسيطة الغير معقدة في الحياة اليومية
فحتى قديما في مصر اخترعوا الخط الديموطيقي الشعبي ، وتركوا للملوك الخط الهيروغليفي المقدس الصعب والملئ بالتفاصيل
حتى في الخط العربي يختار عامة الناس الرقعة لسهولته عن النسخ والكوفي مثلا .
أيضا نجدهم متفوقين في ابتداع ترتيب صوتي اسهل للنطق فمثلا :
ارانب ينطقوها انارب ... الصوت وكلمة الأنا اقرب للنفس وحميمية .
مرطبان حاولنا نحن تسهيله فنطقناه برطمان فتفوق علينا الشعبيون ونطقوه بطرمان ... حرف الراء من الحروف الصعبة التي تسهل مجهودا من اللسان وهو أكثر حرف فيها لثغة عند البعض ، لذلك كان اسهل أخذ استعداد عن الماء للانطلاق لحرف الراء وانهاء باقي الكلمة .
والباء والطاء لو ارتباطا يذكرنا بالبط الطائر الطيب واللطيف وايضا الطيبة .
واحيانا يعتمدون إلى تغيير حرف الشين لسين للاستسهال مثلا : شمس شمس ... شجر سجر ... الخ

وايضا موسيقانا مليئة بالزخارف وتعدد المقامات ، والموسيقى الشعبية بالكاد مقام واحد او اتنين وميلودي بسيط قد يتكرر ففي اغلب الاغاني ... وهكذا قس على كل شئ في الملابس والمأكل والأدوات .

محمد دوير كاتب وباحث ماركسي في حوار حول دور ومكانة الماركسية واليسار في مصر والعالم
المناضل والكاتب اليساري الكبير كاظم حبيب في لقاء خاص عن حياته - الجزء الأخير